قصة امرأة تدخن الرجال

من تأليف سكينة سليماني
2021قصة كاملة

محتوى القصة

رواية إمرأة تدخن الرجال

كانت تقيس حبّه لها بالسجائر التي لا يدخنها. تقول :
" كلُّ سيجارة لا تشعلها هي يوم تهديني إياه ، يضاف إلى عمر حبّنا " .
كم منّت نفسها بإنقاذه من النيكوتين . لكنّه يوم أقلع عن التدخين ، أطفأ آخر سيجارة في منفضة قلبها . تركها رماد إمرأة ، وأهدى أيّامه المقبلة إلى إمرأة تدخّن الرجال . ..عندما ترجع سيرا على الاقدام من الجنازة التي أقيمت لك و أنت تحمل أثقالا أنهكتك سيموت القلب و تنطفئ شعلة الروح و تمتلئ ذخيرة الانتقام ستغمض عينيك و تطلق على الجميع ...لن تفرق بين القريب و البعيد و بين العدو و الصديق، سيسقط الجميع أمامك على الأرض جاثيا و لن تبالي بل ستستمتع بصوت جماجمهم و عضامهم تتحطم تحت أقدامك و بالسباحة في مستنقع دمائهم الأسود..بل و حتى براءة جثثهم المتعفنة.
يظنون أنهم دفنوك في تلك الجنازة، ولكن كل ما فعلوه هو إقامة أول مراسم دفنهم ، كل ما فعلوه يا عزيزتي هو جعلوا منك شيطانا، و نسوا أن الشيطان لا يموت بل يشعل نيران الفتنة .

العنوان: امــــــــــــــرأة تدخن الرجال 🚬
الكاتبة : سكينة سليماني ☠الملقبة ب تيريزا 🥀

🔥قراءة ممتعة🔥


لكنني بشكل ما لم أعد نفسي القديمة التي تخاف الفقد ، لم أعد أكترث… مدة كتشوف فوجهها فلمراية بعويناتها الزورق راسمة ابتسامة هادئة نابعة من القلب و تنهيدة كتقول بيها أخيرا تسالا الكابوس كانت لابسة كسيوة بيضة أنيقة و طالقة شعرها البني دايرالو تقطيعة قصيرة مع لافخونش و بلا مادير الماكياج جمالها فتان و بالرغم انها دخلات فمرحلة الثلاثينات إلا ان عمرها ماعندو علاقة بشكلها باقا كتفتن بزين و عرفتو شكون كيزيدها جمال فوق جمال؟ هو طيبة قلبها و حبها للأشياء الصغيرة و يقينها فالله….رجع بيها الزمن اللور و هي كتفكر بعض الاحداث و تبدلو ملامحها للحزن سرعان ماحركات راسها كتنفض دوك الافكار و ضارت هزات تيليفونها و روايتها لي كتبات ضاماها لصدرها و زادت هابطة مع دروج خطوة بخطوة و هي كتشوف الفيلا ديالهم مبدلة بزااف على كيف كانت و هادشي كيطمنها، ماهتماتش بزاف للفيلا لأن مستقبلها كيتسناها على بعد ساعة و نصف ….مالقات حتى واحد فدار كانت بغات تشوف العائلة باش يتمناو ليها توفيق و مالقاتهمش من غير الخدامات فدار لي طلبو منها تاكل لكن اعتارضات و كملات طريقها بخفة...حل ليها شيفور باب طوموبيل ركبات و انطالقو للندوة الصحافية لي كانت على شرفها...فورما وصلات حلات الباب بحماس و الرواية باقا ضاماها كأنها شيء غالي على قلبها كأنها قطعة الماس صعيب تلقاها فبلاصة أخرى ، صحيح أنها مجرد رواية من ورق فيها ألف نسخة و كثر و تقدر تلقاها فينما مي بالنسبة ليها ديك الرواية قطعة ألماس جمعات أسرارها و حكايات شتى و بسبابها تصنفات أفضل كاتبة فروسيا...الصحافة تجمعو عليها كياخدو ليها صور و ناس كتسنى توقيعها ضحكات معاهم بأدب و زادت للداخل شافت كولشي مجهز لبلاطو مقاد و المقدمة كتسناها على أحر من الجمر غير شافتها نقزات بالفرحة عندها كضحك ….
المقدمة: آنسة سقراط مرحبااا بيك تفضلي
….اكتافات بابتسامة و زادت معاها و جلسات على كرسي عالي قادوليها الميكروفون و قادو البث باش دوز على الهواء مباشرة
المقدمة: أنبداو من بعد واحد جوج ثلاثة (ضارت للكاميرة) أهلا و سهلا سيداتي و سادتي و بعد طول إنتظار و تشوق كبيير شرفاتنا الكاتبة المبدعة فلبرنامج ديالنا (شافت فيها) نبغي نقولك ان فرحتي ليوم كبيرة لأن البرنامج ديالنا هو أول برنامج تحضري ليه منبعد ما كنتي مخبعة هويتك و ثاني حاجا أن الرواية ديالك حقيقية 100% و طبعا شكون لي مايعرفش القصة الشهيرة ديال عائلة سقراط لي داع سيطها فجميع بقاع روسيا، احم طولت لهضرة آنسة سقراط ولكن بغيت نعرف أول حاجا سبب تسميتك للرواية بداك الإسم
شفق:(ابتاسمات بهدوء عينيها كيبريو و بنبرة منخفضة) إمرأة تدخن الرجال إسم شرس كيليق ب شخصية وحدة لي عليها محبوكين أحداث الرواية
المقدمة: هاد الشخصية هي ختك التوأم
شفق: وي عشق
المقدمة: شنو علماتك عشق
شفق: علماتني نبني راسي براسي و مانعول على حد و نهضر على حقي و نكون مسؤولة على أفعالي و أيضا قوية
المقدمة:(بنبرة حزينة) لي داز عليك ماشي ساهل
شفق: ماشي غير أنا ...لي داز علينا كاملين ماكانش ساهل كل واحد فينا تآذى من جيه لكن الاهم حنا مجموعين ديما
المقدمة: قبل ماتعاودي لينا أحداث الرواية لي طبعا(كتشوف ف طابليط) كتضمن أربع قصص حب رئيسية بغيتك توجهي رسالة لعشق
شفق: (بقات ساكتا مدة و نطقات) سمحي ليا بزاف و شكرا بزاف
المقدمة: شفق سقراط ليوم أتفتحي لينا قلبك و تعاودي القصة من الاول بكل تفاصيلها حتى لآخر ورقة موجودة ف رواية مستعدة؟
شفق: طبعا كل الاستعداد
المقدمة: و نبداو بالفصل الاول "وجهان لعملة واحدة" كتقصدي بيها نتي و ختك
شفق: بحال ليل مع نهار و بحال الماء مع نار و شرق مع لغرب كانو أسماءنا و شخصياتنا و اهدافنا و تفكيرنا متناقضين
المقدمة: حكي لينا كلنا آذان صاغية
شفق: أنرجع سنين لور و نبدا من أول حدث لي غير حياتنا كاملين...

موسكو _ روسيا

ناس مجمعين تحت بناية شاهقة كيشوفو لفوق كل مرة كيتشخشخ سرجم و كيهربو و يعاودو يشوفو شنو واقع و لبوليس ماقدرش اتدخل حيت عارفين مولات ديك لبرطمة شكون و الى مشاو حتى تدخلو اشنو غادي دير فيهم...توقف صوت لغوات و تشخشيخ...صمت قبل العاصفة زاج فكل مكان فالارض و قلوب خايفة و كترعد...البرطمة كانت فحالة كارثية اللوحات الفنية لي كانت معلقة فلحيط تشتتات فالارض منهم لي تهرسو و منهم لي مرشوش فيهم الدم...الاثاث مقلوب لبلازمة فيها ثقب فلوسط لخوامي طاحو الحائط الزجاجي مابقاش فيه زاج بخلاصة كولشي مدمر و كيتسمعو أنفاسها كتنهج بسرعة عينيها زرقين و بالاعصاب ولاو حومر عاضة شنايفها بغضب حتى جرحاتهم و سيلات دمهم و شعرها مشعكك يديها كتنزف بدم جراء تحطيمها للشقة ديالها سروالها لباج و ديباردور لبيض رجعو حومر بالدم...هازة لفردي فيديها و باقا كتشوف فيه بغضب أما هو عكسها خايف لاتفوت فيه شي قرطاسة عارفها فاش كطلع ليها لقردة مكتبقا ضوي حد حوايجو كانو مكشترين و شعرو مخربق كيطلب غير شي معجزة يتفك
عشق: منين أولد لقحبة ماباغينيش لاش مضيع لياااااا وقتي
سمير: عشق خلينا نهضرو بلعقل (كيسرط ريقو)
عشق: لعقل ازامل؟ لعقل؟ واش خليتي لطبونمي شي عقل ماشي خاطب ختي تسنيتي حتى خرجت برا لبلاد و لعبتيييييها مووورايا
سمير: ماديريش شي تصرف تندمي عليه
عشق:(كتهز و تحط بلاصتها) علاااااشش هي علااااشش شنو لي عندها و ماعنديش
سمير: زواج قسمة و نصيب
عشق: (طاحت دمعة من عينيها) كنتي معايا أنا تفليتي عليا غدرتيني مور ظهري
سمير:(كيرجف) لي وقع وقع و خطوبتي بيها سيمانة جاية
عشق: (ضحكات بالفقسة و بدات كتيري فلقرطاس فسماااا و كتغوت) فهمتك فهمتك بنت الجنرال سقراط كيتهاااااتف عليها كوووولشي (كتحسبلو بيديها) أتاخد الجمال و الثروة و الحسب و النسب (جلسات فوق الكنابي مطرطقة عينيها فالارض) إنما ماشي انا لي يتزوجو بيها ناس (كتحك لفردي فراسها ) شفق هي لبنت لي مربية و مكتخرجش و مأدبة و متواضعة و كولشي كيتسنا شوفة منها و كيتهاتفو عليها (شافت فيه بحقد) و عشق هي البنت لي مكتحشمش و قحبة و خارجة طريق و فيها التكبر يااااك
سمير: كنبقا راجل أعشق ماغاديش نبغي نتزوج بوحدة بحالك دازت فعلاقات قبل مني
عشق: (دفلات عليه فوجهو) الراجل مكيغدرش من لور اشمااااتا ياكما كيحسابك انشد الحداد عليك و نبكي (ابتاسمات بغل) أيجي سيد سيدك و نردو خاتم فصبعي
سمير: سيييري سيري بعدي من طريقي أنا غادي نتزوج ختك
عشق: إلى تزوجتي بيها راني قحبة نيت أندمك على نهار لي تزاديتي فيه(قربات ليه ضرباتو لكرشو و حطات لفردي على راسو) أنحرقك نتا و طاسيلتك يا زامل
سمير: (شاد فكرشو) شنو ناوية ديري تقوليها لباباك؟ إلى مشيتي حتى خرجتي كلمة وحدة أنفضح ضواساك كاملين
عشق: (ابتاسمات على الغباء ديالو) راه ساهل عليا نغبرك نتا و دوك ضواسة ديالك القواد إنما مكنبغيهاش باردة ديما كنبغي العالم يتفرج فشنو كندير و دوك ضواسة خشيهم فكرك يحماااضوو (حيدات لفردي من راسو ) حرقتي قلبي من هاد نهار أنحيدو و لي جا فطريقي أيتحرق فيهااا (حطات لفردي مور ظهرها) نتلاقاو فالخطوبة ا شماااتااا (خرجات من البرطمة و عينيها عامرين بدموع و لكن حلفات ماطيحهم النار لي شاعلة فيه من لداخل اتحتافظ بيها و تخرجها للواقع )
..عندما ترجع سيرا على الاقدام من الجنازة التي أقيمت لك و أنت تحمل أثقالا أنهكتك سيموت القلب و تنطفئ شعلة الروح و تمتلئ ذخيرة الانتقام ستغمض عينيك و تطلق على الجميع ...لن تفرق بين القريب و البعيد و بين العدو و الصديق، سيسقط الجميع أمامك على الأرض جاثيا و لن تبالي بل ستستمتع بصوت جماجمهم و عضامهم تتحطم تحت أقدامك و بالسباحة في مستنقع دمائهم الأسود..بل و حتى براءة جثثهم المتعفنة.
يظنون أنهم دفنوك في تلك الجنازة، ولكن كل ما فعلوه هو إقامة أول مراسم دفنهم ، كل ما فعلوه يا عزيزتي هو جعلوا منك شيطانا، و نسوا أن الشيطان لا يموت بل يشعل نيران الفتنة .
...كتبات هاد الفقرة كبداية لروايتها الجديدة و حطات ستيلو و سدات دفتار و على شفتيها ديما الابتسامة الهادئة بحال غرفتها لي طاغي فيها الغوز بحال شي بنيوتا صغيورة و كتشوف فالسرجم ديالها و باقا جالسة ف لبيرو كتحلم أحلام اليقظة فاقت على صوت دقان فلباب و قفزات حتى شافتها هبة لي داخلة عندها بابتسامة
هبة: هههه باقا مانعستي
شفق: ماجانيش نعاس و بقيت كنكتب و نتي
هبة: بحالك (جلسات فوق نموسيتها) خصنا نديرو شوبينغ قالتها ماما لخالتي سارة
شفق:(بتعجب) شوبينغ ديالاش؟
هبة: أويلي على ديالاش لخطوبتك نسيتي
شفق: (بحزن) اممم نسيت
هبة: مالك تاني ماعجبكش لحال
شفق:(الدمعة فطرف عينها) لا والو
هبة: وا هضري مالك؟ ماباغاش تزوجي
شفق:(أومات ليها بلا)
هبة: و علاش قبلتي؟


شفق: حيت بابا كان عاجبو لحال و قالي سمير إنسان مزيان
هبة: ولكن نتي ماباغاهش ميمكنش تكملي فعلاقة ماباغاهاش
شفق: و منقدرش نخسر لبابا لخاطر كان فرحان و أصلا هو عارف مصلاحتي
هبة:( ناضت ضماتها ليها) أي يا هاد لبنت بغيت غير شوية من هاد حنانة القلب لي عندك واخا تجي فيك الدقة المهم عندك هو ناس يكونو فرحانين
شفق: (طيحات دموع من عينها) أنتوحش دارنا و نتوحشكم
هبة: و بااااقي الحال مازال ماتمشي حتى تشبعي منا
شفق: خايفة بزاف مامرتاحاش
هبة:(جات تهضر و هي تسمع لغوات لتحت) سمعتي لي سمعت
شفق:(بدأت كترجف) صوت عشق هادي
هبة:يالاه نشوفو مالها
شفق: (شداتها من يدها بخوف) لا ماتخرجيش ماتمشيش و تخليني
هبة: يالاه غير نطلو مانبانوش ليها زيدي (جراتها و خرجو) …
….تعطلات لوقت نصاصات ليل جاية كتمايل فطريق جايبة الكاو و كتغوت فلفيلا و تغني بصوت سكران
عشق: إنعسني على كتفوووو يقوليا حوباي خلاني والفتووو مالو علاش غدرني(كتشهق مع كل كلمة)
...مالين دار سمعو لغوات و هبطو كيشوفو اش جاري...هبط من دروج ساخط نيار بنفس تخنزيرتو و قامتو زمان مادا منو والو غير بيض ليه شعرو بشيب تابعاه تيريزا من لور حتى هي باقا زوينة و ماتبدلاتش شاداه من يدو باش مايغلطش فيها
نيار: اش هاد لحالة جااااياني بيهااااا
عشق:(كتمايل بلاصتها و مبتاسمة و بصوت سكران) علاااااه مالها حالتي حسن من حالتك
سارة: عشق بنتي مالك(شداتها كتقيسها فوجهها) شنو واقع
عشق: شربت شوية هاكا (كتوريها بصباعها)
نيار: شنو بغا يوقع ماشفتيهاش جاية سكرااااانة
سارة:(شدات نيار) عفاك انيار ماتخاصمش معاها هي ماواعياش بشنو كتقول
نيار:(بغضب) فشوووووشك اتيريزا خرجووو عليييها فين عمرها جات سكرااااانة لدار واخا عارفها كديرهم قد راسها ولكن ماندوزلهااااش هادي
سارة: هاهي اتمشي لبيتها و غدا يكون خير و هضر معاها
نيار: أشمن ذنب درت فحياتي حتى يعطيني ربي بنت بحالها
عشق: والو غير كنتي كويتي مرا مزوجة بصاحبك ههههه
نيار:(دفع تيريزا لي كانت قدامو رجعها موراه و عطا لعشق تصرفيقة ثلاثية الابعاد حتى اختل التوازن ديالها و طاحت فالارض) قليلة الترااااابي
سارة:(طاحولها دموع من عينيها) نياااار
نيار: (حبسها بيدو باش تسكت و خنزر فيها) حتى ليك ماتجبدكش
سارة: يالاه نمشيو للبيت صافي خليها
قصي: (هبط من دروج لابس بينوار و من موراه شيماء) شنو واقع (شاف عشق طايحة فالارض و شادة فنيفها سايح بدم) عشق (بغا ينوضها و هي تحبسو شيماء)
شيماء: ماتدخلش خليهم بيناتهم
قصي: ماشفتيهش معصب منها؟
شيماء: و ماشفتيهاش هي جاية سكرانة فنصاصات ليل سلكوطة مكتحشمش
قصي:(تنهد و مشا هز عشق عاونها تنوض) سيري لبيتك
عشق: (نترات منو و مشات قدام باها) عااادي ماجاتنيش شيحاجا كبيرة فاش ضربتيني (كتمايل) كيضرني قلبي كثر من هاد تصرفيقة (شداتها تبويعة و هي تهبط للأرض كتقياااا)
سارة: (هبطات عندها كتجمعلها شعرها) كيعجبك تخليني مشوشة عليييك أعشق
عشق:(مسحات فمها بيديها و ناضت) لا لا كيعجبكوم تشوفوني هاكا نتوما سباب (ضورات راسها و قشعات هبة و شفق كيطلو من فوق البيت و غوتات) نتي السبب مبروووك الخطوبة انجيبلك افضل كااااادو تسنااااي غير تسناي(تخطاتهم كتمايل كطلع لدروج خطوة و ترجع جوج و هي مكملة غناها) طال غيابك اغزالي راك طولتي فلغربة …
سارة: انعاونها
نيار:(شدها من يدها ضمها ليه) خليها بوحدها غدا و تصحصح و تكون معاها هضرة اخرى
سارة: (بعدات منو) مكانش عليك ضربها
نيار: ماتعصبينييييش حتى نتي شفتي حالتها و الهضرة لي كتخرج من فمها خصها عليه قطيع لسان
سارة: مااااواعياااش بشنو كتقول
شيماء: على أساس منين كتكون وااااعية كتخرج لعسل من فمها مثلا
قصي:(نغزها) سكتي
شيماء: مالي كدبت
نيار: انمشي نعس مانبقاش مقابل هاديك شيباتني قبل الوقت (مشا لبيت و تبعاتو سارة كتخاصم عليه)
سارة: خصنا نلقاو شي حل عشق مابقاتش عاجباني كنخسروها انيار
نيار: خسرناها و داك ضومين غير زاد وسخها
سارة: شنووو لمعمول قلبي كيتقطع عليها
نيار: ششش(ضمها ليه) انلقا لحل و اترجع للطريق ماتخافيش

سارة: حتى نتا ديما كتخاصم معاها
نيار: إلى مادرتش هاكا اتزيد فيه
سارة: لا راه فاش كتشوفك شاد ضد لي كتزيد فيه
نيار:(جلس و جبدها عندو جلسها فوق رجليه) خلينا منها و قولي ليا فين وصلو تجهيزات الخطوبة
سارة:(ابتاسمات) غاديين مزياااان بنتنا كبرات و اتولي عروسة
نيار: ماساخيش بيها ماعرفت كيفاش اندير فاش تمشي
سارة: اه بصح هي لي منورة علينا هاد دار أما حتى عشق و نزار مكيبغيوش يجلسو معانا
نيار: داك لبرهوش فين وصل
سارة: ماتقولش على ولدي برهوش
نيار: ههه و شنو نقول عليه
سارة: اوا راه كبر و رجع راجل و كنقلبلو على عروسة حتى هو
نيار: مازالة كتقلبي ليه هههه
سارة: اه و منتهنى حتى نزوجو
نيار: ولد 22 اش غادي يتزوج أتيريزا
سارة: و منبعد راه مامخصوص من والو لفلوس كاينين اوا باش يشد طريق نزوجوه
نيار: ديري لي عجبك الالة ههه
سارة: قالي حتى لخطوبة شفق عاد يجي
نيار: مزيااان (قربها ليه و همسلها) توحشتك
سارة:(طرطقات عينيها) اوييلي لا عفيني هاد ليلة مسخسخة
نيار: والله مايحيدهالك طبيب(هزها و رماها فوق ناموسية و طلع فوقها كيهرها و هي كضحك)
سارة: هههههههه صااافي صافي
نيار: احح شحال كنبغيييك وخايف اخطفوك ليا
سارة: و شكون ايخطفني ليك ههههه
نيار: بزاااااف الكبيدة بزاااف أنا غادي كنكبر فلعمر و نتي باقا صغيرة و زوينة (غمزها) بحال والو تسمحي فيا و تمشي
سارة: (ضرباتو لكتفو) نيااار هادا ماشي ضحك
نيار: هههه (شاف فيها مضيق عينيه) موتك على يدي ديك ساعة
سارة: اممم و تقدر تسمح ف روحك
نيار:(دفن راسو فعنقها) عارفاني منقدرش نعيش بلا بيك كتجيبيلي تمام
سارة: وا خليينا نعسووو عفاك هههه
نيار: اممم انعسو احبيبتي انعسو (طفا ضو و دارو السفالة )
….
صبح صباح جديد مجموعين كلهم على مائدة الافطار كيهضرو و يضحكو كانت شيماء و قصي ، نيار و تيريزا، هبة و شفق
شيماء: فرحتي كبيييرة و اخيراااا ايجي ولدي و نشوفو
سارة: فرحت بزاااف فاش قالهالي نيار
نيار: كبر تبارك الله رجع راجل و يعولو عليه ناس
شيماء: مابغاش اوريه ليا قصي
قصي: هو لي قالي "ماتوريش تصاوري للوليدة ههه "
شيماء: اووف حرام عليك راه منين كانت عندو 15 عام ماشفتو و نتا خديتيه و حطيتيه فداخلية و دابا عندو 28 عام اقصي
قصي: طبيعة خدمتو هاديييك هي لي فرضات عليه مايبانش
نيار: خصك تكوني مفتاخرة بيه مكايناش شي قضية تعطاتلو و ماحلهاش
قصي: غادي يجي لي ينافس عشق فالمركز
سارة: اذن ايجي يخدم فروسيا
نيار: سي
شيماء: الحمد لله ايبقا قرييييب لياااا
سارة:(وراتها تصويرة فطابليط) شوفي هادي واش زوينة بغيت نقتارحها على نزار اتزوجها
شيماء: زوييينة شوفيلي معاك لجسور ماكرهتش غير يجي نزوجو
نيار: هاهوما بداو تااااني راه لولاد الى بغاو اتزوجو غادي يقولوها ليكم ماتبقاوش تبززو عليهم
شيماء: و شنو فيها حنا الامهات ديالهم و عارفين مصلاحتهم هههه
قصي: (غمز نيار) دابا منين تجمعو صحابات غير سكت
…..دخلات عندهم للصالة حيدات لفيست ديالها و جلسات فالكرسي
أماني سلام
نيار: اهلاا نعستي فالخدمة؟
أماني: كنت رادة لبال للقضايا لي خص يتحلو فوقت متأخر و عييت (شافت فساعة) نتي ماتعطلتيش على خدمتك
هبة: (جاوباتها بنفخة) باقي الحال اماما
نيار:(قاطعهم) ماكانتش لبارح عشق معاك؟
أماني: هاداك موضوع آخر خصني نقولولك
نيار: اش كاين
أماني: لبارح كانت معصبة لواحد الدرجة عمرني شفتها بيها و متأكدة كون شفتيها ماتقولش هاديك بنتك
قصي: لعجب عشق مكتعصبش
شيماء: اييه غير كتقلي السم لعباد الله
شفق:(بقلق) علاه شنو واقع ليها
أماني: معرفتش غير وصلاتني لخبار بلي دمرات البرطمة ديالها
سارة:(شدات فقلبها) كنت عارفة بيها شيحاجا غير منين دخلات للدار سكرانة
نيار:(كيخمم) انهضر معاها (بغا ينوض و هو يشوفها هابطة من دروج لابسة سروال جلد كحل و بودي بلكول كحل و جامعة شعرها سفنجة و لابسة طالون عالي)
سارة: عشق(ناضت عندها بزربة) ...

عشق:(شافتهم كيشوفو فيها و عرفات بلي قوداتها لبارح) هاحنا بدينا عاود
سارة:(حطات يديها على حنكها) نتي بيخير ابنتي شنو بيك
عشق:(حيدات وجهها من يديها) بيخير
نيار: تبعيني خصنا نهضرو
عشق: مافيا لي يهضر أنا شادة طريق للمغرب
نيار: ماغاديش تمشي عاد كيف جيتي من ايطاليا
عشق: (ربعات يديها) شنو ديرلي سناسل و تحبسني
نيار: شنو بغيتي ديري فالمغرب
عشق: هاداك شغلي
سارة: (نغزاتها) شش شحال اتبقاي
عشق: (بتعجب) تيريييزا من فوقاش كديريلي استجواب شحال انبقا
نيار: هاديك راه ماماك ماتعيطيلهاش بسميتها حرفية
سارة:(ضارت عند نيار طرطقات فيه عينيه باش اسكت و ضارت عند عشق) قوليلي
عشق: سيمانة
سارة: ماغاديش تحضري للخطوبة ديال ختك
عشق: أنحضر و راني غادية للمغرب و جايبة ليها لكادو ديالها (مشات فاتجاهها بتبختر و راسها عالي و ضارت موراها و حطات يديها على كتاف شفق هاد الاخيرة لي بقات ليها لبولة طلقها على سروالها) ختي زوينة تستاهل أفضل كادو
شفق: (كتلعثم) ش..ش.شكرا
عشق:(زيرات عليها فكتافها) مانبغيش نسمع عليك شيحاجا منهنا قبل مانجي خلي غير داك ضوسي لي وسختي معايا راه كافي (حيدات منها)
قصي: خودي معاك ليكاردكور
عشق: بلاش (لبسات الفيست ديالها تحت انظارهم و زادت مع طريق)
شفق:(بقات كتفرك صباغها بغات تبكي) شنو درت تاني
نيار:(جلس حداها مبتاسم) راها معصبة من حاجا اخرى ماتديهاش فيها
شفق: (أوماتلو ب أه)
نيار: تبارك الله عليك و كالعادة حتلات الرواية ديالك المركز الاول
هبة: وييي داكشي لي بغيت نقووول ههه مبرووك
نيار: هادي هي بنتي لي مفتاخر بيهااا (باسها فراسها) رافعالي راسي لفوق
سارة: (متبعة لعين لعشق لي كانت سمعات هضرة باها او وقفات دقيقة و كملات طريقها و شافت نيار و شفق بحزن) ولادنا كنفتاخرو بيهم كاملين
نيار: اممم
….خرجات عشق من الفيلا لقات طوموبيل ديالها برا وجدهاليها لعساس و قبل ماتركبها ضارت منين حسات بيه موراها
عشق: أنمشي بوحدي للمغرب
أرتورو: خليني نمشي معاك تقدري تحتاجيني
عشق: أنحتاجك هنا حضي ليا لبرهوشات
أرتورو: كيما بغيتي (كيشوف لبعيد) واليديه كاينين ف كازا العنوان صيفطتولك لتيليفونك
عشق: مزياااان (جبدات كارو شعلاتو) منهنا سيمانة خص شغل يتسالا
أرتورو: وقعات معاك شيحاجا علميني
عشق:(رمات لكارو و ساطت دخان) منيتك
أرتورو: أي حاجا ممكنة
عشق: تهلا (ركبات فطوموبيلتها متوجهة للمطار تركب فطائرتها الخاصة و هي ناوية على شر ماليه حدود)
….
فدار خرج نيار و قصي مشاو للخدمة و بقاو غير الجنس النسوي
هبة: أنا انمشي
شفق: بغيت نخرج حتى انا
أرتورو:(دخل عندهم و جا مع هضرتها) آنسة شفق بلا ماتخرجي
شفق: علاه
أرتورو : الى عرفات عشق ماغاديش يعجبها لحال
شفق: ولكن قنطت قولهاليها
أرتورو: نتي كتعرفيها حسن مني ماشي من مصلاحتك نقولهالها
سارة: و شكون نتا بسلامة حتى كتهضر مع بنتي هاكا؟ احتارم راسك
شفق:(هبطات راسها) صافي اماما مكاين مشكل غير خليني نجلس فدار حتى نخرجو مجموعين
أرتورو: اوك انا برا الى احتاجيتو شيحاجا (خرج)
سارة: يييخ منهار جابتو عشق و حنا حاصلين فيه
هبة: الى ماتخرجيش انا انمشي (باستها فحنكها) باي
أماني: هبة تسناي (تبعاتها) بغيت نهضر معاك
هبة: ماما مافيا لي يهضر سمعت بما فيه الكفاية
أماني: لا خصنا نهضرو و نعرف مالك مقلقة
هبة: علاه قليل شنو قلتي فحق بابا
أماني: كنت معصبة و ماعجبنيش انك تكوني معاه ديما
هبة:(بحدة) ماما هاداك راه بابا مادخلينيش فمشاكلكم نتوما طلقتو مافكرتوش فيااا أنا كبرت دابا و عارفة مصلاحتي درت الطب غير باش نكون قريبة ليه نتي حرمتيني منو منين كنت صغيرة
أماني:(كمشات تعابير وجهها) ماحرمتكش منو
هبة: حرمتيييني اماما بغيت نطلب منك حاجا وحدة ماتدخليش فعلاقتي معاه و ماتخيبيش صورتو قدامي لأنني عارفة نتي لي طلبتي طلاق اوك آخر مرة تعاوديها المرة الجاية انجمع حوايجي و نمشي نعيش معاه
أماني: كتهدديني؟
هبة: اه كنهددك مرة اخرى ماغاديش نغفر ليك هضرتك عليه (مشات و خلاتها واقفة جامدة بلاصتها ماعاجبهاش لحال) ...

وصلات للمغرب مع 10 د ليل خرجات لقات رجالها كيتسناوها و مشات ديريكت استاقلات طوموبيلتها و طوموبيلات من وراها كيحاولو يجاريوها فالسرعة...مشات ديريكت للعنوان لي تعطالها ...وقفات طوموبيل و شافت فلفيلا بكره و استهزاء..نزلات و توجهات لباب صونات...خرجات عندها لخدامة و دفعاتها تمات داخلة للدار و كضور راسها هنا و هنا ماهتماتش لغوات لخدامة حيت سرعان ماتقطع حسها إثر تعرضها لقرطاسة فصدر طاحت كاو ميتا و هبطات إمرأة و رجل من دروج كبار…
لمرا: شنو وااااقع
عشق: (طلعاتها و هبطاتها) ولدكم وصاني نجي نعرضكم خصيصا لخطوبتو
راجل:(بلع ريقو) كتعرفي سمير
عشق: الله اودي انا لي كنعرفو (عطات اشارة لرجالها و خرجات لبرا راجعة لطوموبيلتها باش تمشي لبلاصة اخرى فين أتنفد مهمتها...جبدات تيليفونها و ضورات واحد النمرة ) جيت للمغرب واش مانشوفكش
….و اخيييرا ههه فين ؟
عشق: فديك لبلاصة نيت
...اوك (قطع)
توجهات عشق لبلاصة كانت خاوية و معزولة على البشار وصلو عليها رجالها و خرجو اب و ام سمير دخلوهم لواحد المصنع...بقات هي برا كتكمي و كتسمع لغوات ديالهم شوية تقطع حسهم و دخلات كتشوف واش سالاو
عشق:(نظرة شر) زيدو قطعو باقيين طروفة كبار
….وصل للبلاصة ديالهم لي كانت معزولة عن المدينة و كيتسمعو غير الالات لي كانو ديال تقطيع اللحوم البشرية ...عرفها كاينة لداخل كتفضي حسابها مع شيواحد و بقا كيتسناها برا متكي على طوموبيل و كيكمي و كيسمع غير الخطوات ديالها بالطالون ضار عندها و هي كتمسح يديها من الدم و الابتسامة تعلو شفتيها المغريتين و نظراتها الثاقبة و الجميلة و شعرها الذي تارة يكون اشقر و تارة بني و قامتها القصيرة و الفاتنة بحيث معالم الانوثة كلهم تجمعو فيها
الزنبقة: اااه يا عشق و شحال طولتي لغيبة هاد المرة
عشق:(ضحكات ضحكتها المغرية و لاحت الزيف لي كتمسح بيه يدها و مشات عنقاتو و رجعات تكات معاه على الطوموبيل) مرة مرة خاص نغبرو باش توحشونا
الزنبقة: أممم مارضيتيش تقولي بلي نيار لي ماخلاكش تجي للمغرب
عشق: انا كندير لي قالي راسي لا نيار والا تيريزا اقدرو اوقفوني
الزنبقة: كيبقاو وليديك
عشق: و كتبقا شفق بنتهم المدللة
الزنبقة: مازال كتخاصمي معاها؟
عشق: ااه فعااايل ديك البرهووشة مابغاوش اساليو و المشكلة كدير راسها بريئة قدام ماما و بابا و كنكره هادشي و الحمد لله انا كاينة باش ترجع للطريق
الزنبقة: هههه شفق ظريفة و عارفاها مكديرش شيحاجا غلط بعكسك نتي لي شيطانة و قاسحة و ابليس اعيطلك لالة
عشق:(ابتاسمات) فهاد الدنيا الى بغيتي تعيش خاص تكون ذئب
الزنبقة: و حتى لدابا كنسول راسي اشكديري فالمخابرات و نتي خاصك تكوني ضمن المافيوزيين
عشق: كنكره العصابات و ديما كنجي من جهة الحق و بالرغم من انك مافيوزي الا انك ولد ناس و الافضل من هادشي بيست فراند ديالي
الزنبقة: هههه وي
عشق: سمعت بلي تزوجتي مبروك عليك وأخا تصدمت منين سمعتها
الزنبقة: علاش تصدمتي
عشق: حيت كتبغي مرتك اللولة
الزنبقة:(تنهد) اودي
عشق: شنو واقع
الزنبقة: حياتي خاصني نرتبها من اول وجديد خاصة أنه دخلات ليها حنان و المشكلة دخلات فواحد الظروف لي ماصالحاش و غادي تعذب معايا شوية حتى تقاد الاومور
عشق: شنو لي خلاك تتزوج بيها و نتا مخربق هاكا
الزنبقة: هههه فيها شيحاجا مميزة و كاع داكشي لي كنت كنتخيلو فمرتي قبل مانتزوج كاااع جات هاد البنت و حققاتو ليا
عشق: أشهد يا تاريخ الزنبقة وقع في الحب
الزنبقة: هادي اول مرة من بعد سنين باغي نعيش مع شيوحدة و نكون مرتاح معاها
عشق: و فين داك الحب لي كان لمرتك اللولة
الزنبقة:(شاف فيها )
عشق:(ضحكات حتى زلزلات داك السكون ) ههههههه نتا خطييير و انا فهمت هاد الشوفة
الزنبقة: دابا نشوفوك نتي فوقاش تزوجي
عشق: و نتا كظن بلي وحدة بحالي غادي تزوج
الزنبقة: فهادي منضمنكش حيت طبعك صعيب
عشق: ههه القلب لي غادي يذلني انا نقطعو
الزنبقة: ردي البال للتحركات ديالك سمعت بلي جسور قريب اجي استقر فروسيا
عشق: هممم باين بلانو انتعذب فيه خصوصا كولشي متحمس فدار بالمجية ديالو
الزنبقة: هاداك هو لي ايعرف ليك
عشق: هاداك هو لي انشطحو على صبعي صغير
الزنبقة: و شنو درتيلي فالقضية د المعتصم
عشق: راه فروسيا و عرفت المخبأ ديالو كنت بغيت نشدو ولكن قلت حتى نشاورك مادام هادي مشكلة شخصية بينك و بينو
الزنبقة: ماتشديهش خليه انا واعدت حنان مانديرلو والو
عشق: اوووه على عصافير الحب ههه (ضرباتو فكتفو و مشات كتلوى جيهت طوموبيلتها و شعلات سيجارة كتكمي و تصوط الدخان فسما) تهلا فراسك
الزنبقة:(بلا مايضور لعندها ) تهلاي فراسك حتى نتي عنداك نسمع بلي متي
عشق: هههه عشق مكتموتش بسهولة
الزنبقة: (كيأكد عليها) عنداك تموتي مازال انتلاقاو
ابتاسمات و ركبات فطوموبيلتها مكسيرياا بسرعة باش غدا تمشي لروسيا منبعد ما وصات رجالها شنو يديرو…

❌ملاحظة❌
الزنبقة الفضية ماعندو حتى علاقة بهاد القصة غير أنا دخلتو ضيف شرف فقط
بالنسبة لي ماقراوش الزنبقة الفضية الزنبقة كان سارق مشهور و صديق عشق و منين عرفات بلي عائلتو عايشين مشات تشوفهم و تفكلهم مشاكلهم
الزنبقة الفضية ممكن تحط فوقت لاحق (غير مؤكد)


كانت جوج دليل فروسيا جاية هبة هي و باباها موصلها بطوموبيل للدار و كيضحكو
هبة: شفتي مامفاكاش معاك غدا على حسابي لغدا هههه
هارون: اووووكي بلحق حتى تسالي خدمتك كاملها
هبة: طبعا أنساليها علاه كاينة شيوحدة فلكلينيك كتقن خدمتها بحالي
هارون: ههه نتي لولة دييما (عنقها)
أماني:(كانت من صباح كتسنا بنتها غير سمعات صوت طوموبيل خرجات عندهم) هبة بيتك
هبة: ماما كنا خرجنا انا و بابا داكشي باش تعطلت
أماني: (غمضات عينيها بغضب) بيتك ا هبة خلينا انا و باباك بوحدنا
هبة: اووف واخا (باست باباها) باي حتى لغدا
هارون: تصبحي على خير
أماني:(تسناتها حتى مشات) اش هاد لوقت جايب ليا لبنت؟
هارون: كتهضري بحال الى بنتك بوحدك و بحال الى فعمرها 7 سنين
أماني: مادام مازال ماتزوجات راها تحت مسؤوليتي
هارون : و مسؤوليتي انا فينها؟
أماني: خسرتيها فاش طلقنا
هارون:(شدها من يدها بقوة) ماشي كانت هاديك الرغبة ديالك؟
أماني:(شافت فين شادها و طلعات حاجبها) وليتي كتزعم
هارون: ماتبقايش ديري بحال شيوحدة مظلومة و غير نتي لي عندك بنت و خايفة عليها
أماني: (نترات يدها) ماغاديش تعلمني نربي بنتي أنا لي كنت معاها فاش ماكنتيش
هارون: كون بغيت ناخد الحضانة ديالها كون خديتها فاش طلبتي نتي طلاق ولكن خليتها معاك باش تهلاي فيها ماشي تفرقيني معاها
أماني: (ربعات يديها) هادي آخر مرة تجيبها فنصاصات ليل ماكايتاش سيبة (ضارت بغات تمشي و رجعات عندو) و ماغاديش نبرر ليك علاش طلبت طلاق
هارون: حيت خدمتك كانت أهم من عائلتنا
أماني: الماضي خليتو من ورايا
هارون؛ (قرب ليها) من عينيك باقيا عايشة فيه
أماني:(ارتابكات) ماعايشاش
هارون: كترجفي توترتي اذن عايشة فيه
نيار:(خرج من دار شاف هارون و اماني مقربين من بعضياتهم) هارون
هارون:(فاق من سهوتو فعينين أماني و ضار عند نيار اما هي دخلات للدار كتزرب) اهلا
نيار: مرحبا بيك دخل للدار
هارون: لا خصني نمشي وصلت غير هبة
نيار: وي فخباري دخل نشربو قهوة
هارون: غير عفيني بلا مندخل
نيار: اجي عندنا شي نهار تعشا معانا هبة اتفرح
هارون: مها ماغاديش تفرح
نيار: مافهمتكمش مالكم كنتو بيخير و على خير شنو وصلكم لهاد لحال
هارون: سول ختك أنا تالف لي كتهمني دابا هي بنتي كنحاول نعيش معاها الماكسيمون ديال السعادة
نيار:(حط يدو فكتفو) يكون خير ياك أتجي سيمانة جاية لخطوبة شفق
هارون: مبروك بعدا فرحتليها (دوز على شعرو) اه انجي
نيار: مرحبا بيك
هارون: تهلا (ركب طوموبيلتو و زاد) ....

أصبحنا و أصبح الملك لله
وصلات لروسيا فصباح بكري تحطات طائرتها كان ريح كيضرب فيها سدات جاكيطة ديالها و لقات شيفور كيتسناها و حيت عيات ماقدراتش تسوق و قالتلو هو يديها فين بغات...هزات تيليفونها و ضورات نمرة
عشق: كاين شي جديد
أرتورو:(شاف ف نمرة) رجعتي لروسيا
عشق: وي
أرتورو: قلتي اتبقاي سيمانة
عشق: قلت هكك باش مايصدعونيش حتى نسالي شغلي
أرتورو: اممم أنا صلحت البرطمة
عشق: بيعها مابغيت نتفكر حتى حاجا متعلقة بيه
أرتورو: نشوفلك برطمة اخرى
عشق: نو اناخد هاديك لي فوقها ماغاديش نلقا موقع حسن من هاداك
أرتورو: فينك دابا نتعرض ليك
عشق: بلاش مابغيت حتى واحد اعرفني جيت انمشي للأوطيل شي أيام و ناخد فترة راحة (حيدات نظاظر) خص نكون بكامل اناقتي فلخطوبة
أرتورو: بالنسبة للعائلة ماماك و ختك مشاو إتقضاو لي يخصهم باباك و قصي و عمتك مشاو للخدمة كاين فقط شيماء و هبة
عشق: اممم اوك (قطعات عليه و صونات لنمرة أخرى)
….كان ناعس على كرشو مسفح غير ليزار لي مغطي خصرو شعرو قهوي مخربق و دافن وجهو فلوسايد كيسمع تيليفونو كيصوني و بقا كيقلب عليه بيدو فوق لكوافوز حتى لقاه و جاوب
نزار: (بصوت ناعس) ألو
عشق: البرهوش باقي ناعس
نزار:(جمع الوقفة تكا على ظهرو و ضار كيشوف فهاديك لي حداه) لا لا فقت غبرتي شحال هادي ماهضرتي معايا
عشق: علاه نتا مسالي أصلا كل ليلة سهرة و ناعس مع بنت و الى جبتها هي هاديك راه حداك شي هاربة
نزار: هههه اممم ماكدبتيش فييينك
عشق: فكغك
نزار: 1-0
عشق: غدا و نجي عندك
نزار: سولات فيا ماما ؟
عشق: مكتهضرش معاها؟
نزار : نتي عارفة كيخصني نبدل نمرة
عشق: وي وي حيت كل مرة هارب من بنت لبنت
نزار: هههه واحد مشهور بحالي جات معاه
عشق: تلاح دابا عندي مايدار
نزار: اوكاي سي يو سوون
عشق:(قطعات عليه و تنهدات نطقات بشوية) بدينا (رجعات نظاظرها فاش قاليها شيفور وصلو للأوطيل و خرج حل ليها باب طوموبيل )
….في الفيلا رجع قصي و نيار للدار لقاو شيماء و هبة جالسين كيشوفو فالمجلات و كيشربو القهوة ديالهم فلكالم
قصي:(باس شيماء) هاني جيت
نيار:(شاف هاكا و هاكا ) فين سارة
شيماء: خرجات هي و شفق اشريو لي خاصهم
نيار:(جلس حداهم) ااه
هبة: فينها ماما ماجاتش معاكم
قصي: بغات تبقا حتى تسالي شي خدمة
نيار: و نتي ماعندكش خدمة
هبة: قالي بابا بلا منجي
….وقفات طوموبيل نوع جيب قدام لفيلا خرج منها بقامتو و فخامتو لابس بيل سماطي و سروال توب باج فيه كثرة جيوب لباس كاجوال جاي مع بنيتو الضخمة و عضلاتو لمطراسية كيشوف فلفيلا بحدة عينيه البنيين كيبريو و راسم ابتسامة خفيفة تحت لحية مطراسية ديالو و شعرو رادو لور هز صاكو لاحو على كتافو شادو بيد وحدة و غادي متوجه للداخل لي شافو كيوقف لخدامات كانو كيديرو الميناج حتى حلو فامهم فيه ...بلا مايتسوق ليهم كمل طريقو و هو كيتذكر طفولتو فهاد دار و ضحكات لي كانت جامعة العائلة و اللمة زوينة لي خلا من وراه...كيبلع ريقو و تفاحة آدم كطلع و تهبط فعنقو ...شاف من بعيد عائلتو مجتمعة و قرب عندهم هوما لي غير شافوه ناضو ولكن عينيه هو كانو غير على الأم ديالو باقا زوينة كيما خلاها
جسور: (بصوت خشن في آشتياق) الوليدة
شيماء: (بعينين دامعين و بحة صوت باكية ) جسور ولدي

جسور:(طيح الصاك و عنقها مزير عليها هي كتبكي عندو و مامتيقاش بلي هو ) طولت الغيبة
شيماء: إهئ اهئ توحشتك بزاف (شدات وجهو بيديها كتشتت نظراتها فوجهو و هو كذلك كيمسحلها دموع) كبرتي تبارك الله
جسور:(باسها فراسها) ششش ماتبكيش انا جيت دابا ماغاديش نعاود نمشي
شيماء:(رجعات عنقاتو ماساخياش بيه ) مانخليكش تمشي إهئ اهئ
جسور:(باسلها يدها فرحان) من غير الى غبرني الوليد لشي بلاصة اخرى
قصي:(عنقو بحفاوة) هههه وليتي راجل دابا و قاد براسك
شيماء: الى بلا يصيفطك لشي بلاصة نمشي معاك والله مانخليك
جسور: هه (همسلها فوذنيها) هو صافطني للداخلية غير باش تخوالو الساحة
قصي: أهيا ماتحاماوش عليا جاتني لغيرة
نيار: جسور (عنقو) مرحبا بيك فدارك اولدي
جسور: عمي لباس عليك
نيار: بيخير مفاجأة زوينة هادي
قصي: اه ماعلمتيناش فوقاش اتجي
جسور: حتى انا ماكنتش عارف غير ساليت خدمتي جيت
هبة: احم سلام (مدات يدها مبتاسمة) انا هبة
شيماء: هادي بنت أماني
جسور:(سلم عليها) متشرفين هبة
هبة : ليا الشرف
جسور: فينهم لوخرين
قصي: خرجو دابا يجيو جلس ترتاح
...جلسو مجمعين معنق ماماه و هي شادة فيه كأنه ايهرب روحها رجعات ليها و كيف لا و هي نهار ولداتو كانت أتموت و بسبابو تحرمات من لولاد كان حملها فيه خطر و خدات ريسك هو عينيها و يطلب روحها تعطيهاليه منين كان صغير دخلو قصي لمدرسة داخلية و كان كيجي عندهم مرة مرة منين وصل 15 عام مابقاش كيجي بحكم خدمتو و هادا اول لقاء ليهم فعمرو دابا 28 عام عميل فالمخابرات الروسية سالا سطاج ديالو و دخل للروسيا باش اخدم جنب قصي و نيار …
نيار: فوقاش اتبدا لخدمة
جسور: من غدا الى بغيتي
شيماء: لا اولدي جلس ترتاح شوية
قصي: اوااا صااااف اتولفيلو لفشوش طلقي من لولد و نتي من صباح شادة فيه
جسور: الوليد جاتك الغيرة
شيماء: هاء مانطلقش منو رجع ليا من بعد مدة طويلة و نطلق؟ كضحك عليا
قصي: اه اه عقلي فيها
نيار: مشات عليك هههه
قصي:(خنزر فيه ) شوف شكون كيهضر نسيتي راسك غير كيجي نزار كتنساك سارة
نيار: هههه كاين فرق أنا ولدي ديما هنا اما نتا ولدك جا من بعد اعوام
جسور: فين هو نزار اعمي و لبنات
نيار: (حك راسو بإحراج ) ايجيو و تلاقا بيهم
جسور: (تنهد) الوليد كتعرف شي دار قريبة للخدمة
شيماء : شنو بغيتي دار
جسور: نجلس فيها
شيماء:(بقلق) علاه ماغاديش تجلس معاااانا
جسور: أنبقا ولكن خاصني دار قريبة للخدمة محتاجها
أرتورو:(دازت على وذنيه المحادثة كاملها و نطق) كاينة واحد البرطمة للبيع ناخدك ليها
جسور:(ضور راسو) شكون نتا
أرتورو: أرتورو اي حاجا حتاجيتيها انا فالخدمة
جسور:(ناض) مزيان (توجه عندو) انا ندوش و نمشيو
أرتورو: لي عجبك
شيماء:(عيطات للخدامات اقادو بيت جسور و مشات شدات فيه) يالاه نوريك بيتك اتعجبك بزاف
جسور : ههه اتعجبني حيت نتي ختاريتيها
…. منبعد ما جلسات فالاوطيل شوية جاها الملل و هبطات مشات لصالون تبدل الجو غير دخلات استقبلوها بكل لباقة أكيد عارفين هي شكون و شنو كتسوا تكلفو بيها لبنات و هي نيفها هازاه لفوق مكترضاش بالقليل كتبغي ديما تكون أفضل وحدة ضارو بيها كل وحدة شنو كتقادلها ها لي كتصايب ليها شعرها و ها لي كتقاد ليها ظفارها اما هي مغمضة عينيها و شحال من بلان كيضور ليها فراسها...سالات من الاستجمام ديالها شافت راسها فلمراية و عجبها لون شعرها جديد رجعاتو اشقر قربات للمراية و قادات أحمر الشفاه الاحمر لي مكتستغناش عليه و خرجات من صالون وقفات شوية قدام طوموبيل و قررات تمشي للبرطمة ديالها ...دقائق وصلات حلاتها شافت كولشي هو هاداك بحال الى ماكانت حتى حاجا سدات لباب و تحركات صوت طالون مالي الشقة و ريحتها ضاربة على بعد كيلوميترات...مشات نيشان لبيت نعاس شافت حوايجها قلال باقيين فلبلاكار جبدات فاليز صغيرة جمعاتهم فيها و هي تلقا تصاور ديالها هي و سمير حبسات ثواني كتشوف فيهم و تعابيرها ممحيين جرات الفاليز ديالها خرجاتها من البرطمة و رجعات للداخل جبدات بريكة و تحنات عندهم كتحرقهم وحدة بوحدة النار لي شاعلة فيها كثر من هاد نار غير مكتبينش و كتحاول تخلي طبيعتها المستفزة تسيطر عليها ...دخل جسور للبرطمة لي ورالو أرتورو عطاه سوارت و تسناه برا...زاد شوية و هو يشوفها حانية
جسور: (حاضيها من لور كيشوفها شنو كدير و كيشوف فلبرطمة لي بغا ياخد و بصوت خشن حنحن و تكلم) ديزولي هاد لبرطمة ديالك
عشق:(كانت كتحرق تصاور بلا ماضور عندو غير مهتمة تشوف شكون كيهضر معاها...سالات آخر تصويرة و ناضت كتنفض كسوتها من رماد) نتا لي اتشريها؟
جسور: (مشا حدا الحائط الزجاجي كيطل على لبنايات) عجباتني فيها كاع لي بغيت
عشق: (تخطاتو) حتى نديرو موعد آخر و نتفاهمو على لبيع
جسور: (رجع شاف فيها) شنو السبب لي يخليك تبيعيها برطمة بحال هادي بعيدة على البشر و مكاين لي يعرفك فيها ماخصكش تفرطي فيها
عشق:(ابتاسمات و ضارت شافت فيه و عاد طلعاتو من لفوق للتحت و رمقاتو بنظرة إعجاب النوع لي كيعجبها تماما) انتحول للبرطمة لفوق
جسور: شنو لفرق؟

عشق: البرطمة لفوق كاينة ف آخر طبقة و مكاين لي يوصل ليها (رمات شعرها مور ظهرها و ربعات يديها) بصحتك (رجعات بغات تمشي ووقفها)
جسور: (فضولو خلاه يعاود يسولها) و علاش مابغيتي حد يجي عندك؟
عشق: بانلي نتا جديد فروسيا منين شفتيني و معرفتينيش
جسور: (ضحك باستهزاء) هاء شكون نتي
عشق:(ضارت عندو بنظرات مغرية كتمشى لجيهتو ببطء و عاضة شنايفها) كاين لي كيعيطلي عزرايل و كاين لي كيعيطلي الذيبة إنما سميتي الحقيقية هي عشق (وصلات عندو عينها فعينو و مقربة ليه) ولكن عرفتي سمية لي كتعجبني و كتزرع الخوف فقلبهم
جسور:(بصوت حنين و شبه هامس) هي ؟
عشق:(قربات باستو فحنكو) ديابلا (قربات لوذنو همسات ) بصحتك لبرطمة نتمنى نشوفك مرة أخرى (بعدات منو و غمزاتو و مشات كضحك بصوت أنثوي أما هو بقا بلاصتو مصدوووم كيستوعب أشنو طرا عاد دابا و كيقيس بلاصة ديال لبوسة فحنكو)
جسور:(فيقو صوت لباب لي تزدح فاش خرجات و عض شنايفو) ديابلا …
….هبطات جارة لافاليز ديالها حتى كتشوف ارتورو قدام طوموبيل
عشق: عرفتيني بلي جيت ؟
ارتورو:(ضار عندها) نتي هنا
عشق: منين ماشي انا لي كتسنى اذن شكون؟
أرتورو: جسور
عشق:(بملامح دهشة ) جسور؟
ارتورو: وي جا و نتي قلتيلي نبيع البرطمة و قتارحتها عليه باش يكون قريب و تعرفي تحركاتو
عشق:(شاف جيهت البرطمة كتبتاسم ) تيتيز مع راسو (ضحكات بغباء على تصرفها معاه و ضحكات كثر فاش ايعرف بلي هي بنت نيار شنو ايدير) هههههههه
أرتورو: مالك
عشق: والو ههه برافو عليه ذكي كما العادة (حلات طوموبيلتها ) هاني مشيت تفاهم معاه نتا
أرتورو: اوك اه و حاجا أخرى (ضارت عندو) جاك زوين شعر زعر
عشق: عارفة اصلا انا ديما زوينة (ركبات طوموبيلتها و زادت و عاد خرج جسور من البرطمة)
جسور: البرطمة زوينة اناخدها
أرتورو:(شاف ف حنكو أثار لعكر) مسح حنكك فيه لعكر
جسور:(مسحو) احم فوقاش انشريها
أرتورو: غدا نوجد لوراق ديال لبيع و شرا كيما وصاتني ديابلا
جسور: شكون هي
أرتورو: (بصوت خافت) الشيطانة لي مكترحمش
جسور: باينة فيها
ارتورو: قريب اتشوفها مرة أخرى و هاد لمرة فاش تكون معاها ماتنساش تمسح أثار لعكر (ابتاسم و مشا سبقو لطوموبيل)
جسور: (ابتاسم حتى هو و تبعو ركب و نطالقو و طول طريق كيتفكرها ديك شوفة ديال عينيها كانت كافية ديرلو تنويم مغناطيسي طايتها المنحوتة و شعرها طويل اشقر سحرها و كلامها الموزون خلاوه يمشي بتفكيرو بعيد...هو ماشي من داك نوع لي كتعجبو اي بنت ذوقو صعيب إنما عشق بحال الى خرجات من دماغو و تصورات على ارض الواقع و حالف بلي غادي يعاود يتلاقا بيها و ياخد لحاجا لي سرقات منو )

فالفيلا...
سارة: وااايلي و ماصووونيتيش عليااا نجي دغيااا
شيماء: هههه دارها لينا مفاجأة
سارة: فينو دابا بغيت نشوفو
شيماء: مشا يشوف واحد شقة بغا يشريها على قبل خدمتو
سارة: هههه فرحتك دابا ماتعطيها لحد عاوديلي كيفاش داير شكلو
شيماء: بحال نيااار فأيام الشباب
سارة: باقيا كنعقل فاش كنتي كتوحمي عليه ههههه
شيماء: مامتيقاش انا ولدت هاداك فاتني فالطولة
سارة: زين كيولد زين ههه
شيماء: شنو تقضيتوو
سارة: غير حوايج لي نحتاجو فلخطوبة
شيماء: مابقا والو
سارة: يوماين هه (تنهدات) كنحس بلي شفق مافرحاناش بالخطوبة ديالها
شيماء: (جلسات حداها) علاه؟
سارة: فاش كنا خارجين الضحكة ماطلعاتش ليها غير ساهية و انا لي كنختار كولشي
شيماء: تقدر تكون ماعجبهاش لحال حيت اتخلينا و تمشي دير حياة اخرى
سارة: ممكن (حطات يدها تحت خدها) و لي مشوشني كثر هي عشق
شيماء:(قلبات عينيها) اوا خلاااص حيدي عليا
سارة: رآها مكتقصدش شنو كدير
شيماء: (كتشوف فيها شوفة ديال منيتك) أنا متفهمة بلي نتي أم و من طبيعي انك دافعي على بنتك ولكن ماتحاوليش تقنعيني بالعكس
سارة: خص غير لي يشد بيديها و يوريها صح من الخطأ هي ماشي خايبة لديك الدرجة
شيماء: أه ماوصلاتش لديك الدرجة ديال لخيوبية غير واحد لمرة تصرفات بتهور حتى تضرب قصي فرجلو من طرف عصابة او واحد المرة طيحات هبة من دروج حتى تفدع ليها عنقها أه او واحد لمرة خنقات شفق حتى بغات تموت هادشي بلا داك لعصا لي كتعطيها كل مرة أما خلاص أنا كتسبني غير الضرب لي ماضرباتنيش
سارة:(حشمات) ولكن كتبغي خوها هادا مؤشر زوين
شيماء: هو الوحيد لي كتبغيه فهاد الدار و هادشي خصو يبقا فيك بصراحة
سارة: (ناضت ردات شعرها لور) اه حيت مكتبغينيش انا
شيماء: (ناضت عنقاتها) شفق و نزار كيبغيوك و حتى هبة و جسور نتي عزيزة عليه
سارة: ولكن عشق لا
شيماء: ماعرفتش الجواب لي يريحك
سارة: قولي الحقيقة فقط
شيماء: عشق خسرتوها مكاين ماترجعو فيها دابا
…..
هبة:(جالسة مع شفق فلبيت) زويييينين لحوايج
شفق: اممم
هبة: (جلسات فوق النموسية شادة فيديها لحوايج) سمعيني نتي ماخصكش ديري هاد لخطوبة
شفق: شششش سكتي ايسمعك شيواحد
هبة: و شنو تبقاي هاكا؟
شفق: سدينا هاد لموضوع انا انتزوج بلي بغاه بابا
هبة: اووووك على خاطرك هاديك حياتك نتي حرة فيها
شفق: اوووف ماكرهتش نهرب
هبة: يالاه نهربووو
شفق: فين
هبة: نخرجو نتساراو و مايعرف حد فين غاديين
شفق: بغيتي عشق تقتلني
هبة: طلعاتلي فكري حتى هاديك
شفق: حشومة ماتخسريش لهضرة
هبة: وا زيدي نخرجو
شفق: وا اتسيق لخبار و مايعجبهاش لحال
هبة: ياك قلتي بغيتي تهربي اوا اجي نهربو من دار بلا مايشوفنا شيواحد
شفق: ارتورو كاين برا
هبة: راه مشا مع جسور
شفق: جسور؟
هبة: علاه مافخباركش جسور جا لهنا
شفق: واو ولد خالتي شيماء جا
هبة: اححح (نعسات على النموسية) تيتيييز ياختي مافضلتو قدامك لحلاوة كتقطر منو واحد صويت واحد مولاتي تغوبيشة و مبوووودر اححح
شفق:(حشمات) اويييلي علاش كتقولي هاكا
هبة:(ناضت) ههههه صبري تشوفيه و اتفهمي يالاه زيدي قدامي نخرجو
شفق: ياك مكاينش ارتورو
هبة: واراه مكااااينش زيدي…

خرجو كيتسلتو بجوجات خايفين شيواحد يشوفهم هبة لقدام و شفق من موراها كترجف...فنفس اللحظة وصل أرتورو و جسور للفيلا و بقاو كيهضرو على موضوع الشقة...دازو لبنات من جردة باش اخرجو من لباب لوراني و هي تشوف هبة أرتورو و رجعات
هبة: يا على زهر كاين ارتورو
شفق: ارتورو اويلي ياكما شافنا ياكما شافنا لا مانخرجش خفت
هبة:(شداتها من يدها) تبتي غادي نخرجو غير صبري يتحرك شوي
شفق: جبتي سوارت طوموبيل
هبة: هاهوما عندي (كطل بنص عين و ترجع) بانلي مشا
شفق: واااش متأكدة
هبة: أه زيدي (رجعو كيتسلتو و هوما كيشوفو هنا و هنا ) انجريو للطوموبيل
شفق: لاااا
هبة: جري اصاحبتي الى بغيتي نخرجو اصلا مفهمتش مالني كنتسلت معاك و انا نقدر نخرج فوقما بغيت
شفق: (شدات فيها) حيت قنطت و بغيت نخرج
هبة: بغيتي تخرجي إوا جري جري (مشات هبة كتجري ركبات طوموبيلتها و خلات شفق واقفة جامدة و بقات كديرلها يالاه بيديها)
شفق:(تشجعات و مايمكنش ليها ترجع لور و بدات كتجري و تشوف موراها لايكون ارتورو شافها شوية تزدحات مع شيواحد و طاحت للأرض) أي راسي
جسور:(تحنى عندها بقلق) نتي بيخير
شفق:(حاطة يديها على راسها و عاد شافت فيه هربات ليها لهضرة بقات كترمش فيه و كتحركلو راسها بأه)
جسور:(هو كذلك سهى فيها فعينيها زورق لي صفا من لبحر و شنايفها مثمرين حومر بلا عكر و حنيكاتها لي تزنكو جراء نظراتو ليها هز يدو كيبعدليها خصلة من شعرها و نطق) نتي هادي
شفق: ها
جسور:(مخنزر) ديابلا
شفق:(ركبها لخوف غير سمعات سميتها) فييينهاااا فينها (ناضت تخبعات موراه)
جسور:(كيحاول يشوفها و هي لاسقالو فظهرو) صبري نهضر
شفق: عفاك خبعني
جسور:(تخربقو ليه سلوكا ديال عقلو كيقول عاد لبارح شفتها كانت بلوك مختالف و شخصيتها كانت كتبان قوية و دابا تسيفات) مناش خايفة
شفق: (شافت أرتورو من بعيد و طرطقات عينيها ) أرتورو (رجعات كتجري و بلخلعة فعوض ماتركب فطوموبيل هبة ركبات فديال جسور)
جسور:(مشا عندها ركب حداها شافها مغمضة عينيها و هابطة على زاج باش مايشوفهاش) مالو أرتورو
شفق: زييييد عفاااااك الى شافني ايقولها لعشق زييييد
جسور:(ضور الكونطاكط و زاد بسرعة)
هبة:(خرجات من طوموبيل كتغوت) شفق فيييين غاااادية اووف (جاوبات فتيليفونها منين جاتها مكالمة فلخدمة) شنو ..اوك انا جاية دخلوه لغرفة العمليات حتى نجي (قطعات و ركبات طوموبيلها متوجهة للكلينيك)
….
كان غادي فطريق بسرعة و كيشوف فيها مرة مرة بقلق هي أيضا ماهتماتش لفين غادة بكثرة ماهتمات ماتشوفهاش عشق...حسات بلي بعدو عاد طلعات كتشوف من زاج و تبتاسم
شفق: اخيرا خرجت ههه (ضارت عند جسور مبتاسمة)
جسور: (كيشوف هاد المخلوق الغريب لي حداه) خرجتي
شفق: (عاد استوعباتها) شكون نتا
جسور: انا لي خص نسول شكون نتي مادامك فطوموبيلتي
شفق:(بخوف) وقف طوموبيل انا انهبط
جسور: فين اتهبطي طريق خاوية
شفق: اوا قولي شكون نتا
جسور: انا جسور
شفق:(حلات فمها) ولد عمي قصي
جسور:(نظرة تساؤل) عمك قصي
شفق:(ابتسامة مداتلو يدها) انا بنت نيار سميتي شفق
جسور: (سلم عليها ) متشرفييبن نتي شفق هي هاديك لي شفت لبارح كانت عشق ختك التوأم
شفق:(رجع فيها لخوف) علاااااه عشق هنااااا ميييييمتي اتقتلني
جسور: شكون ايقتلك
شفق: (كيطيحولها دموع) عشق
جسور: علاااه
شفق: حيييت خرجت
جسور: ماغاديش تقتلك حيت خرجتي مسحي دموعك
شفق: لا اتقتلني أتعرف اتقتلني
جسور:(تنهد) كنضمن ليك ماغاديش تقيسك
شفق:(جات تهضر و هي تزلق بيهم طوموبيل و غوتات) شنوووو واقع (كتسمع لقرطاس موراها و حطات يديها على وذنيها كتغوت)
جسور:(كيحاول إتفادا الطلقات النارية و معصب) فاااااك منين خرجو هادو
شفق: إهئ اهئ شكوووون هادو
جسور:(جبد لفردي من تحت لكوسان) صوكي نتيييي انا نتكلف بيهم
شفق: إهئ اهئ مكنعرفش نصوك
جسور: واااااش كاين لي مكيعرفش يصوك فهاد لوقت فااااااااك
شفق: أه كاينة انا اهئ اهئ وااااااااع (كتغوت بسبب اطلاق نار لي زاد أما جسور يد ف لفولون و يد برا شاد بيها لفردي و كيطلق نار حتى هو ) ....

كترجف كاملها دموعها شلال على خدودها لحمرة و نيفها منقاد و صغير عويناتها رموشهم فازكين و مقلتيها بحال شي جوهرة زرقاء فوسط بحر غارق كتعض شفاشفها رقاق و حمراتهم بلعضان اما شعرها البني لمسبسب و طويل تخربق ليها على وجهها ضامة يديها لصدرها لي كيطلع و يهبط و كون ماشي شوميز بيضة واصلة حتى لعنقها الطويل كان ممكن يخرج كانت كتحسب دقات قلبها و كتلعن راسها على خروجها ...أما جسور كان كيحاول بكل جهدو يتهنى من لي كيحاول يقتلهم شعرو كيديه ريح كلما خرج راسو من سرجم و عينيه فيهم شرارة غضب مخيفين بزاااف تغوبيشتو كتزرع الرعب كان مركز مزيان و فجأة أطلق رصاصة لي تسببات فخدش لهاداك لي كان كيضرب طيح على إثر إصابتو المسدس ووقف بالسيارة...حتى جسور بلاصة طوموبيل و بغا ينزل و شداتو شفق
شفق: إهئ اهئ لالا ماتنزلش ايقتلك
جسور: (شاف يدها شادة فيدو ) ماتخافيش راه طيح سلاحو
شفق: ماتخلينيش بوحدي عفاك اهئ اهئ
جسور: رووولاااكس ماتخافيش (شدلها فيدها كيهدنها) انحاسبو على هاد التصرف و نجي اوك بقاي فطوموبيل ماتخرجيش
شفق:(قالتلو براسها أه و نزل خلاها) اش دااااني نخرج شحال و انا تابتااا فدار و فتالي ها شنو وقع إهئ اهئ
...توجه جسور للطوموبيل لي هجمات عليهم كيتمشى بحذر و الفردي فيديه حتى وقف على مول طوموبيل و حط على راسو سلاح شوية تبدلو تعابيرو من غضب لصدمة
جسور: منيتك اصاحبي
صخر: بغيت نفاجأك ندمتيييني (شاد فيدو لي كتنزف)
جسور: ماشي لعب هادا كنت انقتلك
صخر:(خرج من طوموبيل مبتاسم ) مافرحتيش بشوفتي
جسور: هه (عنقو) فرحت فوقاش جيتي
صخر: من موراك نتا عارف مكتحلاليش لخدمة مع غيرك
جسور: اذن اتخدم معايا
صخر: اوا منين جيت اذن راه انخدم ههه
جسور: خبار زوييينة هادي (تفكر شفق و مشا عندها كيزرب حل عليها لباب لقاها مكمشة بلاصتها و مغمضة عينيها) شفق
شفق:(حلات عينيها بشوية و شافت فيه و بصوت باكي نطقات ) جسور اهئ اهئ
جسور:(تحنى عندها) ماتخافيش كان غير صاحبي كيضحك معايا و ضحكو باسل بصراحة
شفق: إهئ اهئ خفت
جسور:(شدلها فيديها) ماتخافيش انا معاك مانخلي حتى حاجا توقع ليك
صخر:(طل عليهم) السلام
شفق:(شافت فيه و بدأت كتمسح دموعها بظهر يديها) سلام
صخر:(صفر واحد تصفيرة) وا قووووقة اصاحبي
جسور:(خنزر فيه و ناض عندو دفعو) راها بنت نيار سقراط
صخر: (دار فيه شوفة ديال او منبعد) واو منين عرفت سميت باها ماغاديش تبقا قوقة
جسور: هههه سير داوي يدك
شفق:(شافت فيدو) يدك مجروحة خصك داويها
صخر: سمحيلي حيت خوفتك هاكا اللعب ديالنا انا و جسور ماكنتش عارف بلي نتي معاه
شفق: مكاين مشكل
صخر:(همس لجسور) شنو كنتي كدير معاها
جسور:(جاوبو بنفس الهمس) طلعات لطوموبيلتي و قالتلي نكسيري
شفق:(جبدات تيليفونها) الو هبة ماتشوشيش عليا انا مع جسور انرجع دابا للدار شوفي ايجي عندك واحد لولد (شافت ف صخر) شنو سميتك
صخر: صخر
شفق: سميتو صخر يدو كتنزف عفاك داويه مسكين اوك يالاه باي(قطعات و شافت ف صخر) اتمشي للكلينيك *** كاينة بنت عمتي سميتها هبة رآها دكتورة هي اتداويلك يدك
صخر: شكرا عذبتي راسك
شفق: لا خصك داويها
جسور: (حط يدو على كتف شفق) نرجعو للدار
شفق:(هبطات راسها ا) اه
صخر: نتلاقاو فالخدمة اصاحبي
جسور: تهلى (تسنى حتى ركبات شفق و سد لباب و ضار ركب و كسيرا للدار)
….
اما صخر استقل طوموبيلتو و يدو كتعطيه لحريق كيسوق باليد ليمنية حتى وصل للكلينيك لي قالتلو شفق و هبط كيشوف فيه و شاد يدو...دخل للداخل سول على الدكتورة هبة صونات ليها سيكرتيرة و قالتلو يدخل...دخل للغرفة كيشوف فيها عاطياه بظهر لابسة صاية كحلة فوق ركبة فخاضدها بويض كيشعلو و زايدة لابسة الطالون كتزيد تبين الانوثة ديالهم ...ضارت عندو و دهشراااتو شعر كحل بحال ليل مطلوق على جنابها و خصرها نحيف صدرها نصو باين عويناتها كوحل زادة مكبراهم بالايلاينر و نويفها صغير و شنايفها كبار مثمرين زايدالهم عكر حمر سيكسي..ابتاسمات ليه و نطقات
هبة: نتا صخر؟
صخر:(فيقاتو من سهوتو) ها اه انا
هبة:(قربات ليه كتشوف جرح يدو) ماغارقش بزاف اجي جلس نخيطوليك (مشا جلس و مشات جابت الادوات ديالها )
صخر: بلا ماديري لبنج
هبة:(طلعات حاجبها فيه) متأكد
صخر: وي
هبة: اوك(بقات كتخيط ليه الجرح و مرة مرة كتشوف فيه تشوفو واش تقسح و كتحشم فاش كتلقاه مطرطق فيها عينيه مابغاش ابعدهم) فين تلاقيتي بشفق
صخر: كانت مع جسور
هبة: كتعرف جسور؟
صخر: أه انا صاحبو و نتي
هبة: انا بنت عمة شفق
صخر: يعني خالك نيار
هبة: تقريبا
صخر: تقريبا؟
هبة: ماما غير متبنية
صخر: اممم مزيان
هبة: (سالات ليه ) ساليت
صخر:(ناض ) شكرا (مد ليها يدو) انا صخر يزيد عميل فالمخابرات الروسية و فعمري 30 عام و لحسن الحظ باقي سيليباطير باش نمتع عينيا فهاد الجمال لي قدامي
هبة:(تبلوكات فيه و توترات من القرب لي بيناتهم عويناتو الخوضر فيهم لون كيسلب رجل وسيم حقا فيه مواصفات الرجل المثالي الطولة طويل معلية فيه راسها و كتبان قدامو نملة و ريحتو كتحمق دخلات ليها لنيفها بزز...مدات يديها ليه) متشرفين انا
صخر: هبة سميتك زوينة
هبة: شكرا
صخر: العفو (قرب ليها باسها فحنكها) انا لي خاص نشكرك (مشا خرج و خلاها تماك كتشوف فيه)
هبة: قليييل الأدب علاش باسني

….سطاسيونا طوموبيل فبلاصتها و خرج و تبعاتو هي كتخبع موراه باش مايشوفها حتى واحد هو لاحظها جابتلو الضحكة غادي بتمختر حتى وصلو للداخل لقاو العائلة مجموعة
شيماء: جسور ؟ شفق ؟
سارة: فين مشييتي خليتك فبيتك
شفق:(ارتابكات) انا انا
جسور: انا خرجتها معايا
قصي: تعرفتو على بعضياتكم هه
سارة: (جرات بنتها) خطيبك الى عرف هادشي مايعجبوش لحال شوفي شحال و هو كيطلبك تخرجي معاه و مابغيتيش
جسور: (شاف ف شفق ) نتي مخطوبة
شيماء: وييي و من بعد يوماين كاينة حفلة ديال الخطوبة
جسور: ماكنتش عارف شفتها قنطانة و بغات تخرج
سارة: مكاين مشكل اولدي
شفق:(هبطات راسها بحزن) انمشي لبيتي(مشات)
جسور: مبروك ( وقفها بهاد الكلمة و جاوباتو براسها ...شاف يمين و شمال كيتساءل ) ماشفتش تجهيزات الحفل
نيار: أيكونو فالقصر
سارة: (جلسات حداه) كنفكر غير فعشق كيفاش اتحضر و هي مكتحملش داك لقصر
نيار: على قبلها مابقيناش ساكنين فيه
جسور: شنو لي خلاكم تبدلو السكنة
سارة: ماعرفتش اولدي منين كانت صغيرة كتجيها كريز حتى خرجنا من لقصر عاد ولات مزيان
جسور: مازال ماتعرفت عليها
قصي: متحمس ليكم بزاااف بغيت نشوفكم كيفاش اتخدمو بجوجكم
جسور: باقي ماشفت السجل ديالها
نيار:(نطق بسرعة) عشق سقراط قرأت فالمركز السري للمخابرات الروسية تعلمات فنون القتال و انواع السلاح و تفكيك القنابل منين كانت فعمرها 16 عام كتهضر بسبعة ديال اللغات و حتى لدابا ماخسرات حتى مهمة تعطات ليها ماعرفتش كيفاش ولكن غير كتستجوب شيواحد كيسرسبلها كولشي هاد الانجازات كاملهم خلاوها دخل دغيا تخدم فالمركز ديالنا و تكون من كبار القادة فجنبي و جنب باباك و أماني و عندها شارة رقيب يعني بقاتلها خطوة وحدة تولي جنرال
جسور: سجلها مثير للاهتمام
قصي: نسيتي واحد الحاجا انيار بنتك ذكية و بسبب ذكاءها تعطالها لقب ديابلا
جسور: (حك جبهتو) شيطانة
نيار: مكترحمش لي طاح فيدها كيذوق عذاب جهنم
جسور:(ابتاسم و ضار بغا يمشي و رجع شاف فيه ) ماشفتيش السجل ديالي هادشي لي كتعاودلي على عشق كيف والو قدام إنجازاتي (شاف فيه بثقة فالنفس) و الى كانت هي شيطانة أنا شيطان كثر منها (ضحك ضحكة استهزاء و مشا لبيتو يرتاح)
نيار:(عض تفاحتو و نطق) هادشي غير مازال ماعاودت ليه على خصايلها و مزاجها المتقلب
قصي: على الاقل نتا عارف شخصية بنتك أما انا ماعارف على ولدي والو
سارة: كنظن ظريف و اجتماعي
شيماء: أه و حنين و مهتم بالتفاصيل
نيار: كاملنا سبقنا ظرافة و تليناها ب العصبية
قصي:(كيشوف ف شيماء) واش كيكمي؟
شيماء: و باش انعرف انا ماسولتوش
قصي: شمشميه
شيماء: هاء كون كان كيكمي كون شميت الكارو
سارة: (تنهدات) انا كنخمم كيفاش ايخدم هو و عشق باينة ايشبكوها بجوج
نيار: (هز يدها باسها) حتى يتعرفو على بعضياتهم بعدا و يبان العربون
سارة: اممم ان شاء الله

…..في الليل في أحد الملاهي الليلية الكبرى المتواجدة في أرقى الأحياء كان نزار داير حفلة كبيرة حاضرين ليها صحاب الطبقة الراقية كيشربو و يشطحو و يديرو جميع انواع الفواحش ضواو بالالوان فكل بلاصة و موسيقى على جهدها ميمكنش ليك تسمع صوت شيواحد الى هضر...كان جالس فواحد القنت لبنات ضايرين بيه كيرشف من كاسو لابس سروال كحل و قميجة بيضة محلولة من جيهت الصدر..ناض باتجاه البارمان ياخد كاس اخر و يبعد شوية على صحابو ...على غفلة تحط مسدس مور ظهرو و همس ليه الشخص فوذنيه
الرجل: زيد قدامي بلا حتى حركة
نزار:(بقا تابت بلاصتو) شكون نتا
الرجل: خديتي سلف و خصك تخلصو
….جلسات حدا خوها كتشعل لبريكة و طفيها لابسة كسوة طويلة فالزيتي مفتوحة من جناب و جيهت صدر و جامعة شعرها كوتشوفال ملات و طلقاتو ياخد راحتو و بقات كتحرك فيه و ضارت لعند خوها
عشق: لبرهوش ماتوحشتينيش
نزار:(تنفس بارتياح) توحشتك بزاف خصوصا فهاد اللحظة
عشق:(شافت فالراجل) دابا واش نقتلك حيت حطيتي عليه سلاح ولا حيت هددتيه ولا حيت عطيتيه الاوامر
الرجل:(دفع نزار و حط لفردي على راس عشق و نوضها معاه) اتحركي انقتلك
….كلشي شاف داك المنظر و بقاو كيغوتو و تقطعات الموسيقى نزار كيشوف فعينين عشق لي بدورها كتشوف فيه و كتسنى الوقت المناسب ….

صوت الانفاس و صرخات متعالية فالملهى لكن هي باقا محافظة على هدوءها كأنه مامحطوطش عليها سلاح فراسها ...حول داك الراجل سلاح من فوق راسها لأتجاه نزار و هو داير ابتسامة شريرة ...تماك شعلات عشق و هزاتلو يدو لي هاز بيها سلاح لفوق تطلقات الطلقة النارية فسقف و هزاتو سلطاتو مع الارض حتى فقد وعيوو و بقات كتشوف فنزار و مشات عندو جراتو موراها من كول القميجة
عشق: شكووون هاداك
نزار: ماعرفتووش
عشق:(زدحاتو على طوموبيل) شوف ف جبهتي مكتوبة فيها مكلخة؟
نزار: (قلب عينو) كنت خديت من لكبير ديالو شي فلوس
عشق: شنو درتي بيهم؟ (ضرباتو لراسو ضربة خفيفة) علاش ماجيتيش عندي نعطيك فلوس
نزار: مابغييتش نعول على شيواحد كنت لعبت مع صحابي و خسرت و مشيت تسلفت باش نعطيهم فلوسهم
عشق: انا انتكلف بداك الدين عليك
نزار: لا فلوس الماركة دلحوايج لي خرجات جديدة انخلص بيهم كنت غير كنتسناهم
عشق: خليهم ليك غادي تحتاجهم أنا نتكلف بهادو
نزار: ها علاش مكنبغيش نقولكم حيت مكتخليونيش نعول على راسي
عشق: منين نموت و عول على راسك ديك ساعة
نزار:(عنقها) الى متي انموت معاك مايمكنش ليا نعيش بلا أخت بحالك
عشق: اوااا صافييي باراكا من هاد الخزعبلات تعناق و مشاعر ماعنديش مع هادشي
نزار: هههههه انا عندي معاه
عشق: عليها كل ليلة وحدة
نزار: باقي صغير و من حقي نتمتع
عشق: (طلعاتو و هبطاتو) فخبارك نيار كيتسناك تمشي تشد الادارة ديال الشركات
نزار: عارف عليها كان كيتسناني نشد الماستر ديالي
عشق: جمع راسي منين اترجع عندهم اتمشي نيييشان للخدمة
نزار : بااااقي صغير يالاه عندي23 عام
عشق: شحال فعمري أنا؟
نزار: 25 عام
عشق: و داكشي لي درتو فحياتي مايديروش شخص ف عندو 35 عام
نزار: بغيت غير نفهم علاش انخدم كولشي عندي ماركة ديال لحوايج خاصة بيا فلوس كاينة علاش انشد الشركات
عشق: حيت الشركات كانو ديال جدة الله ارحمها خلاتهم ليك
نزار: هاحنا ولينا فالابتزاز العاطفي
عشق: (شافت لميساج لي وصلها فتيليفونها) ركب ركب وصلني بلي لقاو عملية سرقة ديال متحف
نزار: شنو شدوهم
عشق: وي انمشي نطل على داكشي واش اتمشي ولا تبقا هنا
نزار: نمشي (ركب و ركبات هي و زادت للبلاصة)
عشق: شنو سميت هاداك لي تسلفتي منو
نزار: ماكتنسااااايش
عشق: دوي
نزار: كيقولو ليه لحنش
عشق:(شافت فيه باشمئزاز) مالقيتي غير هاداك
نزار: هو لي كيبغي يسلف فيهم كاملين
عشق: ذوقك كيقيي (وصلات بلاصة ديال السرقة و خرجات و تبعها نزار)
الشرطي: (دار التحية ليها) حنا شدينا المجموعة لي سرقات المتحف و كولشي رجع لبلاصتو و لقينا ايضا لوحات اخرى
عشق: فين
وراها المكان و مشات كتشوف فاللوحات تبعها نزار كيشوف حتى هو و طاح النظر ديالو على لوحة جميلة بل أجمل من الموناليزا بحد ذاتها مرسومة فيها بنت آية فالجمال عوينات كريستاليين مزيج بين لخضر و لزرق و شعرها بيض كاملو و طويل طايح فالارض جيت جالسة ابتسامتها ساحرة و سنانها بويض لباسها كان ملحف لباس صحراوي
عشق:(شافت فيه) عجباتك
نزار: بزاف
عشق: هادي غير مرسومة و حليتي فمك فيها اما كون كانت قدامك شنو دير
نزار: مكنظنش بلي كاينة فالحقيقة
عشق: ممكن تكون و ممكن لا (حيداتلو اللوحة من يديه و عطاتها للشرطي قالتلو شيحاجا فوذنو و مشا) زيد نمشيو حتى حنا
نزار: و علاش جيتي من الاساس
عشق: جيت نتأكد انهم ماسرقوش اسرار الدولة
نزار:(شاف فالمتحف) اسرار الدولة كاينين هنا
عشق: امم بلاصة ماعمرها طيح فبال شيواحد
نزار: وي بلاصة رائعة (شاف فيها بكل حب) نتي عارفة عيد ميلادي قريب
عشق: أه
نزار: شنو الكادو لي اتجيبيلي
عشق: فين عمري قلتلك اش انجيبلك؟
نزار: وا غير تلميييح
عشق: ماكنتش عارفة شنو انجيبلك ولكن فهاد ليلة عرفت
نزار: شنو هضري سربي
عشق: مانقولكش
نزار: (ربع يدو) بغيتو يكون أفضل كادو ماسوقيش
عشق: ايييه زيد تفشش شنو اخر؟
نزار: من حقي انا هو البرهوش نسيتي
عشق: ههه لا مانسيتش البرهوش
...شاف ف السما من زاج الطوموبيل و طاحت بين عينيه اللوحة لي شاف و تنهد كون كانت ديك لبنت حية كان ايدير المستحيل باش اتلاقا بيها إنما هو ماعارفش واش من نسج الخيال او بصح كاينة

وصلاتو قدام لفيلا و بقات كتسناه يهبط و هو بدا كيشوف فيها
عشق: نزل سير دخل
نزار: مالقيتي فين تجيبيني غير هنا
عشق: هادي هي البلاصة الوحيدة لي انضمن فيها السلامة ديالك يالاه دخل و تركن و ماتخرج حتى لبلاصة
نزار: (بتدمر) ايبداو يسولوووني تاني
عشق: (حلات الباب من داخل الطوموبيل) خرج اصاحبي عندي شي غرض باغا نقضيه
نزار: أغراضك مكيتسالاوش كووولشي عندك ليه الوقت من غيري
عشق: باراكا من لفشوش
نزار: أه اه (نزل من طوموبيل و بغا يقولها شيحاجا و هي تكسيري خلاتو واقف ) زرباااانة ديما
...ضار كيشوف فالفيلا ديالهم حاط يديه فجيابو و ماحاملش ادخل حيت عارف كمية الاسئلة لي كيتسناوه...دخل كيتسلت و كيشوف فجنابو حتى شاف ضو تشعل و كان جسور قدامو
جسور: (لابس سروال كيطما و بيل سماطي و هاز قرعة ديال الما كيشرب و كيشوف فيه) مالك كتسلت بحال الشفار
نزار: و شكون نتا؟
جسور: انا لي نسولك
نزار: صبر كيفاش (قرب ليه) هاد الدار داري و انا لي كنسول
جسور: كون كانت دارك ماغاديش دخل ليها كتسلت
نزار: واش نعسو كاملهم
جسور: ثلاثة دليل هادي نورمالمون كولشي ناعس
نزار: مزيااان انا انمشي لبيتي نعس و غدا انخرج صباح بكري و ماتقولش ليهم بلي شفتيني (ضربلو فكتفو بشوية) و خود راحتك هنا
جسور:(شدلو يدو لواها ليه مور
ظهرو ) اش هاد زعامة كاملهااا
نزار:(كيتوجع) اي اي يدي طلق مني انقووولها لعشق
جسور:(طلق منو فاش سمع سميتها) عشق؟ الديابلا؟
نزار: (شاد فيدو و بتعابير الم) اتشدك تقطعك طراف طراف
جسور: شكون نتا
نزار: انا نزاااار ولد نيار نتا شكون؟
جسور: (ابتاسم ابتسامة صفرة) اه نتا هو نزار (قرب ليه) وجعتك؟
نزار:(بعد منو) هيه خلي بيناتنا مسافة
جسور: التصرف ديالي طبيعي
نزار: شنو الطبيعي فأنك تهرس ليا يدي
جسور:(بغا يلطف الجو) أنا جسور ولد قصي
نزار: جيتي بعجاجتك شحال و هوما كيتسناوك بكثرة ما تفرعلي دماغي بسميتك خرجت انا من دار
جسور: المجية ديالي غير مرحب بيها؟
نزار: لا مرحب بيها و بزاف (مد ليه يديه مع إبتسامة ) مرحبا بيك فالعائلة حيث لا مكان للأسرار و لي شفتيها ماتستغربش
جسور:(سلم عليه ) شكرا
نزار:(تخطاه بغا يمشي) تهلا
جسور:(قاطعو) فينها عشق ماجاتش
نزار: عندها شي غرض موحال تجي حتى لخطوبة شفق (مشا للبيت و خلاه واقف)
….فأحد الأحياء السيئة السمعة كتمشى بكل ثقة فالنفس و شمكارا كيشوفو فيها ولكن حتى واحد ماقدر أزعم شوفاتها و الكاريزما لي عندها عاطيينها الهيبة ما يقرب ليها حد ...وصلات لواحد القنت و شافت فواحد الراجل أسود و طويل
عشق: بغيت الحنش
الراجل: شكون بغاه
عشق: اتمشي تقولو الديابلا هنا
الراجل:(شاف فيها طلعها و هبطها و دخل لواحد لكاراج ماهي الى ثواني خرج عندها) دخلي
دخلات كتشوف فداك لكاراج عامر برجال لي اياكلوها بعينيهم منظر مقزز لغبرة معمرة لقنت و غير لافيراي لي مجموع تماك شافتو فالوسط جالس فكرسي و قدامو بيرو
لحنش:(رجل اصلع و غليض حوايجو بحال دوك لمريولين) ديابلا فرحاتني شوفتك
عشق: ماشي نفس الشعور مع الاسف (قربات ليه) تعديتي حدودك منين صيفطتي داك زامل يقرب لخويا (حطات يديها على لبيرو مقربة ليه بغضب) مافخباركش لي كيقرب ليه شنو كنديرلو؟
لحنش: خوك عليه واحد الدين خصو يخلصو
عشق: شنو بانلك نتا لي تخلص واحد دين قديم عندك معايا
لحنش:(بلع ريقو) ديك القضية تسدات و خرجت انا ببراءة
عشق: نقدر نعاود نفتحها ضواساك موسخين ساهل نغبر لحمار لي ولدك الأثر
لحنش: شنو بغيتي
عشق:(شداتو من راسو زدحاتوليه مع لبيرو و جبدات لفردي حطاتو فعنقو) منهنا لقدام تبغي شيحاجا اجي عندي انا و نزار عطيه بتيساع
لحنش:(تخنق) طلقي و نتفااااهمو
عشق: مكنعاودش هضرتي فهمتيييها
لحنش: السلف لي خدا خووووك ماشي انا المسؤول عليه انا كنت غير وسيط
عشق:(طلقات منو ) شكووون مولاه
لحنش: (كيرد نفس) لكبير ديالنا
عشق: عطيني عنوانو
لحنش: مكنصحكش تلعبي معاه حيت خطير بزاف
عشق: (خنزرات فيه) تعطيني عنوانو ولا نحيدلك قلاويك من بين فخاضك؟
لحنش:(خاف على راسو و عطاها العنوان فورقة) و ماتعاوديش تجي هنا
عشق: (ضحكات ضحكة مستفزة) على اساس جيت حيت توحشتك (ضربات الضورة و رجعات منين جات لقات ارتورو كيتسناها) واش كاينة شي بلاصة كنمشي ليها نتا مكتعرفهاش؟
ارتورو: (طلع راسو كيفكر) لا مكنظنش
عشق: (رماتلو سوارت طوموبيل) تحرك لينا من نهنا….
ارتورو: لفين
عشق: الشقة ديالي
ارتورو: (ركبو و زاد ليها) راه بعتها لجسور
عشق: حسن و الشقة لي فوق منها واجدة؟
أرتورو: وي واجدة و مقادة و ماغادي يوصل ليها حد
عشق: نايس (لحسات شفايفها بإثارة)

من بعد ما وصلو طلعو لآخر طبقة حيث كاينة شقة وحدة و ماغادي يطلع ليها حتى واحد ...خرجو من المصعد و حل ليها ارتورو باب الشقة و شعل ضو كانت الشقة زوينة طاغي عليها اللون الابيض الصالون فيه لفوتوي فالوسط و بلازما كبيرة معلقة فلحيط كوزينة كطل على الصالون و مع الضورة كاينة بيت نعاس كبيرة و حمام
عشق: هادي حسن من لوخرا
أرتورو: طبعا
عشق:(حيدات طالون و جلسات فوق الفوتوي) كاين شي جديد
أرتورو: حفلة الخطوبة أتكون فلقصر
عشق:(تبدلو ملامحها من الهدوء للرعب) شنو كتقصد بالقصر
أرتورو: إلى مابغيتيش تمشي أنا نتصرف انصيفط ليه واليديه مقطعين للحفلة و نشدو نخرجو من تماك و نجيبولك ديري فيه لي عجبك
عشق:(غمضات عينيها و تنهدات) كيقولو ليا بطريقة غير مباشرة ماتحضريش للخطوبة
أرتورو: (تحنى عند ركابيها كيحاول يفسر ملامحها) داكشي داز نسايه
عشق: (شافت فيه شوفة ديال لقتيلة) ننسا؟
أرتورو: واش كتحسي براسك قادرة تجاوزي أمر الحفلة لي فالقصر
عشق: غادي نحضر
أرتورو: كيما بغيتي
عشق: واش عائلة يزيد أتجي للخطوبة
أرتورو: عرفت بلي صخر جا لبارح و غادي يبدا الخدمة فالمركز ديالكم
عشق: باختصار
أرتورو: غادي يحضرو
عشق:(ناضت جبدات كارو و بدأت كتكمي) يعني محسن أيكون
أرتورو: علاش حتى لدابا ماقتلتيهش؟؟؟؟
عشق: حيت يستاهل يعيش مذلول و الموت ديالو تكون إهانة ليه (شافت فيه) ماغاديش نقتلو و هو عندو كولشي العائلة و لفلوس و الاسم المشهور
أرتورو: (تقابل معاها) تقدري تشوفي ليه فعينيه و تستافزيه
عشق:(ابتاسمات) كيبقا عمي محسن (باستهزاء ) الراجل المزيان لي كان كيجي عندنا للقصر
أرتورو: خايف تصرفي بتهور
عشق: مانضمنش ليك راسي حيت جوج حاجات كنكرهم فحياتي بلا شفق أيتجمعو عليا غدا
أرتورو: لي هوما
عشق: داك لقصر و محسن (طلعات نفس كبير) غادي نحضر للحفلة و أنكون قوية كيما ولفت
أرتورو:(ابتاسم و مشا جاب ليها كأس ديال شراب) شنو اتلبسي
عشق: لبسة تخلي كاع لي فالخطوبة يحلو فمهم فيا (غمزاتو)
أرتورو: جاتك
عشق: غدا مع 00:00 الحفلة
أرتورو: غدا اتبدا الحرب (ضرب كاسو مع كاسها بشوية) نخبك
عشق: الديابلا رجعات….

🇩🇿🇩🇿
صبح صباح جديد في الجزائر الشقيقة بضبط ف مدينة وهران الملقبة بالباهية و في أحد الثانويات للتعليم العمومي رن جرس انتهاء الحصة جمعو التلاميذ كتوبهم و خرجو و بقا هو واقف بلاصتو حيد نظاراتو الطبية و حك عينيه بإرهاق شاف من سرجم كولشي كيخرج و رجع جمع اللوازم ديالو و خرج حتى هو كيتمشى فالرواق بكل جنتلمانية ملقبينو بمليح الثانوية يا خوااتاتي و زين يقطر منو لحية كثيفة مغطية شفايفو الغوز و سنينات لمستفين و عينيه كحلين كيبان فيهم حزن عميق نخليه و صدقو لي قالو جرح القلب فالعين يبان...ركب طوموبيلتو و توجه للفيلا ديالو لي مكيحملش يذكرها ولا يعرفو شيواحد بلي هو غني او عندو فيلا حدودي بطبعو و سكوتي ولكن الى هضر كيزعزعك و كيخليك حال فمك ...داز من جيهة الجردة و عيطليه جدو
الجد:(رجل عجوز جالس فكرسي متحرك) ولدي شهاب
شهاب:(شاف فيه و مشا عندو باس ليه يديه و جلس حداه) نعام اجدي
الجد : من قبيل نستنا فيك
شهاب: واش طاري؟
الجد: كيهدو فينا
شهاب:(ناض قالب سيفتو) عييت من نفس سيرة
الجد: هوما ناس مايرحموش
شهاب: عارف و ماعلاباليش بيهم
الجد: واش صاري ليك راحليك لعقل ؟
شهاب: (تعصب و علا صوتو فوجه جدو) خسرت زوجتي و طفلي بسباب هاذيك لخدمة
الجد: و أتخسر حياتك بسباب عنادك الزايد
شهاب: نخدم أستاذ الماط فالثانوية خير ليا من المافيا الموضوع هذايا تسد مانحبش نسمعو تاني (ضرب دورة لبيتو معصب لاح شكارتو بعيد و طاح على النموسية بظهرو مغمض عينيه كيرتاح ماهي الا ثواني حل عينيه فيقو الشوق ليها و ريحة الذكريات خلاتو ينوض بلا هواه يدخل لغرفة اخرى مغطيين اغراضها بقماش بيض جبد كرسي و جلس و جبد تسجيل الكاميرة و شعلو فالحيط عطاه شاشة كبيرة بقا كيتفرج ف المرحومة مرتو و ولدهم الرضيع فاش كانو كيلعبو بالما فالجردة و كيضحكو و فرحانين شوية تقلب التسجيل ليوم انتحار مرتو و خلاتلو تسجيل لي بسبابو كيلوم نفسو نهار على نهار)
جنان: شهاب أهئ اهئ عييت نصبر على فراق طفلنا اهئ اهئ طفلنا لي مات بسبابك و سباب خدمتك مارانيش مسامحا ليك اهئ اهئ
تعيا تحوس على راحة بالك ماتلقاهاش علاه سبتيهم يخطفوه و يقتلوه اهئ اهئ علاااااه (غوتات و ناضت طلعات فوق الكرسي حطات لحبل فعنقها) ذنب ولدنا و ذنبي راه يبقاو معلقين فرقبتك (نقزات من لكرسي و بقات كتفركل)
….غوت شهاب غوتا طالعة من لقلب و ناض لبيتو كيجري سدها و تكا على لباب خانوه دموعو و تخنق حل لكرافاطا و حيد ديك القاميجة باش ابان لوشم ديالو و بقا كيتنفس بصعوبة صوتو تبح و بنبرة حزينة طالعة من قلبو
شهاب: سمحي ليا اجنان ماكدرتش نحافظ عليهم سمحي لياااا (هبط راسو بين رجليه كيرد نفس فيه بقا هكك نص ساعة و ناض دخل للدوش دوش و خرج لبس سروال كيطمة و لفوق عريان سمع دقان فبيتو و عطا الاذن للي كيدق باش ادخل)
الخدام: ميسيو شهاب الرواية لي كنتي تحوس عليها وصلات
شهاب: (خدا الرواية و عطاه إشارة بصبعو باش يخرج و جلس هو كيشوف فيها ) هاذي الرواية الثالثة لي كنت نتسنا لنفس الكاتبة (شاف ف اسم الكاتبة) شفق سقراط (حل الصفحات الاولى و توالت الصفحات بلا مايحس غاص فأعماق الرواية)

يتبع...

التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.