عروس الملك السابعة الجزء 20

من تأليف Ghazal trust
2018قصة مُلغاة

محتوى القصة


رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

لاللة ياقوت : احمم... سمع اولدي نقولك ... المعدومة اللي طمرتي ... احمم
سكتات شوية .. صغر عينيه وقال : 
سيد الملك : مالها ياك لاباس؟ 
هبطات راسها وقالت : المعدومة ماتت الله يرحمها ... مابقا ليها ماتاكل ولا تشرب .
حل عينيه فيها مصدوم .. جاتو الساكتة ماهضر مانطق ... شوية عبس وقال 
سيد الملك : كفاش ماتت ! علاش حتى واحد ماجا قالها ليا ؟ وفوقاش؟!
تعجبات لاللة ياقوت وقالت : بحال ديما ... واخا يموت المعدوم حد مكيقولها ليك ولا عمرك سولتي عليه ... داكشي علاش مقالو ليك والو . 
حط يدو على لحيتو كيشوف فجنابو مصدوم ورجع قال 
سيد الملك : ماتت بهاد الزربة !!! 
هبطات راسها كتحك ودنها وقالت: ي.ي.ييقدر مسكينة ماصبراتش .. راه غير الخلعة والوحدانية ديالها فداك القبر اللي طمرتيها فيع غيسكت ليها القلب ... دفنتيها وهي حية ... صافي ماتت وترتاحت حسن ماتبقا تعدب 
بقا ساكت مقال حتى كلمة ... شافت لاللة باقوت لونو تبدل وسيفتو تغيرات وقالت 
لاللة ياقوت : بيك شي حاجة اولدي ؟ مال لونك تبدل 
سيد الملك : والو .. غير عيان شوية وكترت على راسي هاد الايام ... خاصني شوية دالراحة .
حرك راسو تالف وخرج نساها ومقال ليها حتى يالاه .. خرجات موراه لحقات عليه ورجعو للقصر . دخلو وهوا يتصادف مع عمو مولاي يعقوب بن الله اب لاللة شامة .. راجل طويل لحيتو كحلة مزال مابات فيه الشرف .. وجهو مافيهمش ريحت القبول بالمرة . . . حنا راسو للملك ورجع هزو. 
داز حداه سيد الملك مشافش كاع جيهتو بحال الى مكاينش ومشا ..بقات غير لاللة ياقوت واقفة 
مولاي يعقوب : كاين شي مشكل ؟
لاللة ياقوت : كاين ... و خاصني نهضر معاك ضاروي 
مولاي يعقوب : اشنو المشكل؟ 
لاللة : شامة .. بلا شك عارف قصية المعدومة اللي ضربات لاللة شامة 
مولاي يعقوب : اه عارف ؟! وفين كاين المشكل؟ صافي تحكم عليها تبقا تما حتى تموت 
تبسمات لاللة ياقوت وقالت : المشكل فالحكام ... سيد الملك حكم عليها تبقا بالجوع حتى تموت ... ولاللة شامة وشمس الضحى صبحو فالمطمورة كيرميو عليها الحجر حتا ماتت .. قتلوها ... وعارف الى سيد الملك الى عرف بهادشي شنو غادي يوقع ؟ ... لالة شامة مها ومغاديش دوز ليهم طريفة .. ومغيبغيش شي حد يتدخل فحكامو ويدير اللي بغا ... ونتا عارف اللي خالف كلامو ...يا أما يتنفى عمرو يشوف حبابو ..يا اما يتعدم ويكون جزاه المطمورة . 
حل مولاي يعقوب عينيه وقال : مايمكنش لاللة شامة دير هادشي ؟!
لاللة ياقوت : تسنا حتى توصل لخبار لسيدي وديك الساعة عاد غتيق فاش تشوف لاللة شامة كتموت قدام عينيك ... بغيت نقول ليك واحد الحاجة . سيدي محمد اصيل .. راه خسر خوه اللي من لحمو ودمو بسبب الحرب اللي مشا ليها ومحكوم عليه كأمير غيشد الحكام باش يمشي ويسير الجيش ديالو ... فداء هاد البلاد مشا خوه ... وكما خسر خوه اللي جبرو القانون يمشي اللول فصف الجيش ... مغيتردد حتى تانية يطبق القانون على بنتك ويوريها تخالف حكامو ... غمض عينك حلها ها بنتك مشات السي يعقوب .. باش تكون ملك ماشي ساهلة ... حياتو كيقدمها فكل حرب...وفاللخر يجي واحد ويدير مابغا ويخالف حكامو ويخيط كيف بغا . . . السيبة هادي؟
عقد مولاي عقوب حجبانو وقال : عند الحق ... وبنتي غنربيها ... ستري ماستر الله وانا عارف اش ندير فيها 
لاللة ياقوت : سترت ... ونتا اللي غتفضح ... خليها هنا فالقصر وعنداك تنفيها .. الى تنفات غيشك فيك وفيها وفيا حتى انا اللي تقدمت معاكم فهاد المصيبة ... وعوض نحاربو العدو .. غتنوض الحرب بيناتنا .. ماشي ديالنا هادشي وحنا الحاكمين بلاد على قدها يوقع بيناتنا هادشي.. ويلى فكرت انا هاكا .. سيدي محمد اصيل على سبة ومغيفكرش بحالي ... مزال كيت خوه فقلبو وحاقد على الشعب.. وعلى البلاد ... وعلى كلشي . باش نتوما تعيشو وميهجم عليكم حد .. ولادي انا كيعطيو حياتهم فكل حرب .. و ولادك نتا وغيرك كيبقاو هنا ناعسين كيتسناو يسمعو شكون ربح .. واش حنا ولا هما . من هنا نقولها ليك .. محمد اصيل ماشي هوا باه وماشي هوا خوه ... يقدر يقضي مع كلشي ويبقى بوحدو .. حيت حتى حد ما معاونو فشي حاجة .
سكت مولاي يعقوب بن عبد الله حيت كلام لاللة ياقوت كانل على حق وعندها فضل عليهم كتمات فضيحتهم .. هي الفضيحة ماشي شي حاجة كبيرة وفعينين الناس ماشي شي حاجة اللي تستاهل يتضرب ليها كاع هاد الحساب ... ياك غير جارية ماتت .. اش تسوا قدام عاءلتو اللي ينوض معاهم الحرب على قبل موتها ؟ 
ولاكن اللي معارفينوش .. هوا ان سيد الملك اصلا على سبة .. والي عارض فيهم حرف من كلامو واخا يكون على مشة ... يدور فيه دورة الزمان . 
وصلات لاللة ياقوت المغزى من كلامها لمولاي يعقوب غير بالهداوة وهزات راسها وزادت. 
خرج سيد الملك من الباب لوراني دالقصر .. ومشا فاتجاه المطمورة بوحدو حتى وقف على العبيد .. وقفو حانيين الراس كيتفتفو واحد لاسق حدا واحد .. الليلة ليتهم باينة . تكلم سيد الملك وقال 
سيد الملك : ماتت ؟ 
العبد : ماتت اسيدي... حلينا المطمورة وهي تعطي ريحت الجيفة بحال العادة .. لحنا الحجرة مجاوب حد 
حرك عينيه وقال
سيد الملك : حل نشوف 
هزو القزديرة على فم المطمورة وهي تعطي ريحت الجيفة كطعن .. هرب وجههو للجنب من الريحة وتحرك من تما رجع بحالو .. اش بقا ليه مايشوف ولا يسمع .. المطمورة غارقة تحت الارض مضلمة مكايبانش كاع شكون لتحت .. وريحة الجيفة كتخنق .. شكون من غيرها هي اللي صافي ماتت وغتبقا تما حتى يرشاو عضامها . اش بقا فيها ميخرجو ولا يشوف الواحد .. غير الريحة عطاتهم الخبار . وحتى زعبول دار خدمة متقونة .. جاب ليها حولي ميت شبعان موت نساو مالاحوه . وغير تزمتات عليه الدنيا فالمطمورة خناز وعطا الريحة . 
دخل مولاي عقوب لجناحو فين جالسة لاللة شمس الضحى ووقف عليها مخرج عينيه 
مولاي عقوب : قتلتو وحييتو بلا علمي ... عارفين اشنو درتو وشنو مزال غديرو ؟ 
دورات لاللة شمس الضحى وجهها وقالت : غير جارية علاش عليها هاد اللغط هادا كامل ! 
زعف وقال : القضية فحكام سيد الملك ماشي فالجارية ... الحكااام اللي خالفتو هوا سباب هاد اللغط .. عارفين اش تابعكم؟ حساب ليكم غير اجي ودير اللي بغيتي .. ما هوا باه ولا خوه علامن تبكيو وتشكيو ويقدر يسمح ... طحتو مع هادا مايعرف العدو من الصديق ... السيف عندو مايعرف لا حبيب لا رفيق .. (غوت) شكووون عااارف من غير لاللة ياقوووةن هضريييي
تخلعات وكمشات راسها : ل ل لعبد .. لعبيد دالمطمورة صافي ..
تحت سنانو : لعبيييد ... ولعبيد لا مشاو حتى قالو ليه شكون رما الحجر... غيرميكم حتى نتوما ويرمي عليكم الحجر... الهضرة ماشي دابا ... حتى نرجع .
خرج معصب ناوي يفك الحريرة قبل ماتعقد ومايبقا ليها فكاك . 
دخل سيد الملك لجناحو هايج .. صدرو طالع هابط ماعارف هاد العافية اللي شعلات فيه منين جات . ياك غير جارية تموت بحالها بحال غيرها . ولاكن علاش بقا فيه موتها .. لحال الى مات بيه شي حد عزيز .. موتها كيحرق فقلبو واخا كيعيا يطفي العافية اللي شاعلة فيه . لا .. دارت الدنب .. تستاهل لعقوبة بحالها بحال غيرها ... باش زايدة عليهم هيا ؟ باش ؟ والو . لالا ولاكن كان كيعجبو الحال فاش كيتلاقاها ... وكيتمتع بالوقت معاها .. يمكن قرب منها وعرفها .. وبوحدها فالقصر اللي كيرتاح ليها من دون غيرها . علاش كاع الناس اللي كيقربو ليه ويرتاح ليهم كيمشو . واش محكوم عليه يعيش غير مع الناس اللي كيهرب ليه خاطرو منهم ؟ موتها مكانش ضارب ليه حساب ويقدر كان مطمن واخا لاحها فالمطمورة .. على الاقل عارفها عايشة وفي يوم الايام طلع من تما . ولاكن باش تخطفها الموت فليلة !!!
كيفكر ويعاود .. يفكر ويعاود ... وهوا واقف حدى المراية فيدو الشعرة الطويلة ميشوف فيها عاقد حجبانو .. تكلم بلا ميحس وقال 
سيد الملك : على الاقل كنت نقول ليها باللي عرفت مولات هاد الشعرة

يتبع

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.