عروس الملك السابعة الجزء 35

من تأليف Ghazal trust
2018قصة مُلغاة

محتوى القصة


رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

تافقو بجوج وكل وحدة ناضت تشوف شغلها، لاللة رحمة خرجات خرجات تجيب دم العود اما لاللة شامة وصات وصيفة من وصيفاتها باش تجيب ليها خصلة من شعر روح الندى ، خرجات الوصيفة ناوية على نية ومشات لجناح لحريم كتقلب بعينيها ودور دايرة راسها مسخرة ، عيات تقلب على روحد الندى ساعة متلقاتهاش ، سولات وحدة من الحريم وهي ضح ضحك وقالت باللي مشات تصلي زعما . حتات راسها الوصيفة وخرجات مزادش لهضرة باش متخلي حد يشك فأمرها ومشات حتى هي لجامع فين مصافين النساء لابسة زيف على راسها وساترة ماستر الله وبدات دور وتقلب قبل ماتبدا الصلاة حتى جات عينها على روح الندى وهي مربعة رجليها بين النساء فالصف شادة التاج فيديها كتعقدو بخيوط كيتجيدو حتى ربطاتو مزيان من الجناب وهزاتو على راسها فوق الزيف وزيرات خيوطو مع الدورة دالراس باش ميطيرش وجلسات بحالها بحال الناس وكل شيوية تقيس فالتاج . وقفات حداها الوصيفة وتزاحمات . بدات الصلاة وناضت روح الندى كتصلي بحالها بحال العيالات . كتركع وتسجد مخشعة والوصيفة حداها غير كدور عندها وتقلب كي دير دوز لشعرها اللي مخبي تحت الزيف . على الله تبان ليها شي زغبة وطيرها بالموس الماضي اللي جايبة معاها.
صلاو شوية وجلسو يرتاحو وهنا تبسمات الوصيفة وقالت
- شعرك عريان من اللور 
حطات روح الندى يديها على راسها كتقلب وثالت
- بصح؟..... ودابا؟
الوصيفة : بلاتي تخبيه ليك مزيان باش كايبقاش يزلق ليك .. دزري نغطيه ليك 
روح الندى ؛ واخا
يالاه عطاتها روح الندى بالضهر وهي تجيد الموس ودارت براسها كنقاد ليها الزيف وهي رااااها كتخرجو ودخلو حتى حكمات شوية وقالت 
- هبطي راسك نلويه ليك تحت الزيف راه تحل 
هبطات روح الندى راسها على نيتها حتى كتحس بشعرها تنتف وهي تلفت موجعة واخا مطارت حتى زغبة من راسها ، مع الدورة دعينها شافت الموس فيد الوصيفة وني تنوض وقفات كضرب فخادها و تقول
-بااااغياااا تسرقي ليا تاجي يا ىكافرة و فالجامع

وقفات روح الندا وجمعات عليها لعيالات كاملين .. شادة تاجها فيدها معنقها لصدرها ومخرجة عينيها فالوصيفة 
روح الندى: يا السراااقة بغااات تسرقني وهاازة بونقشة فيديها وفالجامع .. شهدو يا الناس شوفو هادا الكافرة بالله مدخلة بونقشة ونتفاتني من شعري 
الجماعة : اعووذ بالله ... ان هادا منكر اعوذ بالله 
وقفات الوصيفة مخرجة عينيها كتفتف حتى طاح الموس من يديها شافو كلشي بدات تبكي وتنوح وعيات تحلف حتى حد ماتاق فيها .. جروها من الجامع كينعلو فيها ، ونيت جابها ليها الله فبيت الله واش الناس كتصلي وهي كطاع وتهبط معاهم كتفلى وجايل بسحرها حتى لتما . هادا دواها نيييت هي الشوهة والقضيحة . اما روح الندى كرزات على تاجها ورجعاتو فوق راسها شاداها بالخيوط مع عنقها وبدات صلاتها . وهي كتصلي طلقات واحد مولاتي حزقة وهي راكعة حتى كلشي دور وجهو ورجعو نعلو الشيطان كملو صلاتهم . اما هي سكتات حشمات من الحزقة اللي طلقات ودارت براسها ماشي هي واخا كلشي
بداو يدورو فعينيهم جيهتها . كملات صلاتها وربعات رجيها ترتاح لاش تبدا تاني فاش يبداو ، تلفتات اللي حداها مرى كبيرة وقالت 
- ابنتي اللي تنفس خاصو يعاود لوضو راه مدايزااش صلاتو 
روح الندى : وانا مالي !
المرى: راك تنفستي خاصك تجددي لوضو وتعاودي صلاتك 
روح الندى: ايوا واخا تنفست مافيهاش الريحة واش بغيتي نحصرها فيا حتى طلع لفمي! كاع الناس كيحزقو 
المرى: ولاكن عيب طلقيها قدام الناس و خاصك تجددي لوضو
عقدات روح الندى حاجبها وقالت : ايوا يلا عيييب سدي ودنيك انا منخليش كرشي تخناز باش يبقا نيوفك مسرحين .. انا فاش كتجيني كتخرج بلل ماتشاورني الى ماعجبكش الحال ماعندي ماندير ليك مراهش عندي باب نسدو باش تبقا لداخل 
المرى : انا غير قلت ليك ابنتي باش تعاودي لوضوء ضبري راسك 
روح الندى : حصي غير نتي عينك وسديها راه حس الحزاق كيجبد خوتو .
ربعات يديها وجلسات كتخمم ودورها فراسها بوحدها شوية وهي تنوض كاع جمعات الوقفة كتبركم بفمها 
- بناقص منجلسش كاع انا هنا نمشي جيهة اخرى حسن ليا .
ناضت مخيخة كتزطم وسط النسى بفولارها الاخضر ملوياه ودايرا فوقو التاج مربوط . مشات بين جوج عيالات وجلسات ربعات ساعا واالو حفات الراحة لا بغات دوز عليها فلخر ناضت كتبركم بوحدها 
- ايوا نمشي نعاود لوضو شندير ... نصلي وفلخر مايدوز ليا والو .. نعاودوه اش غيطرا .
دخلات لواحد دار لوضو صغيرة وجددات لوضو ديالها وخرجات . سمعات القرأن كيتقرى وهي تمشي كتجري وتشير بيديها وتعيط 
روح الندى : اااحبسوووو .. تسناو راه كنت كنتوضااا .. اااحبسو نعاودو .
بقات تشير مادها فيها حد وكل واحد دايها فراسو بقات بوحدها كدور فبلاصتها . ماعرفات مادير ووقفات معاهم كتصلي .
دخلات لاللة رحمة لزريبة كبيرة فيها لخيول مسدود عليهم كل واحد بوحدو . دخلات شادة فلحيوط مضوية بقنديل صفير فيديها وعايفة الطريق اللي دايزة منها ومقدمة وصيفتها هي للولة قدامها كدفع فيها 
- طلي شوفي فين كاين عودو .. غيكون فشي بلاصة بوحدو معزول قلبي دغيا قبل لا يجي شي حد 
الوصيفة : نشوفو الجهة الاخرى واقيلا 
مشاو كيقلبو فالضلمة حتى لقاوه مكسل مجبد هاز راسو فبيت معزول فيه بوحدو . غير شافهم وهوا يوقف بدا بنفخ ويضرب برجلو فالارض ويهز راسو تخلعات لوصيفة وهي هازة الموس والزلافة فيدها وقالت 
- كيجري علينا كي نديرو نقربو ليه ؟
لاللة رحمة : قربي مالك خواافة .. ضربي بالموس خلي دمو يشرشر 
لوصيفة : مكيراسش فواحد البلاصة كيتحرك 
لاللة رحمة : ضربييه ضربييييييه دغيا 
هزات لوصيفة يدها يلاع بغات ضرب وهوا يصهل عليها قاستو فرجلو تجرح وطلح لموس لداخل وطاحت لوصيفة على ضهرها برا بيناتهم باب ديال الخشب قصير فاصل بيناتهم . تفقسات لاللة رحمة من لخطية اللي جابت معاها وتقدمات دير شغلها بيديها . هزات الزلافة ديال النحاس اللي جايبين وتحنات تحت الباب اللي عللي على الارض شوية ودخلات يدها بزلافتها كتقربها لرجلو . وحلات مع جلايلها وخوات بيعا ركبتها المحطوطة على الارض وزلقات جا وجهها على الباب ويدها لداخل ومكيهز غير العود رجليه كيصهل وزطم ليها على يدها قبل متهربها حتى غوتات لربي اللي خلقها . خرجو عينيها وماتت يديها وتخل فمها حتى للسماء ما جراتها غير لةصيفة بزز سخفاتة فوق التبن ويدها مرمية حداعا مكتقد كاع تحركها

رجعات روح الندى فنص الليل مع النسى للقصر باش غير يتعشاو ويرتاحو ويرجعو يكملو صلاتهم حتى للفجر . دخلات مع الباب وهي تبدا غادية وكتحيد فالزيف وطلق سوالفها وتقاد فتاج وفراسها بيديها حتى وصلات لجناح لحريم وهي تلقاهم كاملات ناقشات وجالسات كيضحكو فرحانات . لابسات ومقادات كل وحدة تفايح على لخرى . حلات فيهم روح الندى عينيها فرحانة وهي وتشد فوحدة فيهم وقالت كتشوف ليها فيديها ورجليها 
روح الندى : شكون حنة ليكم زوييين هادشي بغيت ندير حتى يانا 
بعدات لجارية يدعا كتعصر فلحامض بشفاها وتقلب فعينيها وقالت 
- حيدي يديك ... الى بغيتيها قلبي عليها 
ناضت روح الندى فرحانة كتشوف فيهم .. كل جوجات فين جالسات وحتى من لجارية للي تحبسات مع روح الندى طلعوها وعفاو عليها وجلسات حتى هيا ناقشة ولابسة عاجبعا راسها . شافت فيها روح الندى وكحلات بلعمى دغيا قلبات وجهها ومشات كتقلب على كبيرة الوصيفات المكلفة بيهم حتى لقاتها وقالت ليها فرحانة 
روح الندى : بغيت نحني حتا يانا .. بقيت بوحدي لي ماحنيتش
عقداتهم كبيرة الوصيفات وقال : سالات الحنة ... كن بغيتيها كن جلستي بحالك بحال غيرك 
روح الندى : مشيت نصلي مع النسى عاد جيت عافاك قولي ليهم بديرو لي بحالهم 
كبيرة الوصيفات : ساليييينا .. ورجعي بلاصتك تركني حسن مادوزي هاد الليلة فلحبس . يالاه تحركي .
تزيرات روح الندى وداق صدرها حتى دمعو عينيها . تهاوشات غلى الحنة وبقات كطلع وتهبط فيها وفعلا بقات بوحدها فحريم الملك اللي مدايراش لحنة . رجعات مسكينة كتمسح دموعها ... ماعرفاتش علاش كتبكي واخا غير حنة فليدين قرصاتها وبقات فيها واحلة فحلقها . مشات لجناح لحريم وجلسات مركنة بوحدها جامعة يديها وتاجها على راسها . نسات نفسها وبقات سااهيا فيهم كتشوف لهادي فيديها وتشوف لهادي فرجليها وتنخصص بوحدها . ولبنات بلعاني يشاليو ليها ويضحكو فرحانين كل وحدة تهز يديها توريها لخرى وروح الندى بيناتهم ساكتة وترمش بعويناتها . حتى الجهد والجبهة اللي فيها طفاو سبحان الله وبقات تابتة متبعة ليهم لعين . 
شافت حتى عيات وناضت دايزة وسطهم كتشوف فيهم وهما يشيرو بيدهم ناقشن لحناني حتى خرجات مشات نيشان للكشينة لقاتها مرونة بالطياب دلعشاء وكسكسو كيفور والصهد كيخنق .

دخلات بلا مينتابه ليها حد مشات لبيت لخزين وبدات تقلب حتى طاحت على واحد الخنيشة ديال الحنة و حلاتها خروداتها بشوية دالماء فواحد الكَلة حداها وبدات طلي فيديها . يالاه قالت بسم الله دخلات عليها طامو كتجري نفضات ليها يديها وقالت 
- شكاديري وييلي شهاد الروينة بغيتي لحنة قوليها نحنيو ليك 
دارت عندها روح الندى معوجة راسها فيها لبكية وقالت
- حد مابغا يحني لي يعيت نزاوك 
طامو : ايماااا علبك يا يما ... غسلي هادشي هادي راح الحنة دراس متخرج ليك كاع فيديك .. اااياما لهاد البنت . 
مساحات ليها طامو يديها وخرجاتها من تما غادية بيها 
روح الندى : لا منرجعش لجناح لحريم كيفقصوني بيديهم 
طامو : واغير زيدي .. كن ما وحدة اللي شافت دخلتي لبيت لخزين موراه مقلوبة الدنيا عليك 
روح الندى : ماغانمشيش لتما 
طامو : واغير زيدي ... دابا بزز منهم غيلبسوك ويقادوك باش تمشي تشوفي سيدي راه هوا اللي طلبك قبل مايتحط لعشا ويتجمع مع عاءلتو 
روح الندى : الا ماشكيييت بيهم مانتسماااش غير بلاااتي 
طامو : مرة ديري عقلك مرة يتوضر ليك سبحان الله ... تبتي وحصني .. وسيري راه قالبين الدنيا عليك كيقلبو 
داتها لجناح لحريم وتما تعرضات ليها كبيرة الوصيفات كتنفخ . ماهضراتش معاها وحتى روح الندى قلبات وجهها عابسة . داوها غسلو ليها بالزربة ومشاو بيها لبيت صغير اللي موالفة تبدل فيه ووقفات كتشرط عليهم قدام لمراية منفخة 
روح الندى : نلبس لخضر هاد الليلة 
كبيرة الوصيفات : لخضر كتلبسو لعروسة ..ونتي ماشي عروسة وعمرك دخلتي عندو عروسة .. حتى نهار ندهزوك ليك عروسة عاد تلبسيه 
روح الندى : ايوا حتى يانا ماغادية فين والى سول نقول مابغاو يلبسوني لخضر اللي كيقول ليا نمشي بيه عندو ديما يالاه 
زفرات كبيرة الوصيفات وحلات واحد الصدوق جبدات منو واحد القفطان دلموبرة مزير خضر ملكي محلول من الجناب ومطروز ومنبت بالحجر كيسقسق مذهب بليدين جا مع روح الندى من داكشي الرفيع . لونو نقي وواضح باقي جديد رطب تقول تخيط عليها . لبساتو بلا حزام الوقت كامل وهي معنقة التاج خايفة يطير . ومن داكشي اللي طرا ليها فالجامع رجعات كترد لبال وخايفة من خيالها . دخلاتو معاها وسط الماء شادها . الله يجعلو يطير منو كاع الحجر المهم يبقا فيديها مايطيرش كامل ، ساعة بقا جديد كما تحط فوق راسها رجعات حطاتو حتى هيا فوق شعرها المطلوق دافرين ليه جناب وجهها للور بالسبولة فوقو وهوا وهوا مطلوق فايحة منو ريحت ما زهر والورد . لبسوها شربيل الصم جديد وعطروها بالزهر وهي واقفة كيرشو عليها المريشة و وحدة قدامها كتكحل ليها عويناها . سالاو ليها وهي تخرج من داك البيت وسط جناح لحريم غادية هازة خنارفها وهما هازين يديهم محنيين كيشوفو فيها ويشوفو فبعضهم مافهمو حتى حاجة . فين غادية هادي هاكا وفين عوالة ! خرجات خلاتهم مصمرين ومشات دايرين بيها الوصيفات .. هي كتجري وهما كيجربو وراها حتى لباب لملك وفتحو ليها لعبد المعروف " عابد " ودخلات .

دورات عينيها مالقاتوش حتى سمعات صوتو من الشرفة قال 
- روح الندى ... اجي
مشات جيهت الشرفة لقاتو واقف لابس لبلدي فلحل بحال العادة . تلفت شاف فيها داخلة عندو بشوية عليها وجهها ممحي من التعابير . تبسم ولاكن فاش شافها دايرة يديها قدامها شاظة فصبعها ودخلة عندو فعبنيها حزن كبير ومهمومة جمع الضحكة وزير حواجبو وقف كيشوف فيها و يحرك راسو مصغر واحد العين كيسولها بعينيه . وقفات قدامو وقالت 
- مشيت صليت 
تبسم وقال : الله يقبل .. كي جاتك الصلاة ؟
روح الندى : كان الزحام والصهد وواحد المرة تعكلات قدامي فجلايلها طاحت عليا نساتني فاشمن ركعة كنت 
تبسم وقال : كتوقع ... المهم دابا تولفي .. وفاش ترجعي تكملي صلاتك هاد الليلة دعي معانا ماتعرف تكون دعوتك مقبولة 
روح هزات عينيها وقالت : باش ندعي؟
حط يدو على كتفها وقال : دعي معانا نربحو الحرب . مور العيد غنهزو رحالنا 
حلات عينيها وقالت: هااه!! لحرب ؟!! 
حرك راسو مبسم وقال : اه لحرب .. كنتحاربو باش نبقاو فبلادنا وميحط فيها حتى عدو رجليه وياخد عيالاتنا يدرو فيهم اللي بغاو 
روح الندى: مغاتمشيش ياك... نتا ملك ماكتمشيش للحرب ياك 
ضحك وقال كيدوز يدو على خدها : انا اللول كنمشي وفالصف الاول كنوقف وانا الاول كنبدا بوحدي لحرب مع لعدو ... عاد ديك الساعة كينوض كلشي 
تخلعات روح الندى وبدات تبكي دتبرة يدها على حناكها وقالت
- ويييلي !!! لااا ماتمشيش يرحم والديك خليهم يمشيو ... نتا ملك خاصك تبقا ااااهىء اهىء 
ضحك وقال كيمسح وجهها : خاصني نمشي... باش ميدخل عليك حتى واحد .. باش تعيشي وتبرعي فهاد البلاد من شمالها لجانوبها .. خاصني نمشي حيت انا اللي حامي هاد البلاد ولبلاد كاملة كتعرفني انا .. خاصني نحمي ديننا وميدخل حتى واحد يغير الدين ديالنا ويدير فينا اللي بغا . (شد وجهها) ماتخلعيش... والى خفتي مانرجعش يالاه تمشي معايا 
حرمات راسها وقالت : نمشي معاك اه 
ضحك وقال: وتقدري ؟ 
روح الندى: نقدر والله غير ديني 
تبسم : الى ديتك غنخسر الحرب ... غنبقا حاضيك غير نتي ومنركزش .. ماتخلعيش انا عمرني خسرت شي حرب من نهار عقلت وعمرني نخسرها ...
روح الندى : ويلى كان لعدو قوا منك ؟
حط يدو على كتفها داخل لجناحو وقال
- شحال جهدو يقوا كاع.. كيبقا انسان والانسان جهدو باين ... ماتخلعيش دابا تولفي 
وقفات قدامو مضيومة وقالت : لحرب هي اللي غنعيش فيها منين تمشي 
صغر عينيه وقال: علاش؟ 
روح الندى : حد مكيحملني هنا مكيقبلني ... (هبطات راسها) قلت ليهم ديرو ليا فير شوية دلحنة حتى يانا بحال كلشي مابغاوش 
شاف يديها اللي كتحكهم مع بعضهم وقال
- بغيتي غير لحنة صاافي! بزز منهم ييديروها ليك 
تنهدات وقالت : مابغيتش نديرها 
شد فيديها بجوج كيشوف فيهم وقال
- علاش؟ ياك بغيتي لحنة .. ايوا صافي تجي هنا اللي تحني ليك موال وقت لعشا 
روح الندى: لا صافي هرب ليا خاطري منها 
تبسم وقال: علاش غيهرب ليك هاد الخاطر ؟ شنو بيك شي حاجة عندك جاتني فشكل فاش دخلتي عندي 
روح الندى : انا كنت بغييييتها بلحق كنت فرحااانة .. دابا لا مافرحاناش 
تبسم وقال : خاصك تفرحي حيت عندنا رجال عمرهم خسرو شي حرب .. وهادي لحرب ديالي السابعة وغادي نرفس عدويا بيديا هز (يدو قدامها ) وغنرجع ... عقلي على هضرتي مزيااان (خزر فيها) غنرفس عدووويا بيديا ... وعد مني مغنرجع حتى نخلي راسو مقطوع تما 
هزات عينيها فيه وقالت : شكون عدوك ؟
تلسم بالجنب وقال : فاش نرجع نقول ليك شكون ... دابا غتحني كما كنتي باغا فلول .. ضحكي ونشطي حيت من شحال هادي وانا كنتسنى فهاد الحرب ... ليوم وصلات وبغيتك تفرحي معايا 
مافهمات روح الندى والو ولاكن حسات بقلبها رتاح من جيهتو دارت التيقة فيه وشفات القوة ديالو فيعينه وطمنات شوية . تلفتات عطاتو بالضهر مبسمة كتشوف راسها فلمراية وقالت .. غنبقا ديما نلبس لخضر بحال لحجرات اللي فهاد التاج .
تبسم وحط يديه على نصها وقال واقف موراها 
- هاد لخصر خصو مضمة ( دوز يدو على كرشها ) وهاد لكريشة خصها تعمر ماتبقاش خاوية
حمار وجهها وقالت كتلف فالهضرة : اا.. م نمشي نحني واقيلا 
شدها رجعها بلاصتها قدامو وقال : تجي عندك لحنة لهنا ... هاد ربع ايام اللي بقات على لحرب بغيتها تكون معاك 
شافت فيه وقالت: شحال غتبقاو تما ؟
شاف فيها فالمرابة وقال : ماشي بزاف ... 3 شهور

يتبع

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.