عروس الملك السابعة الجزء 58

من تأليف Ghazal trust
2018قصة مُلغاة

محتوى القصة

رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

طلعو فدروج كيشوفو القصر الجديد المنقوش والمزخرف بتصاور مرسومة فالسقف غريبة .. راسمين نساء عريانين ورجال .. وتماتيل لاسقة فلقنات .. حشمو يزيدو يشوفو فداكشي وتبعو الوصيفات الشهبات كيطلعو ويهبطو فيهم .. لباسهم مغاير وحتى وجههم مغاير .. فيهم النمش وحروفهم باهتة . 

جلس الامير يور على عرشو وقال هاز خنافرو 

- من ليوم .. غادي تعلمو هاد الناس اللي فهاد القصر يهضرو لعربية بحالنا حنا ... ومنعاودش نسمع شي واحد هنا كينطق بكلمة اخرى من غير العربية . . . هاد البلاد غترجع بلاد مسلمة .. ديال المسلمين ... اللي بغا يبقا ويتبع ديننا مرحبا بيه معانا .. اللي ماعجبوش الحال يخوي البلاد ماحد بيبانها مفتوحين ... حيت فاش يتسدو لبيبان غادي غايبدا الاعدام .. اعدام كل واحد مالزمش حدو .. ولا بغا يبدل قانون هاد البلاد . 

حناو الحراس المسلمين واليهود راسهم .. واخا مفهمو والو حناوه بزز منهم . وخرجو قدامو واحد مور واحد . تنهد هاز راسو وناض مشا لجناح مو ودخل .. لقاها واقفة كتشوف مبسمة .. جناح كبير فيه سرير من لخشب منقوش . وحمام عريان مامدرقينو حيوط .. فيه سريج مزلج من الماء عاامر بالورد .. نقش فالحيوط والسقف والزينة ديال الجناح حسن بزااف من اللي كانت فجناحها .. تكلم موراها وقال 

- عجبك؟

تلفتات وقالت : بزاف.. فنانين هاد الناس .. وكيعرفو يتولو .. عطاهم الله وكلشي ومابغاوش يدخلو الاسلام

الامير يور : عطاهم الله الدنيا .. اما حنا باغيين الاخرة .. هادشي دايز وصافي ... المهم .. جيت عندك باش نقول ليك .. باللي كاينين حريم هنا .. عطيهم الحق يبقاو الى بغاو ... واللي مابغاتش تجلس تخرج طرد رزقها فجهة اخرى... حنا مكنشدو حتى واحد بسيف

الملكة : غير تهنى ... نرتاح شوية ونوض نشوف اشنو واقع فهاد لقصر.

دور عينيه للجنب تاني شاف شادية واقفة كدور فوجهها دايرة لتامها وكتخبا .. ماردش لبال ليها وتبسم فوجه الملكة وخرج خلاهم . 

تلفتات الملكة وقالت : عبدية... شوفي شي جناح للبنات يجلسو فيه ... على بيدمن نقادو الامور كاملة ... مزال ماعرفنا كفاش غادي نديرو مع خدم وحريم هاد القصر... واش نخرجو كلشي ولا نخليو كلشي كما هوا .

عبدية : اللي دارها مولاي هي اللي غتكون ... عطيهم الحق يختارو .. ولا فاش تجمعيهم حضريه معاك . 

الملكة : داكشي اللي غاندير (شافت جيهت الساريج دالماء) داك الماء اللي تما نقي؟

عبدية : علمي علمك ... واقلة وجدوه ليك 

الملكة : خويو داك الماء .. وعمروه بماء جديد ونقي باغا نرخي عضامي فيه ... ديرو ليا فيه الورد والريحان .. وديري ليا لخلطة ديال الحنة بلعشوب .. حيدو دوك الحوايج المعلقين تما .. مانبغي نلبس حتى شرويطة من دوك الشراوط ... نبغي غير حوايجي . 

عبدية : هي اللي متعاود ... انا فرح قلبي بهاد القصر .. مبهج وزويين .. ومابقا والو نعودو نسمعو الاذان فهاد البلاد . خرجي لبنات وريهم فين يحطو رحالهم .. شااادية... فاش نبغيك غادي نعيط عليك .. مالك حاطة لتامك على وجهك 

شادية : لا والو .. هاوا حيدتو غير نسيت راسي 

عبدية : تبعوني البنات ... يالاه سربيو

تبعاتها شادية وبقات عيشة واقفة مبندة فمعا محلول وعينيها خارجين حتى رجعات ليها شادية جراتها من كتفها وداتها . 

غادين بوحدهم حتى واحد من لخدم مكيدور حداهم .. طرقان لقصر واسعة وعريضة ومزينة بسقايات مزلجة وحتى من الارض كاملة رخام . ماعرفات عبدية فين تديهم

حلات باب جناح صغير شوية مفرش بفراش مغاير على فراشهم العرب المعروف . . خلو مور عبدية كيدورو فعينيهم مقاداهم فرحة بزوجات ، تكلمات عبدية وقالت

- هادا بيتكم ... ومانشوفكمش كدورو برا ... يالاه كل وحدة تشد بلاصتها ومانبغي نشوف هنا روينة .

خرجات عبدية خلاتهم بجوج واقفات .. يدورو فعويناتهم وكل وحدة فين داوها رجليها تشوف وتعرف وتشم وتلمس .. قالت عيشة بالفرحة غطير 

- شاادية ... شوفي عندهم خزينة هنا ... يعلم الله اشنو فيها ... نحلوها؟

وقفات حداها شادية كتشوف فالخزينة واقفة مع الحيط مصنوعة من لخشب ومنقوشة كاملة ، حلات شادية بيبانها بشوية وهي تلقا فيها شلا تواب مخيطة كل وحدة كيف دايرة ، لوانهم زاهية وعاطية ماشي كاشفة وبالية .. ما هما قفاطن ما مفصلين فصالت الحايك .. ماعرفو داك لعجب كيف كيتلبس .. هزات عيشة راسها لفوق وهي تبان ليها صندوقة صغيرة.. جبداتها وحلاتها ولقات فيها شلا دبالج وخلاخل فالشكال والانواع .. ها الدهب ها النقرة ... فرحو بيها وبداو يعزو ويقيسو .. جاوهم الدبالج كبار على يديهم . حطو الصندوقة بلاصتها وبداو يقلبو .. لقاو صنادل من الجلد مستفة .. جبدو كيقيسو معجبين ما فاهمين كيف كانو يديرو ماليهم يلبسهم ... كانو صنادل خفاف وطالعين بلخيوط حد الركبة ، قيسو وجربو وماخلاو من داك لخزينة ما جبدو ، رجعو سدوها ووقفو حطاها كيضحكو 

شادية : ضحكااات ليام ... وعاد لخير مدفق علينا من كل جهة .

عيشة : واش انا فايقة ولا كنحلم ... هادا بيتنا وهادا فراشنا اشادية ... شوفي كي رطب ومسبسب ... غنعسو انا وياك بجوج فوق داك السرير

شادية : هاد البيت باين عليه كان شي بيت ديال شي وحدة همة وشان ، حيت اللى شفتي لباس هادوك اللي تلاقينا لتحت ..لباسهم ابيض بالي

عيشة : يكون ديالمن ما بغا يكون حنا سوقنا ... حنا خلينا نلبسو ونتمرحو فهادشي قبل ماتبان لينا مسعودة من شي قرينة وتكحل لينا عيشتنا ، راه مسعودة هاديك وماتعرفي منين دوز لينا .

فوسعة كبيرة مصافين بنات شهبات .. طويلات وقصيرات لباسهم طويل عاري من اليدين والصدر ...حسنوات القصر ، قدامهم جالسة الملكة على لعرش كتشوف فيهم وحدة وحدة وهما واقفين مهبطين الراس .. ها اللي عينيها خوضر ها اللي زورق .. ماهضراتش الملكة حتى دخل الامير ولدها ووقف حداها هاز راسو كيشوف فيهم وحدة وحدة .. وحتى هما كيشوفو فيه بنص عين ويحدرو عينيهم . مكانت ببناتهم حتى جارية عربية . تكلمات الملكة وقالت 

- جمعتكم هنا باش نعطي لكل وحدة فيكم حريتها ... تختار طريقها بلا ميبززها عليها شي واحد .. لباب محلول قدامكم .. اللي بغات تمشي من هاد لقصر الله يعرضها السلامة . واللي بغات تبقا مرحبا بيها .. ولاكن قوانين هاد لقصر غادي تبدل .. وداكشي اللي كنتو تعرفوه ماغاديش يبقى . . . بغيتو تبقاو جاريات هنا .. خاصكم تسلمو هادي اللولة... وحتى الى بغات شي وحدة شي واحد من حقها تزوج بيه ... وتخرج تعيش معاه .. واللي تزوجات مفروض عليها تخرج من هنا وماتبقاش محسوبة على لجاريات .. غتقراو وتعلمو لعربية ... واللي عندها شي هبة ربانية من حقها تمارسها .. ترسم .. تعزف.. تغني ... حنا كنقدرو المرى كما بغات تكون وكنديروهاش عبدة عندنا وتحت رجلينا ..ولاكن اللي بان فيها الدغل مكنرحموهاش . 

شافت فيور وشارت ليه بيدو عاود كل ماقالت بلغتهم باش يفهمو كلامها .. شرح ليهم الكلام حرف بحرف وزاد كمل من عندو وقال

- دابا شكون فيكم باغا تبقى .. وشكون تبغي تخرج ... اللي بغات تخرج وتوقف لهيه 

كلشي سكت .. لخدم غير كيشوفو بنص عين شكون تقدر تبدا وتزعم .. والملكة وولدها متبعين كلشي وكيشوفو فيهم كيشوفو فبعضياتهم ويتشاورو فير بلعينين . زعمات وحدة من الطرف وخرجات من بين لبنات وقفات قدامهم .. تبعاتها وحدى اخرى حتى هي .. وبداو لبنات كيزعمو مترددات .. خرجو خرجو من الجماعة خمسة وبقاو 8 واقفين بلايصهم . تكلم الامير مرة اخرى وقال كيشوف فدوك 8 

- فكرو مزياان ... وماتنساوش باللي غترجعو على ديننا .. بالاخص نتوما الجاريات . واللي حصلات فيكم كتمارس الطقوس اليهودية غادي يتقطع راسها . 

بقاو لبنات بلايصهم مابغات تمشي حتى وحدة تخرج ، رفع الامير يدو لعبدية وقال

- عطيهم حقهم .. وبقاي معاهم حتى يخرجو ... ونتوما كل وحدة ترجع بلاصتها ... ومزال عندها لحق تختار واش تمش ولا تبقى 

مشاو لبنات .. وخوات القاعة .. مشا كلشي وبقات الملكة جالسة .. وقف ولدها قدامها مربع يديه وقال

- رتاحيتي؟

حركات راسها مبسمة وقال : دابا مزيان ... لجو هنا زوين عجبني... كتعرفني ماعزيزش عليا البلاد اللي فيها البحر ... وهاد البلاد رتاح قلبي فيها بزاف 

تبسم وقال : الطبيعة فيها زويينة ... فيها شلالات و وديان صافية نقية .. الى كنتي مسالية يالاه نخرجك هنا فلقصر تشوفي الدنيا كيف دايرة 

حركات راسها وقالت : لالا .. مابغيتش نشوف داك لمسخ برى حتى يتحيد

ضحك وقال : كتحشمي مني ... نوضي يالاه ماتشوفيش جيهتهم 

شد ليها فيدها نوضها وخرجو لبرا .. ركبات فوق العود ديالها وركب فوق عودو البركي الاصيل ومشاو كيتساراو هابطين مع لحدورة بين الشجر والطبيعة كيتساراو .. داها لضاية ديال الماء كبيرة عامرة بالوز والبط .. دوزها على مجمع الخيول المربوطة وحدى حدى وحدة .. وداها لحديقة فيها ورود مشكلة والماء دايز من كل جهة بقا يتسارا بيها لداخل فلقصر ويوريها كل حاجة فين جات وكل بلاصة بعيدة على ختها بزاف حتى وصلها لدروج من الحجر نازل معاهم الماء كيشرشر صافي ومجموع لوسط بحال الضاية دالماء دايرين بيها الشججر والورد والماء فيها صافي نقي كيبين الحجر لتحت منو .. وقفات ونزلات هازة جلايلها ... حيدات بلغتها وبغات تدخل .. شافها داخلة كتزطم بشوية ونزل بالزربة عرى على رجليه وكفض وشد ليها فيديها كيضحك وقال

- دخلي ماتخافيش... الماء ماغارقش واصل حتى لركبة. 

شادات فيه داخلة كتفتح وقالت

- وعنداك نزطن فشي بلاصة وتهبط بيها ونزل كاملة 

تبسم وقال : لاالا غير بشوية عليك ... راه شفت هنا لبنات كيلعبو وداخلين كاملين واصل ليهم الماء حتى لركبة

الملكة : باااارد ... ولاكن زوين ونقي رجلي كيبانو ليا لتحت ههه ... و وااسعة هاد الضاية عجبااتني 

شد ليها تكشيطتها من لور وقال : عنداك تزلقي... راه لحجر رطب كيزلق .

الملكة : بغيت نوصل لديك لبلاصة منين نازل لماء 

شد ليها فيديها وهاز ليها جلايلها حتى وصلها لتما ووقفات كتقيس الماء اللي نازل بارد وضحك 

الملكة : شحاال ما فرحت وضحكت بحال هاكا 

الامير : ياك فرحانة ؟

حركات راسها وقالت : ااه .. الله يرضي عليك 

الامير : وادابا قولي ليا عللاش مابغيتش حتى واحد يعرف بللي انا ولد 

وقفات وجمعات النفس وقالت 

- علاش ... بغيتي تعرف علاااش... ايوا سمع وحل ودنيك .. مابغيتش يعرفو باللي نتا ولدي حيت ..

قبل ماتكمل حسات بشي حاجة طاحت من ودنها وهي تحط يدها كتقلب وقال

- طاحت لي لحلقة من ودني

الامير : فين؟ انشوف

الملكة : هانتا .. غير دابا حسيت بيها طاحت ... طاحت لي هنا فالماء

الامير : وفيين غنلقاوها دابا . لحجر صغير لتحت فين غتبان .. قداش؟

الملكة : ها ختها ..قد هاكا . راه كبيرة وباينة وطويلة ... وهاد الحلقات عزاز عليا 

هبط وجههو كيشوف وقال : تفكري فين طاحت ليك .. واش هنا ولا هيه .. قبل ماتوصلي هنا 

الملكة : طاحت هنا .. انا حسيت بيها طاحت لي هنا ... صافي بلا متقلب .. يالاه نرجعو بحالنا ونصيفطو دوك لجاريات هما يقلبو .. ياك هما حافضين هاد لبلاصة

الامير : واخا ..يالاه 

شد ليها فيدها حتى خرجات ونفض يديه من لماء وركبها فوق العود وهي كضحك وتقول

- راه كنقدر نركب بوحدي ... فاش كدير ليا هاكا كنحس براسي بحال الى شرفت 

ضحك وضرب لعود بيدو يزيد وقال

- شرفتي !!! ههه انا اصلا كنبان بحال خوك ماشي ولدك ... وكيقولو لمرى مكتزيان وتبان حتى كتوصل ثلاتين

ضحكات وقالت : ايييوا شنو يحساب ليك ... الزين فتلاتين ... شكون حسن دابا انا ولا هادوك لجاريات بلا كدوب

ضحك وقال : الصراااحة ... نتي حسن منهم 

قالت كضحك : هادا باش زوين لمرى تولد صغيرة ... انا راه ولدتك على 14 ولا ماعقلت 15 ... دغيا تجبدتي وتجردتي اللي شافك يحلف عليك ما ولدي .. بديك اللحية اللي مربي وداك الشعر ... كتبان كبر مني .. ماناويش تنقص من شعرك؟

الامير : خلييه . ولفتو ماساخيش بيه .. الصراحة حتى انا مكنحسش بيك مي اللي ولداتني وصافي... كنحس بيك بحال ختي... صديقة قريبة و عزيزة بزاف .

تبسمات وقالت : عرفتي علاش... حيت ربيتك تحتارم ماشي تخاف ... كنت نحتارمك واخا كنتي صغير .. وحتى انا كان عقلي صغير مكنتش نفكر بحال لعيالات لكبار ... كنت نلعب انا ونتا عقلتي ههه جري عليا نجري عليك . كانو يقولو ليا راه خوك الصغير كيبكي .. ماشي ولدك كيبكي 

ضحك وقال : ودابا درتي عقلك ! موحااال 

وصلو للباب فوق لعودان ومشا باش يشد فيها تنزل وهي تقول

- راه قادرة نقز ماشي غير ننزل ... ياكما حكرتيني 

ضحك وقال : حاشا ههه 

تبسمات وقالت : نتا واقيلا خاصني معاك شي طرح بالسيوفا ... نوريك الزين فتلاتين علاش قاد 

نزلات بالزربة كضحك لقات عبدية فالباب واقفة كضحك 

عبدية : فين لحلقة لخرى ... راه مكايناش بلاصتها 

الملكة : طاحت ليا لتحت ... قولي لدوك لبنات غدا الصباح يمشيو يقلبو ليا عليها تما 

عبدية : فين ؟ وباش غنتفاهم معاهم 

الامير : انا غنقولها لواحد كان مكلف بيهم هنا وكيهضر شوية لعربية .. نوريه الضاية فين طاحت ليها وهوا يديهم لتما . دابا بدا كيطيح الضلام ماغادي يشوفو والو .

يتبع

انا مدكرتش ان هاد البلاد بلاد الاصيل ولا مشاو يور يتحاربو معاها . منين جبتو هادشي . واش ديجا دكرت ان يور مشا لبلاد الاصيل .. مشيتو مع تيار عكس التيار ديال القصة داكشي علاش ماقدرتو تفهمو والو .. و لحد الان ماتجبدش الأصيل وبلادو بصفة عامة شكون قالكم راه بلادو . !

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.