عروس الملك السابعة الجزء 39

من تأليف Ghazal trust
2018قصة مُلغاة

محتوى القصة

رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

تعشات معاه كضحك وتكركر فرحاانة وكل وكل مرة تلوح ليه كلمة كضحك حتى كتوقف ليه بالضحك . عمرات كرشها وساست يديها كتفشش عليه بعويناتها 

- دابا صافي غير نمشي بحالي ؟

جرها من يدها عندو درعها وقال : الى جرى عليك شي واحد سيري 

روح الندى : زعما باش نتا ترتاح 

ضحك وقال : علاش دابا مامرتاحش ؟ ! انا غدا غنمشي للحرب ..باغي هاد الليلة دوز معاك نتي 

روح الندى : عفاااك ديني معاك عفاااك 

شد راسها بين يديه وقال : صافي قلت ليك مغاديش تمشي .. انا غير ضحكت معاك ماشي قلت ليك تمشي بصح ... مكيناش المرى اللي كتمشي للحرب ومزال ماخلاقت وعمرها تكون فالعهد ديالي انا . غتبقاي هنا و ديري عقلك .. وبيتي مفتوح ليك نتي بوحدك وقت ما بغيتي دخلي ليه ترتاحي دخلي .. (هز صبعو ) بشرط ... ماتمديش يديك لشي حاجة بعيدة وديري عقلك ... الى جيت ولقيت شي حاجة ماشي هي هاديك غتقلب طريقنا . وماتنسايش ... راه كل حاجة فهاد الجناح عارفها وحافضها والى تزعزعت من بلاصتها كنعرفها ، داكشي علاش غاديري عقلك الاللة روحي وتبتي حتى نجي.

حركات راسها وقالت : غير كون هاااني .. كما خليتيني غتلقاني يا ضو عينيا .. ماغنشوف النعاس حتى تكون حدايا ... كفاش غنعرف احوالك ونتا بعيد عليا .. كفاش نرتاح ونتا فالحرب 

تبسم وقال : غادي نسيفط ليك كل سيمانة برية تجي حتى لبين يديك ... كنت قوي وزدتيني قوة ..مصمم باش نربح الحرب ونجرجع ليك بالزربة 

رمشات فيه وقالت : ولاكن انا ماقريت فكتوب ماتعلمت فلواح ... كي ندير نقرى مكتوبك ؟

ضحك وقال : نتي تعرفي... ومنها نيت تعلمي شوية باش تعلمي تكتبي وتقراي . 

روح الندى : وغادي تمشي بوحدك؟ 

الملك : لا ... الحرب كتجر كاع رجال هاد القصر .... غيبقا هنا عمي بوحدو وشي ناس من المجلس منهم مستشرين ووزراء
باش ماتنوضش السيبة فغيابي

روح الندى : وا وصي عليا شي حد عفاااك راه مكيحملوني مكيقبلوني خاصهم ليا غير لوجيبة ويطمروني حية .. انا اللي عارفة شنو كيدوز عليا والله ... نتا كاين وهما كيمرمدو فيا كي بغاو كل مرة يهبطوني للحبس نتبرد فيه 

هز حاجبو فيها وقال : ونتي مكديريش علاش؟ ماتكدبيش قولي الحق راه نحصل عليك شي كدبة نعلقك من شعرك وسط القصر 

هبطات راسها كتبوحط وتمسكن وقالت كترمش خايفة 

- دابزت مع واحد البنت (هزات صبعها) والله ما انا اللي جبدتها هي حات دارت عليا اميرة و..و..وو صافي 

هز حاجبو لاخر تاهوا وقال : و شنو اخر؟

روح الندى : و صافي ننن.نتفتها .. (خرجات عينيها) ولاكن غزيييت فيها ضربت ليها واحد النتفة مسحت بيها جناح لحريم من القنت للقنت 

عقد حواجبو وخرج عينيه : مزياان .. مزيااان داكشي اللي درتي تبارك الله عليك ... وكتقولي فيها بوجهك حمر !

تكمشات وقالت باغا تبكي : وا هي اللي نقصات مني فجناح الحريم قدام كلشي ووقفات عليا بحال عزراين كتقول لي شكون نتي .. وهي شغلها شكون انا ! والله ماهضرت حتى غوتات عليا باش نجاوب بزز مني هنننخنن

عبس وقال : وجاوبتيها بيديك ... ودابا كتقوليها بحال الى دايرة مزية ماخفتيش نجلدك شي مية جلدة !

حلات عينيها وقالت : لا ماخفتش

تعجب وقال : اهاااه !! وعلاش؟

كمشات فمها ودورات وجها كتنفخ وقالت : حيت انا الملكة دابا ماشي نتا .. غ غغغير كتخلعني بتخراج العينين ديالك حتى كنبدا نتفتف ونسا كاع بللي نتا فجناحك معايا ماشي ملك .

غلباتو الضحكة وبدا يضحك حتى عيا وقال 

- ايوا وجدي راسك فاش نخرجو من نهنا ونرجع ملك .. وجدي راسك لمية جلدة صافي 

خلات عينيها وبدات تبرق فيه وقالت مبسمة 

- كضحك معايا ياك ... ياك فير كتقولي هاكاك بلعاني باش نخاف 

تبسمو عينيه وقال : لا كنهضر بصح وغير تخرجي منها وجدي ضهرك 

شارت ليه بصبعها كضحك وقالت : اممم وعلاش كضحك هههه 

شدات فيه الضحكة وبدا يضحك وهي تنوض عندو جلسات على رجلو وبدات تلعب فشعرو كتحلون 

- شتي ... عقت بيييك ههه اصلا راه تعاقبت انا وياها .. هبطونا وخلاونا بلا فطور تما حتى عيطتي ليا عاد طلعوني.

الطريقة باش كتهضر وتعوج خلاتو غير كيشوف فيها ويضحك وهي عاجبها الحال .. حتى برد وشدها من رقبتها زير عليها وقال 

- ديري عقلك ... ديري عقلك ولا نطير ليك هاد ربع راس اللي فرحانة فيه هاني علمتك . 

هربات راسها كضحك وقالت : ومال ربع راس ماشي راس !! 

تبسم وقال : كنتي شوية تبقاي بلا راس ههه... راسك صغيير فيك غير الشعر ... سمعي... غنجي ... وغنلقاك درتي شي فضيحة نقرع ليك .. نخليك كدوري قرعة هههههههههههههههه

كمشات فمها وقالت : وعلاش كضحك؟

زاد فالضحك وقال : هههههههه تخيلتك كدوري قرعة هههههههههه

بعدات كنفخة وربعات يديها قالت : الله ينجيني ... (ردات شعرها قدامها) عرفتي الى مشا ليا شعري نحماق 

خربق ليها شعرها وقال : غتحماقي حيت شحال ما بقيتي غنقرع ليك هههههه

ناضت وقفات كتستر صدرها بالعباية وقالت : نمشي لجناح لحريم حسن ليا 

جرها تا جات عليه طايحة وقال : جلسي للرض 

هزات راسها شادة الضحكة وقالت : وعلاش كضحك عليا 

تبسم وقال: ماعرفتش ! هههه نتي فيك شي حوايج كيخليوني نضحك . 

هبطات راسها كتعوج ودور فشعرو بصبعها وقالت : غير شي حوايج فيا اللي كيضحكوك ؟ ... زعما فيا غير الضحك 

رفعها رفعة وحدة بين يديها ماعرفات باش تبلات ولسقات عليه . ناض وقف وقال

- فيك كلشي اللي انا كنبغيه 

داها لفراشو نعسها وتكا عليها باس شفايفها بشوية وقال 

- غنتوحشك 

عنقاتو وقالت : انا كتر 

تلفت براسو طفا الشمع اللي مضوي حداه ورجع ليها . 

مابقا للفجر غير شوية ويأدن ... والملك محمد اصيل حال عينيه متكي عليها كيلعب فوجهها بالوردة اللي عطاتو وكيسبع عينيه من الشوفة فيها .. هبط الوردة مع عنقها وهي ناعسة عريانة حتى للشقة دصدرها وحطها . 

ناضو ناس لقصر كاملين وصوت النفار فباب القصر الكبير فوق الصور العالي اللي داير بالقصر كينفر بصوت قوي مجهد كيعلن على الحرب اللي غاديين ليها شلا رجال هازين عاءلات فالبلاد كاملة .. شلا حراس وجيش واجد فارض واسعة وعريضة فحدود البلاد .. مسلحين ومحملين بلباس الحرب الكحل وعلاية حمراء موراهم قدهم فالطور .. كل فارس يا فارس ... صحاح فصاح وطوال وعراض ماتبانش المرى الى دخلات وسطهم .. جيش كبير تعيا العين تشوف حدو فين واصل ماتلحق .. من الفوق كيبان بحال غيمة وحدة مغيمة على ديك الارض . والفقصر لداخل فساحة كبيرة واقفين حراس كتار بلباس ابيض .. فيديهم الرماح وفجنبهم سيوف ماضية كتبري واجدة لقطيع الريوس وللغرس فقلوب النفوس ، وفالصف الاول واقفين ولاد العاءلة كاملين بلباس كحل نصو من الحديد على كتافهم مشدودة عبايات حمراء طويلة . واقيفن فصف واحد وبيناتهم الملك محمد اصيل بين ولاد عمو الامير سيف الدين والامير قاسم ... واقف هاز راسو واجد حتى لباسو كحل وسيف ابيض كيلمع معلق فجنبو والدرع كبير فيديو على كتافو هداب من الحديد مذهبة شادين عباية بيضاء طويلة موراه . زاعم ومصمم والشوفة فعينيه قاصحة كيشوف قدامو مكيتحركش .. ريح الصباح كيطير شعرو وعبايتو ، ضارب السنة فالسنة . 
فجنابهم خيول مصافة كتشوف فيهم .. خيول بيضاء ورمادية وبيناتهم خيل الملك واقفة وعارفة الطريق اللي تشد ومولفة بديك الوقفة .. على ضهرها سرج مزير وعلى صدرها درع مشبك من الحديد متين بحال جميع الخيل اللي وقفة حداها . وكل خيل قدامها عبد من العبيد شاد لجامها . 
ادن الفجر وكل واحد حط سلاحو بجنبو فالارض .. كبر الامام الوقف قدامهم وبدا الصلاة كاملين تحت عينين العاءلة الملكية اللي واقفة برا كدعي وتطلب الله وكيبكيو هما والخدم والعبيد .. باش يرجعو ليهم سالمين غانمين واخا الحرب كتاكل منهم رجال شداد ومكتعرف لا امير لا ملك لا فارس من الفرسان . 

ركعو هازين كفوفهم و الامام كيدعي وبصوت واحد كيبورش اللحم كيردو كاملين : امين 

سالات الصلاة .. وبدا النفار فصوار القصر كيعيط وطلع كل واحد على العود ديالو .. هز محمد اصيل يدو لناس القصر وتقدم هوا الاول خلا لاللة ياقوت واقفة دايرة ويف على راسها ومغمضة عينيها كتبكي ماسكتاتش من الدعاء . الحرب علماتها ماتيقش .. كما رزاتها المرة اللولة ترزيها المرة التانية .. وماعندها صبر ولا قوة لشي رزية . 

خرج مع باب القصر الكبير غاديين . الملك الاول وموراه جوج جوج تابعينو .. صف طويل خارج وبصوت قدام الخيل كيقرقب .. كانو شلا نسا ورجال مصافين كيغوتو ويشيرو بيديهم ويرميو الورد عليهم .. تبسم الملك محمد اصيل فوجهم وشار ليهم بيديه وزاد هاز راسو يلحق بجيشو الكبير اللي كيتسناه


مشاااا الملك للحرب ومشاو معاه رجال عاءلات ... خلاو قلوب معقلة موراهم كتسناهم يرجعو . 

حلات روح الندى عينيها بزز ناعسة على جنبها والشمس ضاربة فضهرها .. بدات تقلب من جهة لجهة حتى طابو جنالها وهي تحل عينيها كتحك فيهم .. شافت فالسقف المنقوش شوية ودغيا تلفتات حداها لقات غير بلاصتو .. دوزات يدها عليها وهزات راسها كتسرح عينيها فالبيت ، مبانش ليها وناضت دارت عبايتو عليها وبدات دور فجناحو حفيانة كتقلب عليه من ركنة لركنة .. طلات على الشرفة مالقاتوش ومشات للحمام مالقاتوش ورجعات لفراشها جلسات كدور فعينيها وتسول فين مشا حتى حطات يدها على الوردة وشافت جيهتها مبسمة ... هزاتها شماتها وناضت حطاتها فكاس ديال الماء تروى .. دوزات يدها على الوردة وقالت 

- بحالي بحالك ... حتى انا الى قطفوني من يد حبيبي غنيبس ... واخا يحطوني فجنة فيها كل ماحلمت بيه .

شماتها مغمضة عينيها حتى قطع خيطها اللي بينها وبين الوردة صوت الباب تحل .. تلفتات بالزربة مخلوعة ويدها على صدرها وزادت تخلعات فاش شافت لاللة ياقوت قدامها عازة خنافرها للسمى بوحدها ووصيفااتها برى كيايتسنوها 

- لاللة ياقوت : تعطا ليك جناح خاص بيك نتي بوحدك قريب جناحي ... غتهز حوايجك وتمشي ليه .

حركات روح الندى راسها مكمشة العباية على صدرها وهازة كتفها وقالت بصوت ضعيف حنين وشوفات بحال القطة كدوب الحجر 

روح الندى : سيدي قالي نبقا فجناحو . . . وانا كاعنديش علاش نخرج من هنا ... الى متقتيش بيا سوليه 

عبسات لاللة ياقوت وقالت : جناحو خلاه ليك تباتي فيه ماشي تقيلي فيه ... 

روح الندى: كفاش خلاه ليا؟ فين مشا؟

هزات لاللة ياقوت حاجبها وقالت: علاه مافراسكش! 

حركات روح الندى راسها جامعة عليها العباية وقالت : لا ... شنو وقع ؟!

لاللة ياقوت : كن بغيتي تعرفي شنو وقع كن فقتي مع الفجر فاس كان كلشي واقف وودعو الفرسان وسيد الملك معاهم فاش كانو غادييت للحرب 

سمعات روح الندى الحرب وهما يخويو بيها الركابي وشدات فالطبلة اللي موراها وقالت مكمشة العباية على صدرها مصدمومة 

- الحرب ..... (خرجات عينيها فالارض حتى غرغرو ) صافي مشا ... اصيل مشاااا!!! مشا للحرب؟! 

خزرات فيها لاللة ياقوت وقالت : ااخر مرة نسمع سميت محمد اصيل حرفية من فمك ... غتحتارميه ولا ميعجبك حال 

شافت فيها روح الندى وقالت: ماوصاكش عليا؟ قالي غيوصيك 

لاللة ياقوت: شكون نتي اللي تهضري معايا هاكا ؟ سمعي... وصيتك تبعدي من طريقو ونتي قصحتي راسك ... ودابا غنقول ليك .. وحدي راسك للهلاك اللي كيتسناك ... قبل بعدا ...شكون عطاك الحق تلبسي من لباسو 

شاف روح الندى جيهندت كتافها فالغبابة وقالت: هوا ليدو لبسها وعطاها لي الاللة 

لاللة ياقوت : غتحطيها فين كانت وغتخري من جناحو ومانعاودش نشوفك جايا لجناحو مرة اخرى .. يالله تحركي

يتبع

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.