المربية الجميلة الجزء الخامس والأخير

من تأليف Mariaam AO
2018

محتوى القصة

رواية المربية الجميلة

جابر:خاصنا نديرو شي خطة مزياانة باش نوريوها اللعب كيف داير 
يوسف:ااه بصح عندك الحق، من الاحسن نكونو راسنا 
جابر:اه بصح,اروى دخلي نتي و دعاء لدار
انا:واخاا، دعاء يلاه
دعاء:بلاتي نجيت دوا و داكشي باش نعقم ليك الجروح
مشاات جابت داكشي و دخلنا خليناهم كيهضرو
دعاء:مبقا ليك والو و تحيدي الڭبص 
انا:ااوف و اخييرا قهراتني يا ختي
دعاء:هههه هانتي غتهناي منو
انا:عنداك يكون هاداك يوسف غير كيكذب
دعاء:لاا لا ميمكنش هو ظريف و الله غير وقع سوء تفاهم
انا:مممم شتك كدافعي عليه
دعاء:لاااا
انا:احيااني عليك
دعاء:احم و صاافي
عقمات ليا الجروح يلاه سلات دخل جابر و يوسف كيضحكو شفنا انا و دعاء فبعضياتنا مفهمنا واالو
جابر:(كلس حدايا) عقمات ليك الجروح
انا:ااه
جابر:(باسني فخدي و ضار عند يوسف)اييه نتا راه منسيتش ليك هادشي
يوسف:(كيحك راسو) غا سمحو ليا و صافي راني حشمان منكم
انا:الله يسامح
دعاء:نوض يلاه فحالك داكشي لي جيتي على قبلو راه درتيه
يوسف:اهااه واخا 
انا:لاا غير خليوكم معانا حتا لغدا و سيرو 
دعاء:(شافت فيوسف) 
يوسف:انا معنديش مشكل
دعاء:واخا انبقاو 
انا:مزياان، يلاه نمشيو الكوزينة نوجدو شي حاجة لغدا 
يلاه غنوضو دق شي واحد ناض جابر حل كان مول الدار
م. د:سلام عليكم
الكل:و عليكم السلام 
م.د:مولات الدار عارضة عليكم الغدا واحد الطويجين ديال المنطقة
جابر:اهااه مرحبا، ها حنا غنجيو دابا 
مشا الراجل و سدينا الدار و تبعناه لدارو دخلنا سلمنا على مراتو و كلسنا الفصالون دايرين جلسة غيير فالارض و لكن كتحسسك بالامان
حطات المرأة الطاجين تغدينا
يوسف:اممم هادشي لذيييذ
جابر:الله يعطيك الصحة ا لالة
المراة:بصحتكم
سلينا و رجعنا لدار 
يوسف:الدنيا زويينة هنا
دعاء:ااه بصح يلاه نخرجو
انا:انا عياانة غير سيرو نتوما
جابر:انا غنبقا مع اروى
يوسف:(ضحك حتا بانت ليه ضرسة العقل) احم واخا، دعاء يلاه
دعاء:واخا
خرجو هما و نضت تكيت حيت عييت و جا جابر تكا حدايا 
نمشيو عند دعاء 
خرجنا انا و يوسف بقينا غادين حتا دخلنا وسط الغابة دنيا زوييينة تما متسخاش تخرج منها 
يوسف:مالك ساكتة
انا:ماكيين ماايتقال
يوسف:ياااك
انا:اااه 
بقينا كنتغاوتو مديتهاش فواحد الحجرة و تلوات ليا رجلي
انا:ااااي
يوسف:ههههههه وا ههههه
انا:(كنشير عليه بالحجر) كلسي بسباابك الحفثقيير علاش كضحك علااش
يوسف:احم سمحيليا و لكن منقدرش ههههههههه

انا:(كنبكي) هئ هئ كنكرهك الحقييير
يوسف:(عنقني) شششش صافي سمحي ليا غير كنت كنضحك معاك
انا:(دفعتو) متقييسنييش
يوسف:(بعد) واخا واخا غير بلاما تغوتي
نضت باش نمشي ضراتني رجلي
انا:ااي ضراتني بزاف
يوسف:(تحدر عندي) انشوفها ليك
انا:واخا
حيد ليا الصباط
يوسف:شوفي غندير ليك واحد الحاجة و لكن بلااما تغوتي
انا:اشنو غادير؟ 
شد ليا رجلي و طرطقها بجهد
انا:(غووت) ااااي 
يوسف:صافي دابا ولات مزيانة اناا:اشمن مزياانة
يوسف:نوضي و غادا تشوفي
وقفت واخا باقا ضاراني و لكن ماشي بحال اللول 
يوسف:شتي اش قلت ليك
انا:صافي سكت سكت شوية
بقيينا كنتمشاو شوية
انا:يلاه نرجعو 
يوسف:وااخا
بقينا غادين حتا لقينا راسنا تلفنا
انا:نااري توضرنا

انا:ناري اش غادي نديرو دابا
يوسف:و شحاال فيك دياال الهضرة سكتي شوية باش نشوف شنو غنديرو
سكت و بان ليا جبد تلفونو و بقا كيقلب على الريزو 
يوسف:بففف ماكينش ريزو ڭاع
انا:و شنو غنديرو؟ 
يوسف:غنتسنااوهم حتا يجيو هما يقلبو علينا مكينش حل آخر 
انا:اااوف
ضراتني رجلي ڭلست حدا شجرة و يوسف بقا غادي جاي كيقلب على ريزو حتا عيا و جا تسرح حدايا
بدا كيضلام الحال صافي بديت كنحس بالخلعة بزاف
انا:يوسف
يوسف:اممم
انا:ناري عنداك يجيو لينا الحيوانات ولا شي حاجة
يوسف:لا لاا مكنضنش
سكت شوية و عاودت سولتو
انا:يوسف زعما يقدرو مايلقاوناش و نبقاو هنا حتا نموتو
يوسف:بغيت غيي نعرف منين كتجيبي هاد الأفكار
انا:ااوووف 
شش وية سعمت نباح ديال الكلاب شديت ليه فايدو بجهد و غمضت عيني
يوسف:خايفة؟؟ 
انا:ااه بزااف
جرني لعندو و حط ايدو على كتفي و انا مع الخلعة و البرد عنقتو من كرشو و حطيت راسي على كتفو و غمضت عيني، بدا كيدوز ايدو على شعري حسيت بواحد الرااحة بقينا بحال هكاك حتا بدينا كنسمعو جابر كيعيط بسمياتنا وقفنا بالزربة 
يوسف:جابر احنا هنا
جا جابر هو الراجل مول الدار و هازين فايدهم پيل 
جابر:نتوما لاباس 
انا و يوسف:ااه
جابر:اوا يلاه 
يلاه بديت كنتمشا حسيت برجلي كضرني بزاف وقفت
يوسف:دعاء مالك
انا:ااي رجلي كضرني بزاااف
جابر:دعاء اش واقع واش طحتي ولا شنو
انا:تلوات ليا رجلي
هزني يوسف على غفلة
انا:وااااع حطني الزبل
يوسف:سكتي شوية
صقلت و بقيت كنشوف فيه عاد حققت فيه زويين بيض و عندو اللحية و عينيه عسلين
يوسف:باركة راه كليتيني بعينيك
انا:ااا ششنو
يوسف:من هزيتك و نتي كتشوفي فيا 
انا:لاااا غيير جاب ليك الله

يوسف:كيصحاب ليك مكنشوفكش
انا:اهااه هي حتا نتا كنتي كتشوف فيا
يوسف:ااه 
انا:و علاش؟ 
يوسف:بغييت عندك شي مشكل؟ 
انا:اه، مكنحملش شي واحد يبقا يشوف فيا
يوسف:اولا انا ماشي شي واحد انا يوسف، تانيا خاصك تولفي حيت هدشي لي غادي يولي من هنا القدام
انا:كيفااش مفهمتش شنو كتقصد
يوسف:معا الوقت غتفهمي(غمزني) 
انا:اا صافي حطني راه وصلنا 
حل لينا جابر الباب و حطني يوسف دخلنا ڭلسنا فالصالون 
اروى:تخلعت عليكم واش مسطيين اش داخليين كديرو فالغابة 
انا:قلنا نضورو شوية صدقنا تالفين
اروى:جابر اجي معايا الكوزينة نجيبو شي حاجة ياكلوها هاد الحمقين
مشات اروى و جابر الكوزينة ،بقيت كنشوف فيوسف و هو كيشوف فيا و ساكتين حتا رجعو هازين بلاطو فين عصير و كيك و شي تخربيق كليت و نضت
انا:انا عييت بغيت نعس
اروى:واخا سيري لبيت نعاس انعسو انا و ياك تما و هما غينعسو هنا
انا:واخا
عند اروى
طلعات دعاء تنعس
يوسف:انا غنمشي لحمام
جابر:واخا سير
غير مشا يوسف تلاح عليا جابر
انا:اويلي نوض راه غيجي و يشوفنا
جابر:سكتي خليني ناخد حقي راه غتباتي بعيدة عليا 
انا:اويلي ا
مخلانيش نكمل شد وجهي بين ايدو و باسني بوسة خفيفة حدا فمي بلاه غادي يطلق مني جريتو عندي و حطيت ايدي ورا عنقو و بستو فخدو جوج بوسات و نتاقلت لشفايفو، يلاه نغامسنا فالعالم ديالنا سمعنا الخطوات ديال يوسف، دفعت جابر و وقفت
انا:تصبحو على خير
يوسف:و نتي من اهلو طلعت لبيت لقيت دعاء بدلات حوايجها و لبسات بيجاما بلا كمام و فوق الركبة شوية بدلت حوايجي حتا انا و تلاحيت نعست 
عند دعاء
ضرباتني الفيقة هبطت لطواليط قضيت حاجتي و خرجت، جاني العطش يلاه غندخل الكوزينة لقيت يوسف فيها و كيهضر فالتلفون

يوسف:الو منى، لاباس الحمد لله و نتي، حتا انا توحشتك، ااه غدا غنجي، المهم سلمي على الواليدة و قولي ليها راه غدا غنجي، بسلامة
انا:(فخاطري) ولد الحرام شكون هادي
درت راسي يلاه جيت دخلت هزيت كاس ديال الما عمرتو و شربتو متسوقتش ليه
يوسف:دعاء مالك؟ 
دعاء:(ببرود) واالو
يلاه غنمشي شد ليا ايدي 
يوسف:متأكدة
انا:ااه يلاه غير بعد مني
يوسف:لاا، اجيي يااكما سمعتيني كنهضر فالتلفون
انا:احم اا لا و من بعد
يوسف:هاديك لي كنت كنهضر معاها راه ختي
انا:و انا مالي 
يوسف:كتغيري يااك
انا:و علاش غادا نغير، اصلا مابيناتنا واالو
يوسف:غيولي بيناتنا
جرني من خصري و طلعتي عيني لقيتو كيشوف بواحد النضرة كدوب بقينا كنتبادلو النضرات حتا تلاح على شفايفي كيقبلهم بعنف مقدرش نقاومو حطيت ايدي على رقبتو و جريتو عندي، تجاوبت معاه حتا انا، شوية بديت كنحس بايدو كتهز ليا الكسوة و كتقيس ليا فخاضي ، مبقيتش قادرة نصبر هبط لعنقو بستو و عضيتو عضات خفاف، حسيت بيه جعر هزني و دور رجلي على خصرو و بدا كيقبلي فعنقو بجهد
انا:ااااه يوسف براااكة
مجوبنيش عرفت بلي غنوليو فشي حاجة اخرى دفعتو
يوسف:ناري جعرتيني
انا:ااا انا غنمشي نعس 
يوسف:اجي غير نقول ليك شي حاة و سيري
رجعت عندو
انا:نعام
باسني بوسة خفيفة ففمي
يوسف:تصبحي على خير
انا:و حتا نتا
يوسف:انا هاد ليلة مغيجينييش نعاس و الله
انا:احم انا مشيت
طلعت كنجري لبيت تلاحيت فوق ناموسية، حسات بيا اروى و ناضت شعلات ضو 
اروى:دعاء مالك
انا:اا لا والو
اروى:(بصدمة) اوييلي اش داكشي فعنقك
انا:(نضت) اشنو 
مشيت لمرايا تصدمت ڭاع فيه طبايع حمرين و زرقين
انا:وييلي على شوهااا
اروى:غيير الحب هاداك
انا:(تزنڭت) ااا لا ا زعما 
اروى:صافي غير عتارفي مالها اشنو فيها
مشيت تلاحيت فناموسية 
انا:ااوف صراحة انا بديت كنبغي يوسف و لكن معرفتش واش حتا غيبغيني بصح ولا لا
اروى:انا بعدا كنضن كيبغيك و لكن متسرعيش و قولو بيه الى كتبغيني خطبني من دارنا
انا:ااه بصح عندك الحق 
اروى:هههه يلاه نعسي نعسي 
انا:الا جاني شي نعاس

اروى نعسات و انا بقيت كنتقلب حتا داني نعاس 
فقت صباح لقيت راسي بوحدي فالبيت نضت لبست حوايجي و مشيت شفت راسي فالمراية 
انا:ويليي على شوهاا
مشيت هزيت واحد الفولار ديال اروى لويتو على عنقي و مشيت الحمام غسلت وجهي و خرجت عندهم لصالون لقيتهم يلاه كيحطو الفطور
انا:صباح الخير 
الكل:صباح النووور
بدينا الفطور و هو يهضر جابر
جابر:يوسف مالك فعنقك يلاه شفتك
يوسف:(شاف فيا و ضحك) عضاتني واحد الحشرة خطيرة
انا:(وحلات ليا) كح كح
بقا كيشوف فيا مقدرتش ناكل فخاطري ، سلينا الفطور عاونت اروى باش هزينا داكشي لكوزية و رجعنا
انا:حنا غنمشيو دابا يلاه نوصلو و نرتاحو راني خدامة غدا فالصباح
يوسف:اه بصح عندك الحق
اروى:صافي سخيتو بينا
انا:اوا راه الخدمة تابعاني
نضت هزيت صاكي و خرجنا سلمنا على اروى و جابر و مشينا لطموبيل
يوسف:انا لي غادي نصوڭ
انا:لاا
يوسف:مسولتكش راه قلت ليك
انا:اووف واخا
ركبنا و شدينا الطريق غير خرجنا لشانطي يوسف زااد فالسرعة
انا:يوسف نقص السرعة
يوسف:هههه لا 
زاد فيها عاود 
انا:(كنغوت) يوسف نقص باراكة من البسالة
يوسف:هههههه
انا:(كنبكي) هئ هئ هئ عافاك نقص 
يوسف:(وقف الطموبيل جنب طريق) دعااء مالك
انا:هئ هئ هئ عندي فوبيا من السرعة
يوسف:(مسح ليا دموعي و عنقني) ششش صافي سمحي ليا مكانش كيسحاب لي كتخافي
انا:خويا هئ هئ ماات فكسيدة بسباب السرعة داكشي باش وليت كنخاف
يوسف:صافي سمحي ليا اخر مرة
انا:اا واخا 
شدينا طريق و لكن هاد المرة كانت السرعة ناقصة، حطيت راسي على زاج و داني نعاس
نمشيو عند اروى 
جابر:جمعي حوايجك باش نمشيو حتا حنا
انا:واخاا
مشيت لبست حوايجي و هزيت الجوايج ديالي و ديال جابر و هبطت لقيت جابر كيهضر مع مول الدار 
جابر:يلاه نمشيو
انا:واخاا
م.د:طريق سلامة
انا:شكراا
ركبنا فالطموبيل و شدينا الطريق 
انا:جابر غنمشيو عند ماما ولا لفيلا
جابر:غنمشيو لفيلا راه حتا ماماك و باباك و خوك كاينين تما راه سيفطت الشيفور يجيبهم
انا:مزياان 
جابر:و لكن اول حاجة غنمشيو لطبيب هو اللول
انا:ااه واخا
بقينا كنهضرو حتا داني نعاس و طريق مزاال طويل

عند دعاء 
يوسف:(كيقيس ليها وجها) دعااء فيقي راه وصلنا
انا:امم واخا
خرجنا من طموبيل و سدها
انا:عطيني سوارت
يوسف:واخاا
عطاهم ليا، غدا باش نحل الباب ديال الدار و هو تابعني
انا:(ضرت عندو) فين غادي
يوسف:غندخل
انا:تسطيتي
يوسف:راه عيان انستاراح غير شوية و نمشي فحالي
انا:ااف واخا
دخلنا لدار هو دخل ڭلس فالصالون و انا مشيت لبيتي لبست بيجامة بسروال و ديباردور و خرجت الكوزينة وجدت زوج ساندويش و مشيت لصالون لقيتو ڭالس و مسرح رجلو
انا:نوض تاكل 
يوسف:واخا، و لكن قبل بغيت نسولك
انا:ااه سول
يوسف:عاودي ليا على راسك و عائلتك
انا:(عيني غرغرو) واخا، ماما ماتت مني كنت صغيرة و بقيت عايشة انا و بابا و خويا مزياانين حتا لنهار غادي يتزوج بابا ولينا عاشين المراار من بعد عماين ديال المعاناة خويا خدما و تحولنا انا وياه سكنا بوحدنا ،كملت قرايتي و خدمت و العام لي فات(كنبكي) كنت فالخدمة هئ هئ 
يوسف:(شد ليا ايدي) ششش
انا:عيطو ليا قالو ليا بلي مات هئ هئ السند الوحيد ليا فهاد الحياة مات و خلااني بووحدي هئ هئ هئ
يوسف:(عنقني) عاافاك سكتي راه منقدرش نشوف دموعك 
انا:(كنتنخسس) ااا هئ
يوسف:(شد وجهي بين ايدو) من اليوم عتابريني خوك و باباك و راجلك و صديقك(باس ليا راسي) 
انا:(عنقتو) شكرااا بزااف ايوسف
يوسف:نوضي غسلي وجهك البكاية و اجي باش ناكلو بزوج
انا:واخا 
نضت غسلت وجهي و رجعت ڭلست حداه كملنا لي سندويشات 
انا:يوسف، عاود ليا على راسك حتا نتا
يوسف:من نهار عقلت على راسي كينا ماما و ختي و بس بابا مكنعرف عليه واالو، كنا عايشين فحي شعبي و ماما لي كانت خدامة علينا، داكشي علاش قريت و خدمت و بنيت كلشي راسي و دابا الحمد لله معيشهم فداكشي لي كنت كنتمنا
انا:مزياان، و عمر كانو عندك علاقات مع البنات؟ 
يوسف:(بتاسم) هه لا نتي اول و اخر وحدة فحياتي ان شاء الله
انا:(بفرحة) بصح
يوسف:(كيدوز ايدو على شعري) ااه بصح، انا غنمشي لدار اليوم و غاندوي مع الوليدة عليك
انا:(عنقتو بجهد) كنبغييك
يوسف: و انا اكثر
بقينا كنهضرو شوية ناض
يوسف:خاصني نمشي يلاه نوصل قبل ما يضلام الحال
انا:واخا
وصلتو حدا الباب
يوسف:(عنقني و باسني بوسة خفيفة ففمي) بسلاامة
انا:بسلامة، و متصوڭش بسرعة عافاك
يوسف:متخافيش احبيبة بسلامة
مشا و انا دخلت لدار 
عند اروى
فقت لقيت بلي يلاه غندخلو لكازا
جابر:ههه نعااسة
انا:هههه نعسك بزااف ياك
جابر:ااه هههه

بقينا كنهضرو حتا وصنا لعند الطبيب، دخلنا عندو فحصني و قال من يعد يومين رجعي تحيدي الڭبص و كتب ليا شي دوايات و خرجنا من عندو ركبنا فطموبيل، كنقربو لفيلا و قلبي كيضرب و متوترة و فرحانة وصلنا حدا الفيلا يلاه غنهبط جرني جابر
جابر:الا سولك شي واحد قولي ليه بلي وقع سوء تفاهم و داك السيد عاونك حيت درتي كسيدة و كنتي مغيبة، غير باش ميتخلعوش 
انا:صاافي واخا
دخلنا لدار لقيتهم ڭالسين مجموعين فالصالون

لقيتهم كاملين ڭالسين فالصالون تصدمو ملي شافوني مهرشة من ايدي و وجهي فيه شي ضربات
ماما غير شافتني ناضت عندي كتجري
ماما:(معنقاني و كتبكي) الله يا ربي على بنتي الحبيبة 
انا:صافي اماما موقع والو انا حداك دابا
مشيت عنقت بابا و خويا 
بابا:على سلامتك ابنتي تخلعتينا عليك
عنقت خالتي سلوى و ميساء
مسياء:توحشتك الحمقة
سلوى:على سلامتك احبيبة 
انا:الله يسلمكم
جابو ليا الحليب و التمر بحالا جايا من الحج هههه 
ماما:بنتي كيفاش حتا وقع ليك هاكا و فين كنتي هاد المدة كلها؟ 
انا:انا درت كسيدة و غيبت و ملقاوش عندي لاكارط داكشي باش معرفة عليا والو و بقيت هاكاك حتا فقت عاد قلت ليهم كولشي و عطيتهم نمرة ديال جابر عيطو ليه 
بابا:لاا حول و لا قوة إلا بالله ،الحمد لله بعدا ملي موقعاتش ليك شي حاجة خيبة
سلوى:الحمد لله على كل حال 
بقينا كنهضرو حتا وصلات ديك 5 
بابا:نوضو يلاه قبل ما يضلام الحال
سلوى:لا لا معندكم فيين غادين اليوم غتباتو معانا و غدا سيرو
بابا:واخاا
عمرات لينا دادا الطبلة بالمسمن و البغرير و معا هاد الأيام تقهرت مكنتش كناكل مزيان دخلت فداكشي طول و عرض
عند دعاء
غير مشا يوسف مشيت دوشت تكيت فالصالون كنتفرج فالتلفازة ،شفت ساعة قلت غيكون وصل لكازا عيط ليه و لكن تلفونو طافي تخلعت 
انا:(غادة جاية) نااري عنداك تكون وقعات ليه شي حاجة 
عاودت صونيت مجاوبنيش قلت ناري عنداك يكون دار كسيدة، بديت كنبكي بحال الحمقة بقيت هكاك حتا ل9 ديال الليل و انا كنبكي بحال الحمقة حتا صونا تلفوني لقيتو يوسف
انا:اا االو
يوسف:دعااء مالك
انا:(كنبكي) حراام عليك و الله
يوسف:علاش مالك واش وقعات ليك شي حاجة
انا:هئ هئ هئ 
يوسف:(كيغوت) دعاااء راه كنهضر معاك جاوبي 
انا:لا لا انا غير تخلعت عليك كيصحاب لي وقعات ليك شي حاجة علاش تلفونك كان طافي
يوسف:ديشارجا ليا و نسيت مشعلتوش
انا:اهااه نسيتي واخاا
قطعت عليه و طفيت التلفون، قال ليك نسى و انا مخليني غادا نحماق
مشيت نعست و خليت تلفون هاكاك

تعشينا و طلعنا نعسنا 
فقنا الصباح فطرنا 
بابا:نوضو جمعو حوايجكم و يلاه راه مزال تابعاني الخدمة فالعشية
ماما:واخاا
جابر:صافي سخيتو بينا 
بابا:اوا اش غنديرو ،اروى نوضي ابنتي لبسي حوايجك باش نمشيو 
جابر:لا غير خليها، اا زعما يغيت نقول راه خديت ليها موعد معا الطبيب من هنا ليومين
ماما:اوا صافي مني يدوز الموعد و جيبها 
جابر:صافي كوني هانية، المهم راه الشفور غيوصلكم دابا
بابا:شكرا اولدي
هبطو حوايجهم و سلمو علينا و مشاو
عند دعاء 
فقت الصباح دوشت و لبست كسوة كحلة فوق الركبة شوية و سبيبيط و درت شوية ميكاب و عكر غوز و هزيت تلفون و خرجت لمشفى دخلت لبيرو لبست طابلية و مشيت شفت المرضى لي عندي و رجعت لبيرو يلاه حليت لقيت يوسف كالس و دار رجل على رجل، تجاهلتو و متيت ڭلست فالبيرو كنخدم فشي وراق 
يوسف:علاش طافية تلفونك
انا:(كنشوف فالوراق) ماشي سوقك
يوسف:كيفاش ماشي سوقي
انا:اه ماشي سوقك
يوسف:(ناض ليا) اول حاجة مني نكون كنهضر معاك شوفي فيا 
انا:لا
يوسف:(ضرب البيرو بيدو و غوت) دعاء كوني تسمعي الهضرة و خليني زوين معاك
انا:(وقفت) اش عندك مادير ڭاع 
يوسف:(طلعني و هبطت) اجي اجي بعدا اش هادشي لابسة عاجبك لحمك
انا:اااه
يوسف:(شدني من خصري و جرني لعندو) بصح؟ (قرصني فلحمي) 
انا:ااي واش حماقيتي؟ 
يوسف:ااه و ااخر مرة نلقاك لابسة هادشي و لاا فتشوفي لوجه لاخر
انا:(يقيت كنغوج فيه) 
يوسف:(حط صبعو على شفايفي و ورك عليهم) اهاااه و دايرة العكر
انا:طلق مني و اصلا ماشي سوقك
يوسف:انا غنوريك واش سوقي ولا لا
شد وجهي بين ايدو و تلاح على شنايفي كيقبل فيهم بعنف و كيعض فيهم مقدرتشنحبس راسي و تجاوبت معاه بديت كنحس بايدو كطلع ليا الكسوة و كيقيس فالمؤخرة ديالي يالله حسيت بيه غادي يحيد ليا الكيلوت دفعتو
انا:(كنهبط الكسوة) سير فحالك
يوسف:هههههه شتي قلت ليك راه سوقي
انا:(كنشير عليه بالستيلوات) خرج الخراي
يوسف:تي شكاديري الحمقة

يوسف:واش تسطيتي
انا:ااه تسطيت، هادشي باش تعلم تخليني مخلوعة و كنبكي بحال شي مسطية
يوسف:و الله ما قصدت راه بقيت كنهضر معا الواليدة و نسيت
انا:كيسحابلي غير درتي شي كسيدة و لا وقعات ليك شي حاجة
يوسف:(كيقرب ليا) كتخافي عليا احبيبة 
انا:(كنرجع اللور) تحبك لعفة ان شاء الله 
يوسف:و منبقاش فيك زعما
انا:لاا
يوسف:(حاصرني بايدو) اصلا غير كدوي متقدريش على فراقي
انا:حلم حلم معا راسك
يوسف:(رجع اللور) هضرت معا الواليدة عليك 
انا:(بفرحة) بصح؟! 
يوسف:(شد وجهو بين ايدي) ااه احياتي
انا:فرحتيني و الله
يوسف:(عنقني) كنبغييك
انا:حتا اناا
بقينا كنهضرو حتا نسيت خدمتي 
انا:يلاه نوض سير فحالك بسبابك نسيت خدمتي
يوسف:اهااه واخا، اري ليا ساروت ديال الدار 
انا:علااش؟ 
يوسف:معندي فين نمشي
انا:(عطيتهم ليه) هاكا
يوسف:(باسني فخدي) بسلامة
انا:باااي
عند اروى 
مشاو ماما و بابا طلعت لبيت ديال مرام شحاال هادا ماشفتها توحشتها 
مرام:ماماا ههغغه
انا:(عنقتها بايد وحدة) حبيبة توحشتك
بقيت كنلعب معاها حتا دخل جابر
مرام:(كتماطا ليه باش يهزها) ب بابا
انا:يااه ولات كتقول بابا
جابر:(هزها)ااه احبيبة
بقينا ڭالسين غير فالبيت كنهضرو و كنلعبو معا مرام هاكا داز النهار
عند دعاء 
ساليت الخدمة هزيت سوارت و ركبت فالطموبيل مشيت لدار حليت الباب و دخلت لبيتي ديريكت لبست بيجاما و بانطوفة و مشيت لكوزينة لقيت يوسف مطلع الكمام ديال القميجة و لابس طابلية ديال الشقا كيبان بوڭوص ااح
يوسف:(طلع راسو لقاني) حيااتي جيتي ڭعما حسيت بيك
انا:حيت مشغول، كتعرف طيب؟ 
يوسف:معلوم، انا غنصايب لازانيا و سالاد و ديك ساعا شوفي واش كنعرف 
انا:اهااه واخاا
بقينا كنهضرو حتا وجد الغدا

بديت بالسالاد 
انا:ااممم شحال لذيذة
يوسف:(بتكبر)شتي قلتها ليك 
انا:(كنعيب فيه) نانن نا
يوسف:هاي هاي ضساريتي البعلوكة
انا:انا بعلوكة اشمن راه عندي 25 عام
يوسف:بزعطة
انا:(هزيت طرف ديال اللازانيا كان بنيين) ااوف اش هادشي خايب 
يوسف:يااك اوا هيا لا نضتي من هنا خليني ناكل انا عاجبني
انا:(فخاطري) نااري هادشي بنيين و لكن كرامتي مابتسمحلييش
انا:ها هي نايضة 
نضت و خليتو مشيت ڭلست فالصالون بان ليا خرج من الكوزينة 
يوسف:انا غنمشي نجيب شي حاجة من الطموبيل و نجي
انا:و انا مالي سير
خرج بلاما يجاوبني ،نضت لكوزينة لقيت لازانيا مزالا محطوطة بقيت كناكل فيها
يوسف:هااه حصلتي
انا:(شادا قلبي) تفو خلعتييني 
يوسف:مالك كدفعي كبير على والو غير عتارفي بلي راني كنعرف نطيب
انا:ااه ا سيدي كتعرف طيب و لكن القلب 
يوسف:هههههه تي منين كتجيبي هاد الهضرة
انا:(فخاطري) الله على ضحكة
بديت كنضحك بلا هوايا
يوسف:دعاء بغيت نهضر معاك فشي حاجة
انا:واخا هضر 
يوسف:(شد ليا ايدي) اجي نڭلسو فالصالون
مشينا ڭلسنا 
يوسف:شوفي بغيت نتزوجو فاقرب وقت 
انا:و علااش؟ 
يوسف:(كيشوف ففمي) مبقيتش قادر نصبر 
انا:كون تحشم 
يوسف:علاش غنحشم، المهم اشنو بان ليك؟ 
انا:صافي واخا و لكن انا مبغيت لا عرس لا والو غير حفلة صغيرة و صافي
يوسف:لي بغيتي احبيبة 
انا:(بتاسمت) 
يوسف:اشنو بان ليك نخرجو شوية
انا:اهاه واخا، انا نمشي نلبس حوايجي
يوسف:واخاا
طلعت لبيتي لبست سروال بيض و شوميز بلا كمام زرقة و مخشية فالسروال و لبست طالون كحل و هزيت صاك كحل، طلقت شعري و درت ميكاب و خرجت عندو 
يوسف:(بتاسم و لكن جمع الضحكة بالزربة) اش هادشي لابسة؟ ايدك عريانين و سروال مزير و شعر مطلوق 
انا:اوووف و شنو فيها راني خارجة معاك 
يوسف:واخة هاكاك، على الاقل لبسي شي حاجة الفوق 
انا:وااخة وااخة 
طلعت لبست واحد البوليرو كحل و رجعت عندو
يوسف:(شد ليا ايدي) دابا مزياان 
خرجنا من دار و ركبنا فطموبيلتو و مشينا لسونطر ڤيل درنا شوية و ڭلسنا فكافي حتا ضلام الحال و رجعنا لدار

رجعنا لدار من بعد ما جبنا معانا الشكلاط و الشيبساات و السقاطة 
انا:اش بان ليك نتفرجو فشي فيلم
يوسف:من الاحسن تكون فيه السفالة 
انا:حقير
يوسف:اش بان ليك نديروها حنا ڭاع، حسن ياك
انا:اا اش كتخربق عليا واااقيلة تسطيتي 
يوسف:لاا احبيبة 
قرب ليا و خشا صباعو وسط شعري و جرني لعندو و بدا كيبوس شفايفي و كيمص كل وحدة بوحدها جهلني ولد الحرام حيدت ليه طريكو لي كان لابس و بديت كندوز ايدي على صدرو زاد جعر، ناري بان ليا غنسبقو ليلة الدخلة تحكمت فراسي و دفعتو 
يوسف:اااح شحال بنينة
انا:(تزنڭت) اححم
يوسف:زعما كتحشمي
نضت لطواليط و خليتو، غسلت وجهي و مشيت لبيتي لبست بيجامة و رجعت عندو تخشيت فيه و يقينا كنتفرجو فالتلفازة حتا داني نعاس
عند اروى 
دوزت نهار مع جابر و مرام، هبطنا نتعشاو 
ميساء:دابا امتى غنديرو العرس
جابر:و زرباانا مع راسك
ميساء:اا لاا غير سولت و صافي
انا:الوقت لي بغيتو 
سلوى:اشنو بان ليكوم من هنا لجوج سيمانات، المهم نتي سولي واليديك و شوفي شنو غيقولو
انا:اه وااخا
كملنا لعشا و طلعنا، دخلت لبيتي انا و مرام لبست بيجامة و طلقت شعري ،دخل جابر تكا حدا مرام 
انا:غتنعس هنا؟ 
جابر:ااه 
انا:وااخا
تكيت حداه و مرام بيناتنا عنقنا و نعسنا
عند دعاء 
فقت صباح لقيت راسي فبيتي و يوسف معنقني و ناعس بقيت كنشوف فيه حتا حل عينو
يوسف:صباح الخير
انا:صباح النور
يوسف:(باسني ففمي) كنت بغيت نقول ليك شي حاجة البارح لقيتك نعستي
انا:هههه محسيتش براسي حتا نعست
يوسف:(كيدوز ايدو على شعري) اش بان ليك الويكاند جاي نتزوجو نديرو حفلة فالفيلا عندنا 
انا:واخا لي بغيتي و لكن انا مبغيتش نڭلس من الخدمة
يوسف:لي بغيتي و لكن غتخدمي فكازا صاحبي عندو مشفى هو غادي يخدمك
انا:(عنقتو) شكرا بزاااف
يوسف:كين شي واحد كيشكر راسو، انا و ياك واحد (باسني فراسي)

عند اروى 
فقت صباح على مرام كتخشي صبعها فعيني
انا:اااي باغا تعميني الخيبة
مرام:ههغغههه
جابر:مالك على بنتي خليها ريد لي بغات
انا:هي لا خليتيها تقب ليك عينيك نتا نيت 
جابر:لا نتي عينيك حسن
انا:اوا الله امسخك
جابر:نوضي نوضي نمشيو نحيدو الجبص
انا:واخاا
نضت لبست كسوة غوز بارد و سبيبيط اسود و فولار فنفس اللون و هبطت نفطر 
سلوى:و اخيرا ابنتي غتهناي من داكشي
انا:وايه غنرتااح
جابر:يلاه نوضي باش منتعطلوش على الطبيب
انا:واخاا
خرجنا ركبنا فالطموبيل و نشينا عند الطبيب حيدت داك الزبل و عطاني شي دوايات باش نبقا نشربهم و خرجنا
انا:اووف و اخييرا تهنيت من العداب
جابر:حتا انا تهنييت منو، و اخيرا غتقدري تعنقيني 
انا:ههههه الله امسخك
ركبنا فالطموبيل و مشينا وقفنا حدا واحد الحديقة و نزلنا كنتمشاو
جابر:و اخيرا كتولي مراتي 
انا:(بتاسمت ليه) 
بقينا كنتمشاو حتا صونا التلفون ديال جابر
جابر:الو يوسف ،بصح اوا مبرووك اسيدي، ااه صافي الويكاند ها حنا عندكم، اه معلوم، يللاه بسلامة
انا:مالو
جابر:دعاء و يوسف غيتزوجو هاد الويكاند و دايرين حفلة صغيرة فالفيلا ديالهم
انا:(بفرحة) بصح؟؟ مبرووك عليهم جابر: و العقبة لينا حنا
انا:هههه امين 
مشينا تغدينا فواحد الريسطو عاد رجعنا لدار
عند دعاء 
هبطنا وجدنا الفطور و ڭلسنا نفطرو
يوسف:اليوم انمشيو انا وياك المشفى قدمي استقالتك باش فالعشية تمشي معايا لكازا باش تعرفي على ماما و ختي و نوجدو داكشي لي خاصنا
انا:(مبتسمة) واخاا لي بغيتي
يوسف:انا غنمشي ندوش و نلبس حوايجي 
انا:واخا بينما غسلت الماعن نيت
مشا هو يدوش و انا جمعت الكوزينة و طلعت لبيت لقيتو لبس حوايجو
انا:خرج بغيت نبدل 
يوسف:ههه واخا
خرج و سديت الباب بساروت و لبست سروال الدجين عريض شوية و تريكو بيض و فيه كتبة كحلة و جمعت شعري كوتشوفال و درت ميكاب خفيف و خرجت عندو 
انا:مشينا؟ 
يوسف:يلاه
مشينا لمشفى قدمت استقالتي و ودعت الزملاء و رجعنا لدار 
يوسف:جمعي الحوايج المهمين و داكشي لاخر راه غادين نشريوه
انا:واخاا
طلعت جمعت حوايجي عمرت جوج باليزات و مكرهتش نزيد هههه هزيت تصاوري و شي كتوبا و عيطت ليه يعاوني
يوسف:هادشي غير المهم اما كون قلت ليك هزي كلشي كون راه شي عشرة الباليزات
انا:هز و سكت
يوسف:يااك الالة واخااا
هز داكشي و هبطنا بقيت كنضور فالدار
انا:غادا نتوحشها بزااف
يوسف:غادين نبقاو نجيو ليها 
انا:ههه واخا

شدينا الطريق لكازا نعست حتا وصلنا عاد فيقني يوسف لقيت راسي فواحد الفيلا زويينة فيها جردة و بيسين و بقينا واحد المراة و بنت واقفين حدا الباب و البتسامة على وجهم 
فاطمة:مرحبااا بلالة العروسة 
انا:الله ابارك فيك اخالتي 
سلمت على ختو حتا هي
الاء:و اخيرا جات لي غادا تونسني
انا:هههه
دخلنا لقيناهم معمرين طابلة بأشهى للمأكولات جلسنا فالصالون دغيا تطلقت معاهم بحالا كنعرفهم من شحاال هادا، سلينا الماكلة
الاء:نوصي معايا نوريك البيت لي غاتبقاي فيه بينما تزوجتي نتي و يوسف و ديك ساعة نعسو فبيت واحد
يوسف:هاديك هيه كوني تحشمي
جراتني و مشينا لبيت كانت لتحت حطيت فيه حوايجي و ڭلسنا كنتحتو انا و الاء
عند اروى 
انا:جابر غدا خاصني نمشي لدار 
جابر:واخا انا لي غادي نديك 
انا:اوك
جابر:واخا غادي نتوحشك 
انا:هههههه من هنا لسبت غادي تشوفني 
جابر:ههه اه، انا نمشي نجيبك
انا:ماكين لاش غتجي تديني من رباط و تعاود ترجع لكازا، انا غنجي فتران و نتا جي ديني من المحطة
جابر:صاافي واخا و لكن ويااك تهضري مع شي واحد 
انا:ههههه من نيتك
جابر:لا من ، صافي خليني ساكت
انا:ههههه ضحكتيني
جابر:دابا ضحكي و لكن من هنا لجوج سيمانا نشوفو واش غضحكي ولا غتبكي 
انا:(خرجت فيه عيني) لا صافي مبقيتش باغا نتزوج انا ڭاع 
جابر:صافي دابا لي عطاه عطاه ، و لكن متخافيش صعيبة غير البدية من بعد غيعجبك الحال
انا:(نضت) صافي صافي انا غنطلع عند مرام
جابر:ههههه
داز النهار عادي 
فقت صباح جمعت غير لي غادا نحتاج فصاكي و لبست حوايجي و هبطت لقيتهم كيفطرو 
انا:صباح الخير 
الكل:صباح النور 
فطرنا و ناض جابر
جابر:يلاه 
انا:واخاا
نضت سلمت عليهم و خرجنا ركبنا فالطموبيل بقينا كنهضرو محسينا بالوقت حتا لقينا راسنا حدا الباب
انا:(بستو فخدو) بااي حبيبي 
جابر:(شد قلبو) اااح عليك العفريتة 
انا:هههههههه 
خرجت من طموبيل حتا دخلت لدار عاد مشا

طلعت لدار لقيت ماما كتوجد فالغدا، بدلت حوايجي و خرجت نعاونها ،جا بابا و خويا حطينا الغدا و هضرنا على تحضيرات العرس نضت هضرت معا جابر فالتلفون و خرجت انا و ماما ضرنا شوية و رجعت كليت و نعست 
هاكا دازو هاد 3 أيام 
وصل نهار السبت فقت بكري خشيت الغوب لي غادا نلبس و الفولار و طالون و لبست حوايجي خرجت فطرت و ودعت ماما 
خرجت شديت طاكسي للمحطة و عيطت لجابر
انا:الو 
جابر:حبيبة فينك
انا:انا عاد غنركب فالتران
جابر:صافي غاتلقايني كنتسناك
انا:واخا بااي
طلعت لتران درت الكيت بقيت كنتمزك حتا وصلت صيفت لجابر ميساج بلي وصلت خرجت من المحطة مالقيتوش قلت غتكون طريق عامرة، حتا وقف عليا واحد
الشخص:سلام الزين محتاجة شي توصيلة 
مجاوبتوش، خرج من طوموبيل
الشخص:هييه مكتسمعيش
انا:سير فحالك الله اهديك
الشخص:(شد ليا ايدي) و حاااسة براسك ااه
انا:طلق منيي
وقف علينا جابر 
جابر:(دفعو) مالك معاها؟ 
الشخص:(ضربو حدا فمو) ماشي سوقك
جابر:(صعر و تلاح عليه بالبونيات) هااك باش تعلم تقيس فيها الز...ل تفو على كلب
جرني من ايدي لطموبيل
جابر:(كتنفس بالجهد) ولد الق... ة
انا:جابر تهدن عافاك
جابر:واخا واخا
انا:فيك ضربة حدا فمك 
جابر:(شاف فالمراية) ماشي شي حاجة
انا:(جريتو عندي بستو فبلاصة الضربة) باش تبرا دغيا
جابر:اااح، اديك ايه راه كتجعريني
انا:ااحم صافي زييد باش منتعطلوش 
ضمارا الطموبيل 
انا:ديني لشي محل باش نشري لدعاء كادو
جابر:واخاا
مشينا لواحد المحل ديال المجوهرات ختارينا 2 براسلي واحد لدعاء و واحد ليوسف و قلت لمول المحل ينقش فيهم D&Y
خديناهم و مشينا لفيلا لي فيها الحفلة

عند دعاء
من نهار كيت لهاد الفيلا و انا كنحس بالراحة والسعادة كل نهار كنت كنخرج انا و يوسف نشريو داكشي لي خاصنا، شرينا الحوايج و لي شوميز دو نوي و ختارينا الخواتم و الغوب لي غادا نلبس فالعرس و مشيت انا و الاء لبيوتي سانتر درت لي سوان و لا سيغ
اليوم فقت الصباح و انا ناشطا علاش لا و هاد نهار غنتزوج بحبيبي، دخلت دوشت و خرجت لبست بيجامة و درت زيف حياتي باش ميدربنيش البرد و مشيت نفطر لقيتهم ڭالسين كيفطرو 
انا:صباح الخييير 
الكل:صباح النور
يوسف:مالكي دايرة داك الشد بحال مي الهرنونية
انا:غير باش ميضربنييش البرد، فين عمرك شفتي شي عروسة مخننة
الكل:ههههههههه 
يوسف:مسطية نتي هههه
فطرنا و نضنا
فاطمة:انا غنخرج نشوف واش قادو كلشي و لا ناقصة شي حاجة
يوسف:وااخا، دعاء اجي معايا لبيت بغيت نهضر معاك
تبعتو لبيت دخلنا و سد الباب
انا:هضر مالك
يوسف:بغيت نتشاور معاك فشي حاجة
انا:اشنو
يوسف:ليلة الدخلة تبغيها تكون فالاوطيل و لا فالبرطمة ديالي
غير سمع هاد الهضرة شداتني الخلعة
انا:كين شي واحد كيسول بحال هاد الاسئلة، اووف 
يوسف:هههههه تخلعتي ياااك 
انا:اا لااا
يوسف:امم تيقتك 
انا:المهم انا غادا نشوف شي حاجة
يوسف:ههههه هربي
خرجت و مشيت الكوزينة شربت العصير و خرجت لجردة نشوف فين وصلو فداكشي حتا بانت ليا اروى و جابر جاو مشيت كنجري سلمت عليهم 
انا:توحشتك و الله
دعاء:حتا انا
انا:دخلو
دخلو 
دخلت انا و دعاء و جابر و يوسف بقاو كيهضرو 
عند جابر و يوسف
جابر:فين وصلتي فداكشي لي درنا
يوسف:كون هاني كلشي هوا هاداك
جابر:مزيااان
عند اروى 
دخلنا انا و دعاء ڭلسنا فالصالون جات مامات و اخت يوسف سلمت عليهم و بقينا كنتحتو حتا وصل وقت الغدا نضنا تغدينا مجموعين و طلعت انا و دعاء للبيت باش توجد راسها 
دعاء:فيا الخلعة بزااف 
انا:ههههه ڭلسي ڭلسي نصايب ليك ظفارك 
دعاء:واخاا
بردت ليها ظفارها و صبغتهم ليها بالغوز بارد
دعاء:شوفي انا راه مغنجيبش الكوافور غنصايب كلشي هنا
انا:صافي انا نعاونك
نضت جبت داكشي باش نصايب ليها شعرها 
انا:كيفاش بغيتي نصايبو ليك
دعاء:بوكلي
انا:اوك
صايب ليها شعرها بوكلي و خليتو مطلوق، درت ليها ميكاب خفيفة شوية و عكر غوز بارد 
انا:نوضي لبسي لكسوة 
لبسان الكسوة و دارت تاج 
انا:اوووه يشوفك يوسف غيدوخ 
دعاء:هههههه، وا نوضي لبسي حوايجك حتا نتي، لبست غوب لي جبت معايا غوز باارد و درت معاها فولار اسود و

مضيت لجردة لقيت الناس جاو قلااال و البيفي واجد بقا غير العدول هو لي خاصو يجي مشيت عند جابر
انا:حبيبي 
جابر:(بقا كيشوف فيا) اش داكشي داير ففمك
انا:عاافاك بلاما تقول ليا مسحيه راه عرس هادا 
جابر:اااف هادشي راه هضرنا فيه شحااال هادا قلت ليك هاد اللون بالضبط مديريهش
انا:(شديت ليه فايدو) و صافي اخر مرة 
جا العدول و مشا يوسف للغرفة ديال دعاء جابها ،خرجو من الباب بدا كلشي كيصفق كلسو فالطبلة لي فيها العدول سناو على العقد و تعانقو 
انا:يلاه نعطيوهم الكادو
جابر:واخا
مشينا باركنا ليهم و ركبت ليهم لي براسلي
دعاء:اوووه شكرااا بزاف
انا:مبيناتناااش احبيبة 
مشينا البيفي خدينا داكشي لي عجبنا و رجعنا لطابلة ديالنا، ضلام الحال دخلت هزيت صاكي و ودعناهم و مشينا لدار
عند دعاء
سلات الحفلة جرني يوسف لطموبيل 
انا:فين غنمشيو 
يوسف:حتا نوصلو و تشوفي 
بقينا غادين حتا وصلنا لواحد العمارة زوينة هبطت من طموبيل شد ليا يوسف فايدي و طلعنا لبرطمة حل يوسف 
يوسف: بسم الله
دخلنا وراني الدار و ختمها ببيت النعاس ههههه
يوسف:بدلي حوايجك انا غنمشي برا نبدل و نجي 
خرج يوسف حيدت الغوب و التاج و نقصت الميكاب قلبت الماريو لقيت فيه شي حوايج بقيت ب دوبياس بيضين و لبست فوقهم عبايا و فولار 
دخل يوسف لابس شورت و بيل ،بتاسم ليا و فرش الصلايات و صلى بيا مني سالا دار الدعاء و بتاسم بشر 
وقفني و حيد ليا الفولار و العباية و تصدم جرني عندو خشا يدو وسط شعري و قربني لعندو و دخلنا فقبلة داتنا لفراش معقلت على والو من كترة النشوة فقت على وخزة 
انا:هئ هئ وعتني 
يوسف:صافي راه سالينا هههه
نضنا بزوج دوشنا مع بعضياتنا مع شوية لي بيتيز و خرجنا نعسنا معانقين

عند اروى 
رجعنا انا و جابر لدار لقيناهم ناعسين كل واحد شد بيتو نعس فيه
فقت الصباح دوشت و لبست بيجامتي و فولاري وهبطت فطرنا مجموعين كيف ديما 
سلوى:بنتي را بقا غير سيمانا للعرس عيطي لماماك باش تجي هنا نوجدو داكشي لي بقا مجموعين 
انا:واخا 
مشيت جبت تلفوني و رجعت عندهم 
انا:خالتي تهضري معاها نتي
سلوى:ااه واخا
دوزت المكالة و عطيتها تهضر معاها
سلوى:صافي راه غدا غنسيفط ليها الشيفور يجيبها 
انا:صافي مزيان 
جابر:عندي شي شغل مهم انا غنمشي 
الكل:بسلامة
عند جابر
درت معا يوسف نتلاقاو مشيت لعندو 
جابر:سلام 
يوسف:و عليكم سلااام
جابر:اوا شتك فرحان اولد اللذين 
يوسف:ههههه علاش لا و انا عشت احسن ليلة فحياتي 
جابر:ههههه كليتي الحلوة
يوسف:وايييه
جابر:المهم دابا نهضرو فموضوعنا، اش درتي مع الق... ة ديال صفاء
يوسف:الخطة غادة مزيان راه داير غادي نتلاقا معاها هاد العشية نيت 
جابر:مزيااان 
مشا يوسف يتلاقا مع صفاء فواحد الجردة و انا مشيت عند البوليس جبتهم معايا و رجعنا لعندهم
يوسف:جيتيي
صفاء:حبيبي جيتي
يوسف:اشمن حبيبي ولا الزبل
صفاء:اويلي مالك
يوسف:شوفي راسك نتي اشنو دايرة 
صفاء:باقي مشفتي وااالو
يوسف:نحسب هادا اعتراف 
صفاء:حسبو كيفما بغيتي 
يوسف:مقدكش الواليدة لي كنتي باغا تقتليها و مسيباها فجابر
صفاء:ااه و مزااال بزاف 
البوليس:انسة صفاء نتي معتقلة بتهمة محاولة القتل
دار ليها المينوط و داوها
صفاء:تفو على حقيرين 
يوسف:و اخيرا برد قلبي شوية
جابر:تستاهل كثر
عند اروى
عيطت لدعاء نشوفها كيف صبحات 
انا:صباح الخير عروستنااا
دعاء:هههه صباح النور
انا:كي صبحتي
دعاء:لهلا يورييك كل رجل فجيه شرشمني و لد الحرام
انا:هههههههههه 
دعاء:ضحكي ضحكي را نوبتك جايا 
انا:سكتي متفكرينيشً، اوا مغادينش لشهر العسل 
دعاء:حتا يفوت عرسك
انا:بصح مزياان، هي نسافرو مجموعين
دعاء:بصح فكرة زويينة
انا:انا غنسول جابر و ميساء و نقول ليك 
دعاء:صاافي واخا

هاد السيمانا دازت غير فالتوجاد ختارينا اللبسات لي غنديرو فالعرس ختارينا 3 اللبسات و الغوب انا ختاريت غوب بلو سييل و ميساء ختارت بيضة، قررنا نديرو الفولار حيت العرس مخلط، مشيت لبيوتي سونطر درنا لي سوان و لاسيغ و خدينا موعد معا الكوافورة باش تمشي معانا لقاعة نهار العرس 
دازت السيمانا متعبة و اليوم هو اليوم الموعود، نضنا الصباح بكري مشينا لصونا تحمحمنا و رجعنا لفيلا فطرنا و لبسنا حوايجنا و خرجنا باش نمشيو القاعة يلاه نوجدو راسنا دزنا على ماكدو خدينا الغدا 
وصلنا القاعة لقينا دوك لي خدامين كيقادو داكشي دخلنا لبلاصة فين كيبدلو تسنينا الكوافورة جات هي المساعدة سايبو لينا شعرنا 
انا:بلاتي نتغداو عاد بداي لينا المكياج
ك:وااخا
تغدينا عاد بدات لينا المكياج دارو لينا مكياج تقيل انا ردت عكر خوخي و ميساء دارت احمر سلات لينا الكوافورة و جات النڭافة لبستنا اللبسة ديال الحنة انا درتها خضرة و ميساء بلونكاسي و فيها حجرات خضرين و قادو لينا الفولارات و خرجونا ڭلسنا فالبرزة و جات النقاشة ،من بعد جاو العرسان بالدفوع و الهدايا و داكشي
بدلنا اللبسات الخرين، المهم العرس دااز واعر 
سالا العرس ودعنا واليدينا بالبكا و نواح و من بعد مشينا لي اوطيل انا و جابر قررنا منديرو والو حتا نسافرو 
تافقنا نسافرو مجموعين لڤنيزيا ،مشينا جمعنا حوايجنا من الفيلا و ميساء مسكينا ولات فركة ههههه تلاقينا مع دعاء و يوسف فالمطار و مشينا مجموعين 
حجزنا فيلا احسن من اوطيل و كل نهار فين خارجين و بالليل كل كيخرج مع حبيبتو اما بالنسبة لليلة الدخلة فكانت عذاب بالنسبة ليا 4 ايام عاد تفكيت، سلات العطلة لي عمرها غادا تنسا حيت من اجمل الذكريات و كل واحد رجع لحياتو و خدمتو و بقينا كنمشيو عند بعضنا ولينا كثر من الخوت
بعد اربع سنواات
انا واقفة حدا المرايا كنمشط شعري جا جابر عنقني من اللور و حط ايدو على كرسي لي هازا ثمرة حبنا الاولى حيت فهاد اربع سنوات مرزقناش الله بابن كان كيبقا فيا الحال و لكن حتا حد مكان كيخليني نحس بشي حاجة، مرام ولات عندها ستة سنوات دخلات المدرسة الابتدائية، ميساء و ادم ولدو ولد عندو عماين دابا، و دعاء و يوسف عندهم بنت و جاي مولود اخر فالطريق 
جابر:حياتي يلاه نعسو
انا:هههه واخاا

#النهاااية

السفالة في القصة
كيفاش يمكن نصنفو هاد القصة؟
  • بدون سفالة
  • القليل من السفالة
  • سفالة مفرطة

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.