عروس الملك السابعة الجزء 62

من تأليف Ghazal trust
2018قصة مُلغاة

محتوى القصة

رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

يور : الملك محمد اصيل المرتضي بالله ! فايت سمعت بهاد السمية ! ... قال بلادو هي اللي شادة على بلادنا... يكون باغي شي حاجة داكشي علاش بغا نجلسو ونهضرو شوية .

تنهد ورجع دخل للقصر ماتلاش خارج ... مشا شاد المرسول فيديو وطلع لجناح الملكة .. دخل متلقاهاش.. سول قالو ليه خرجات مع الوصيفات ، رجع لجناحو سد عليه وشد ورقة وريشة وكتب دعوة للملك محمد اصيل وسيفطها ليه مع المرسول وخرج للصيد يصيد بحال العادة . اما شادية هربات لبيتها وسدات عليها .. وحيدات ديك الكسوة وتسترات بقفطانها وسبنيتها فوق دفيرتها وجلسات بجنب السرجم مركنة يدها على خدها كتبني وتردم بوحدها حتى ضبام عليها الحال عاد دخلات عيشة سخفانة بالدوران طاحت فوق السرير نيشان ماقدات حتى تهضر ، رجع الامير من الصيد بحال العادة ومع النزلة سول على الملكة هي الاولى وجاوبو عبد من لعبيد وقال 

- لالة مولاتي مغترجع حتى لغدا امولاي 

عقد حواجبو وقال : علاش فين مشات ؟

العبد : مشات لقصر الصفصاف امولاي ... كانت بغات تشوفو وفاش عجبها الحال جلسات تما مع الوصيفات ورجعنا حنا امولاي ... نسرجو ليك العود تلحق عليها امولاي؟ 

حرك راسو وقال : لاالا...وجدو القصر جهزوه .. غدا معروض عندنا ضيف مهم مع العصر . 

قال كلامو ودخل للقصر مشا نيشان لجناحو .. تحمم وبدل حوايجو وتكا على ضهرو ساهي كيخمم ويحك شعرو .. شوية ناض وعيط 

- عنتر

دخل العبد الواقف فالباب كيجري وحتا راسو وقال

- نعام امولاي 

هز راسو وقال : خبرهم يسيفطو ليا شي وحدة يديها حنان .. وفنانة فدليك العصاب

العبد : هي اللولة امولاي 

خرج العبد كيجري وتكى الامير حدا الميدة ساهي كيخمم .. شوية دخلات عندو حسناء من حسنوات القصر .. ساترة النص فلحمها بتواب خفيفة مفرقة كتجرجر موراها .. طالقة شعرها وعينيها كبار وبيضاء بلارة ... وموراها دخلات الصينية ديال لعشاء تحطات قدامو . تسدو عليهم البيبان بجوج ومشات الحسنا موراه كتمسد ليه كتافو وهوا كيتعشى بشوية عليه ويفكر بينو وبين راسو وعقلو مرفوع . من جهة الملك اللي عرض عليه وباغي يعضر معاه ومعارفش فاش باغيه .. ومن جهة قضية شادية اللي عششات ليه فالدماغ ودخلات ليه بين عضامو بحال البرد القديم ، سالا عشاه .. وماهضر منطق ، خلا الحسنا جالسة بلاصتو وناض دخل توضاء وخرج صلى ومشا تكا بلاصتو وعيط ليها دلك ليه ضهرو ... البنت عجبها يور وبدات تمشي بيديها بلعاني لجنابو ولبلايص اللي كيحركو فيه الغريزة .. واحد الشوية تقلب على ضهرو مغمض عينيه خلاها كدلك ليه صدرو و كرشو ودرعانو حتى بدا كيحس بيها كتهبط شوية بشوية تحت صرتو .. حس بيها بدات تعيق وتمعني ليه ..ويالاه حل عينيه بغا يهضر وهوا يلقاها قدام وجهو دابلة لعينين وهبطات عليه باستو فممو حتى توكض وحل عينيه كيرمش .. بعد وجهه وشدها من كتافها بعدها شوية وقال ليها بلغتها 

- حتى تسلمي .

حركات راسها وقالت بلعربية معكلة

- سلمت 

تبسم كيشوف فيها ويطلع ويهبط فيها وهوا يقلبها حداه وتكا عليها . 

صبح الحال وصبحات فرحانة كتلعب ليه فلحيتو بصبعها حتى حل عينيه فيها وقال 

- صباح لخير

تبسمات وقالت بلغتها : صباح النور . . . رتاحيتي لبارح معايا ؟ 

تبسم وحرك راسو كيضحك مالقا باش يجاوبها ، عارف طبعهم مختالف على بنات بلادو ... وعندهم كلشي عادي بلا حيا بلا حشمة 

عوجات راسها وقالت : ليلة دلبارح عمرني نساها فحياتي .. بصح حسيت براسي اميرة .. ومعاملتك ليا عمرني شفت بحالها ... حسيت براسي انسان عندو قيمة ..

اممم... ماعرفتش واش هادشي اللي كيوقع معايا دابا شنو معناتو 

صغر عينيه وقال : شنو اللي كيوقع معاك ؟

تبسمات وقالت : يمكن

...اممم بدا قلبي يبغيك .

هز حواجبو شاف فالسق وساط من نيفو .. تلفت عندها كيبعد الشعر على وجههت وقال

- نتي زوينة ... وفيك كاع اللي يتمناه الراجل ... تستاهلي واحد اللي يبغيك .. يخاف عليك ... ويبغيك كما نتي كتبغيه .. وغادي تلقايه ان شاء الله

تنهدات وقالت : قلبي بغاك نتا 

تنهد وسكت شوية كيفكر كفاش يشرح ليها . 

- وانا قلبي فجهة اخرى ... كيرتاح مع وحدة وحدة اخرى .. ماشي بيدي نختار انا اللي نبغي 

عنقانو وقالت : عطيني فرصة حتى تعرفني مزيان ... قادرة نسلب قلبك .. شنو اللي ماعجبكش فيا ... ياك رتاحيتي معايا لبارح 

مسح لحيتو كيسوط وقال : مكنهضرش على داكشي اللي وقع بيني وبينك ... رتاحيت ولا مارتاحيتش .. داكشي بعيييييد بزااااف على اللي باغي نوصل ليك .

تنهدات وقالت: شنو اللي عجبك فيها وماعجبكش فيا ؟ 

رجع تنهد وقال : راه قلت ليك داكشي بعييييد بزاااف على اللي كنشوف .

حزنو عينيها وقالت : مافهمتش؟ علاش مابغيتيش تهضر عليها؟

تكى على جنبو : ماجاتش ... الي كيهضر على مرى وهوا مع وحدة واخرى مدايرش ليها اعتبار كيتسما قليل العفة . باش متعدبيش بسبابي قلت ليك من دابا قلبي فجهة اخرى . . . صحاباتك كيتسناوك يمكن .

تنهدات وهبطات راسها وناضت مغطية بغطا السرير حتى للحمام .. ناض لبس سروال وخرج للشرفة حل عينيه فالضوء بزز كيضربو ريح الصباح .. سمع باب جناحو تحل وتسد عاد دخل خدا راحتو بوحدو .. تحمحم ولبس سروال خفيف طويل خضر ملكي ولفوق قميص خفيف بلا سفيفة ولا عقاد . عادي كحل وقصير حد الجياب وخرج جامع شعرو بخيط كحل رقيق ، ماشط لحيتو الرطبة وعلى عنقو خيط رقيق كيبان مشي تحت لقميص ، ريحة العود فايحة منو وهوا غادي كيدور حتى خرجات فيه عيشة .. شهقات وحنات راسها مبسمة ، علاش مبسمة وعلاش فرحانة وعلاش حشمانة .. الله وأعلم . دار تبسمة خفيفة بالجنب وقال

- خت شادية نتي ؟ 

هوات عينيها وقالت فرحانة : اااه .. ولاهيلا انا 

دور عينيه كيشوف هنا ولهيه وقال : فين ختك ؟ 

عيشة : فالبيت .. مكتخرج مكدرج واخا نعيا وفيها 

تبسم وقال: قولي ليها تجي عندي للجردة تهز ليا لخط .. انا تما كنتسناها 

مشا خلا عيشة واقفة كدور فعينيها حاللة فمها وتبسم بوحدها ، ضرباتها بجرية وحدة وحدة حتى دخلات على شادية غفلاتها كيلموت قفزاتها من بلاصتها لقاتها جالسة مربعة رجليعا وحداها كموستها حالاها وشادة مراية صغيرة كتكحل عينيها 

عيشة : نوووضي نوضي سيد لمير كيتسناااك فالجردة (عضات شنافتها) ااااححح وشحال غزااال ياختي ... قالك ضربي ليك الخط 

شادية : هاه!!! اوييلي ... منقدرش الى حصلت غنودي 

عيشة : لاللة مولاتي مشااات لشي قصر مانعرف فين جا مكايناش

شادية : شكون قالها ليك ؟

عيشة : سمعت لعبيد كيقولو غتجي .. وشي ضيف غيجي عند سيد المير هاد العشية .. وانوووضي سربي قبل مايسخط عليك .. تختفي من سخط مو وماتخافي من سخطو !

شافت شادية فالسماء كدعي الله وتقوى : ياااربي تلطف ياربي ... اش داني لهاد القرع نمشط ليه راسو اففف 

خشات قرعة الكحل فلكموسة وناضت وقفت قدام لمراية لابسة قفطان حمر فاتح فيه فالصدر جوج رموز امازيغية باخضر واازرق مباعدين ، حزمات بمجدول اخضر ولبسات البلغة السوسة .. دارت دفيرة للجنب وزينات راسها بتوب ملون طواتو ودوراتو على راسها وعقداتو تحت الدفرة وطلقات جوج زغيبات لقدام .. تعطرات بعطر الملكة اللي هداتها وبدات تمسح على قفطانها وتقول

- كي جيت؟

عيشة : زوييينة ويالااه سربي 

شادية : حلفي

عيشة : وا سربي جيتي حسن من الشمش يااالاه 

تلفتات كتشوف فجنابها واش مقادة ومشات جيهت لباب بغات تخرج حتى كتلقا عيشة لاسقة حداها وهي تعبس

- ونتي فين غادية؟

عيشة : معاك

شادية : قال نمشي غير انا ماشي بجوج نهجمو عليه كي الطاعون تخلعوه فهاد بوصبيح

عيشة : رجلي على رجلك ... ولا باغا تهضري مع الرجال بوحدك

شادية : هاداك راه امير بزز منك تهضري معاه .. نستي شكون حنا ومنين جينا ... جلسي هنا حتا نجي بلا صدع 

عيشة : لا .. رجلي على رجلك 

شادية : الى جرا عليك ضبري راسك .. زيدي 

خرجو بجوجات للجردة كيقلبو لقواه جالس فوق كرسي طويل من اخشب مفرش ورطب وقدامو الطاوس كيتسارا عاجبو راسو ، وقفات حداه حادرة راسها هي وختها لقات الطبلة دلفطور عامرة كتحل الشهية وقالت بشوية

- صباح لخير امولاي 

تلفت كيشوف فيها من راسها لرجليها وقال : صباح لخير .. جلسي اشادية 

جلسات فالطرف حشمانة جامعة يديها ومهبطة راسها وجنبها عيشة لاسقة فيها كي دبانة لحمير .. قال كيطلع ويهبط فيها بعيون مبسمة شوية

- هاكا حسن 

هزات راسها لازمة حدودها قدام ختها وقالت

- شنو اللي حسن امولاي؟

شار بصبعو لحوايجها وقال : هاكا حسن ... كيجي معاك لبلدي حسن داكشي اللي كنتي لابسة لبارح ... السترة مزيانة .. وكطيح السر على مولاها 

شافت عيشة راسها وهي مقزبة ثدامو وحمار وجهها .. داخت ماعرفات ماديؤ اما شادية جاتها الضحكة وشافت بنص عين فعيشة وقالت 

- غلطة امولاي .. عمرني نعاودها 

هز كاس دالقهوة فيدو وقال : شكون لكبيرة فيكم ؟ 

قالت شادية مبسمة كتهضر حشمانة .. حيت مزال ماتسرطات ليها العشية اللي جلسات معاه فيها كتعاود ليه وشد ليها فيديها 

هي لكبيرة ... وختي يامنة الوسطانية .. وانا الصغيرة ... ولاكن بنات لغيال بيناتنا 9 شهور دلحبالة و40 يوم 

تبسم كيشوف فكل وحدة فيهم وقال كيبسط معاهم 

- مكتشابهوش بزااف .. حسب مقالت ليا ختك يامنة ... نتي لخايبة فيهم 

ضحات عيشة من مناخرها تسمعات طخخخن وهي تنخزها شادية .. حمار وجهها وعقدات حواجبها وقالت كتسوط بشوية

- اوو.. وحامدة عليها الله 

ضحك وقال : كن كنتي زوينة كن راكي تزوجتي ... شحال فعمرك دابا؟ 

هزات خنافرها مارضاتش وقالت

- معرفتش... مكنحسبش ومي معارفاش لحساب ... ماعرفت شحال فعمري .. واش 16 ولا 15 ولا 17 .. المهم وحدة فهادو 

تبسم وقال: دايرة حساب اللون الحمر 

رجعات عيشة دارت نفس الضحكة وبزز باش شداتها .. فهمات لمعنى هي وشادية ... زاد حمتر وجهها وتزيرات هاد المرة وحشمات . باش تبردها طلعات قرصة مع عيشة حتى خرجات ليها عينيها وهي تسوط من مناخرها .. حس بيها تزيرات وهوا يرخفها عليها وقال ، كنضحك معاك وصافي ماتقلقيش

دورات عينيها مزيرة وقالت هازة خنافرها 

- رزقي مزال يجي حتى لعندي .

تبسم وقال : ختك شتها ساكتة ... 

ضحكات عيشة وقالت حشمانة : ههه لااالا

شادية : كتحشم داكشي علاش ... ماموالفينش نهضرو مع الرجال واقيلا هادا مابقانا بلا زواج حتى لدابا 

تبسم هاز حاجبو وقال : ياك قلتي رزق غيجي حتى لعندك !

عيشة : ايييييه ايييه غير هي ديييما كضيعو بيديها 

طلقات عيشة لسانها وبدات شادية تنخز فيها حتى تقبات ليها جلدها وهي مزال زايدة فيه والامير هاز حاجبو مبسم ومعجب وكل شوية يشوف فشادية

عيشة : مالكي ماخطبكش الطراف فاش مشيتي ترقعي عندو شربيلك 

شادية : وماكملش داكشي حيت تصاب مزوج .. وانا لحاجة المشروكة ماعندي مندير بيها. لوجه المشروك عمرو يتغسل 

عيشة : ايوا و التاجر مول الزرابي

شادية : حتى هوا مزوج 3 وبغا يختم بيا ، وزايدون غير هضرة عمر شي حدق فلباب بقوالب السكر ... كنسمعو من عند الناس فلان بغا فلانة وصافي 

عيشة : وشنو فيها الى كنتي الرابعة ولا التانية ... المهم ساترك وبدارك و ولادك...هما بعدا قبلو عليك وشعرك طالع فالسما بحال النوالة 

هزات شادية كتافها وقالت : اللهم نوالة ونعيش فيها مع زطاط ولا دار عالية دايرين بيا اللفاعي من كل جهة ... عمر بالي مايهنا . 

عيشة : اما دابا اللي وليتي هاكا بحال والو يتغرم بيك القاضي ماشي غير الزطاط 

شادية : القاضي خليتو ليك اختي... كل ليلة يجي يشكي عليا هم الناس ... ويتوسوس فيا ويفقد التيقة من اللي كيشوف واقع للناس ، انا باااركة ليا غييير راجل يجيبها ليا حلال .. يشوفني غير انا ... نعمر عينو ويعمر عيني ... واخا يكون حاط ومالو قليل ... المهم قلبو كبير ... نعيشو غيير انا وياه فخيمة صغيرة .. داير بيها السبول والورد من كل جهة .. بعيدة على الناس .. نولدو ولادنا ونخدموهم بجوج ... نصبر معاه فوقت الشدة ... انا نخدم فخيمتي ونربي ولادي ونكنس زريبتي .. وهوا يوكلني ويشربني ويكسيني ... واخا يشري ليا توب من لعيد لعيد المهم يكون راجل ويحميني انا وولادي ... يخاف عليا .. والى مرضت نلقاه حدايا .. مايغدرني مايتزوج عليا ... بغيت نتهنا ونعيش بالي مرتاح ..بين يدين راجلي وولادي 

قالت كلامها وهي ساهية قدامها كتلوي زغبة من شعرها ... كتحلم فايقة ومبسمة نسات راسها فين جالسة . . . حتى نخزاتها عيشة ختها ووكضاتها عاد حلات عينيها وفاقت براسها لقات الامير ساهي فعيونها وكيشوف فيها .. بلعات ريقها حشمانة وقالت

- و ...و و و شنو فيها الى تمنينا لحلال

تبسم كينهد وقال : مافيها حتى عيب ... حلمك زويين .. وبسيط .. فيه حلاوة الحياة وطعمها ... فيه راحة البال اللي مزال كنقلبو عليها 

عيشة : فين كاينة راحة البال وهي باغا تعيش مع حطاب فالنوالة .. نهار ياكلو نهار يباتو جيعانين

الامير : نهار ياكلو نهار يباتو جيعانين .. وتلقايهم فرحانين ماهزين هم لوالو ... والى كان راجل مغيبيت مرتو و ولادو جيعانين ... واخا يضل النهار كامل كيعرق على عشا ليلة .. ولا كسوة دنهار لعيد ... المهم فاش يرجع لدارو غادي يلقا ولادو فلباب كيتسناوه... يجريو عندو فرحانين ، ومرى صابرة وراضية بيه .. تعرض ليه بضحكة وفرحة فعينيها تنسيه تعب النهار وترد فيه الروح . يدخل دارو ياكل رزقو هوا و ولادو .. مايهز هم لمالو اللي جامع خايفو يتقاضا .. مايصدع راسو بشنو غادي ياكل غدا ، يحط راسو على المخدة مرتاح البال ويقول الرزاق الله ... ماشي بحال اللى عندو المال .. والجاه .. رافد هموم الدنيا كاملة ... هم الشعب وهم الحرب ... واخا كولشي عندو مقادرش يحس بطعم الحياة ... خايف ينعس ودعوة المضلوم بايتة فيه ... ماعراف راسو عادل ولا ضالم . (سها فالارض)

شادية : ايوا هاااداكشي علاش انا بغيتو ميكساب مايعلام ... فراس موالو نوالة وفاس هازو فكتافو ... حيت الى كلا الهم الراجل .. غادي يعادي حتى لمرى ... داكشي علاش بغيت نكون انا و ولادي هما راس مالو .. مايسبق وسخ الدنيا علينا ويفكر فينا ديما حنا اللوالا وعمرو مايتشغل علينا . مانخاف يجيب عليا الضرة ولا يهجرني ويصد لشي جهة اخرى . 

عيشة : ايوا ياختي الله يجيبو ليك ... ويطليك بيه ... وبحالو موجودين باغيين اللي تقبل عليهم ... اما نتي الى تزوج بيك واحد منهم عمرو يشوف هاكا ولا هاكا

شادية : وانا واجدة نعطيه زيني وشبابي واخا يكون كما بغا يكون .. ماشي ضاروري نبغيه .. المهم هوا يبغيني ويخاف شي نهار يخسرني ... يديرني اميرة فعينيه .. وديك الساعة واخا يكوك قلبي حجر غادي يلينو ليا ... و واخا نكون نبغي غيرو كاع بحبو ليا غايخليني نروم ليه 

مسح الامير شفايفو بلسانو وقال

- ويقدر يكون عندو المال والجاه .. ويديرك اميرة فقلبو وبيتو ... ماشي ضاروري يكون ميكساب مايعلام .

حركات راسها وقالت على نيتها : لاااالة ... الدنيا دوارة والسلطة بدالة ... يبدلني ... ويدلني ويحكمني ... ميبقاش كاع يطلب مني غيولي يأمرني ... يسلبني ولادي وينفيني ولا يلوحني ... مالي على حالتي نمرض فراسي ونعيش مرعوبة طول حياتي ، الله قليل و مداوم ولا كتير ومقطوع 

تبدل وجهه الامير من الضحك للمعقول وقال كيجر ليها لسانها وهي كتجاوب على نيتها وتبدل ملتمح وجهها على حسب ردها .. مرة ضحك مرة تعبس خايفة ومترددة 

الامير : والى كان كيبغيك وميشوف حتى وحدة من غيرك ... مايجيب عليك مرى مايشوف فوحدة اخرى

حركات راسها وقالت : انا كنقلب على خبيزة مستورة ... واخا يكون يبغيني ... ولاكن انا منقدرش نأمن ليه ... وغنعيش ديما خايفة لا نغلط ويحرمني ولادي ... يطغى و يغرو مقامو ومايعقلش عليا . 

عيشة : انا غادي. ن نننمشي نلبس شي حاجة جاني لبرد 

نضات عيشة مشات تستر راسها حيت من كلام الامير اللي سمعات مابقاتش مرتاحة تجلس قدامو مقزبة ، غير مشات وهوا قول الامير لشادية

- اجي قربي لهنا 

هزات جلايلها قربات حداه حساب ليها غتهز ليه لخط ..ساعة تعوج للجنب كيتنهد ويشوف فعينيها وقال

- عمرني صادفت شي بنت بحالك ... وماعمر كنت نسحاب كاين فالدنيا بحالك ، نتي مخايباش ... بلعكس .. اجمل ماشافت عينيا ... من برا ومن لداخل 

حمار وجهها وهبطات عينيها كترمش ... كمل كلامو وقال

- اللي ماعرفك خسرك .. اللي عرفك ميقدرش يفرط فيك ... فيك كاع اللي يتمنى الراجل ... زين .. وعقل .. وقلب كبير وابيض . . . يأمنك الواحد على ولادو .. على اسرارو ... ويعيش معاك اسعد ايام حياتو ، حتى انا كنقول بعد المرات مع راسي .... واش كاع هاد النسى اللي دايرين بيا ... باغيين ولا طامعين فيا ... والى قدر الله ومشا كلشي من بين يديا ورجعت حطاب فيوم من الايام .. واش تقدر هاد المرى تصبر معايا ونلقاها بجنبي وقت الشدة ... الشدة ؟ ولا حتى هي غتبخر بحالها بحال لقصور ... المال والجاه .... شحال من سلطان رجع طراف .. وشحال من ملك رجع حطاب ... الله اللي كيعطي وهوا اللي كياخد . شحال من واحد كان ناعس فوق الحرير .. وجان الحرب كلاتو ورجع ينعس فوق الحصير ، لقا راسو بوحدو .. اللي مات مات .. وحتى من حريمو مشاو مع داك القصر .. وكيكمل حياتو لا ولاد .. لا وتاد ولا مرى تقبل تعيش معاه (شد فيدها ) شادية ... نتي البنت اللي كنقلب عليها ... تكملني ونكملها ... نتي اللي ختارك قلبي

باعات ريقها كتفتف وقالت كتهرب يديها 

- ر...ر.راه كاينين ماحسن مني يليقو بقامك امولاي ... اما انا ماني من سهمك ولا نليق ليك 

شد يدها وقال : من سهمي وتليقي ليا ... و كن كانو حسن منك مغاديش نبغيك نتي ونبات الليل كامل نفكر فيك ... صورتك مقادرش نحيدها بين عيني ... بصح النهار الاول شفتك ومشيت بحالي.. عندك حقك من الزين .. مسرارة واخا كنتي فدوك لحوايج ومغطي وجهك لغبار.. ولاكن لحروف واضحة ... مكنقولش تغمرت بيك ديك الساعة حيت كاين فالزين انواع .. منك عدد ... ولاكن فاش جلست معاك .. وهضرت معاك .. حسيت بيك بزااف... وحسيت بيك قريبة ليا ... ماعرفتش كفاش وقع ... وكفاش حتى شديتني ليك واخا مكان فكلامك حتى حاجة كتشد ... عفوية .. طبيعية ... ماجات لا بحلاوة اللسان ولا تنضيم الكلام ... شفت فعينيك شي حاجة اللي عمرني شفتها عند وحدة اخرى ... خليتيني نهز معاك الهم من النهار الاول بلا منشعر ... حركتي فيا شي حاجة غريبة عمرني حسيت بيها ... شي حاجة زوينة ونقية بحال شي حبة بيضاء كتنبض ... شي حاجة تولدات فداخل ديالي خلاتني نحس ... خليتيني نعرف الفرق . نعرف نفرح فاش نشوف وجهك بحال ليوم ... ونتجرح فاش نسمعك كتحلمي بواحد بعيد عليا بحال دابا ... كنحس معاك شي حوايج جديدة وكنشوف الحياة ملونة

داكشي انا بغيت روحك قبل كلشي . 

تلفات شادية وكحزات اللور شوية كتبلع ريقها ماعرفات ماتقول ، بدات تمتم جامعة يديها عندها وقالت

- و ... و ولاكن يقدر نكون غييير بقيت فيك امولاي وصافي ... و 

عقد حاجبو وقال بصوت خافت : علاش مولاي؟ باش ترتاحي فلهضرة حيدي هاد لكلمة ... (قرب ليها) كن بقيتي فيا مغيتزيرش قلبي دابا ونتي كتمناي واحد اخر وتقوليها قدامي ... كنت نضحك عادي ماشي نحس براسي مزير وديك الحبة اللي تولدات فيا تعطيني الصدع والحريق فصدري هادشي جديد عليا اشادية ... كيفرحني ويضرني وكلشي بسبابك نتي ... سمعي ... انا صياد من غير امير وهادشي ... كنهوى الصيد وكنتقنو ... سهامي كنصايبهم بيدي... ختاريت الحرية نهار الاول ... مربطتش راسي بقانون الامراء وكفاش خاصو يكون الامير ... تعلمت وكبرت امير ولاكن من صغري عزيز عليا نعيش حر ... عزيز عليا نصيد ... الى فيوم من الايام مابقيت لا نكساب ولانعلام ... وتلات بينا ليام انا ونتي فالنوالة كما قلتي وخفتي نبقا جالس ليك فيها كنبكي على ما مضاع مني ومقادر ندير حتى حاجة ... من دابا كنقول ليك شنو عندي فيدي ... ونهار الاول شفتيني ماشكيتيش كاع واش نكون وشكون نكون ... قلتي عليا هارب من بلاد ولا تالف ... عرفتي علاش... حيت بحالي بحال جميع الفتيان مامقيدش نفسي بسلاسل الملوك والامراء ... وكما كتشوفي ... كنتحرك عادي .. حر طليق كي عندي كي ماعنديش مناش تخافي؟

تنهدات
شكون يقدر يردها فوجهك امولاي .. انا عمرني نسا اصلي وبغيت شي واحد من سهمي ... ما يعايرني بأصلي مانعايرو ... بجوج من طينة وحدة ... بنات لبلاد كاملات يتمناوك ولاكن ...

دور وجهو وقال : ولاكن تمنيتها ماقابلاش بيا 

هبطات راسها وقالت : حاشا امولاي ونتا لمخيرة فلبنات تمنى تجلس حداك 

حرك راسو وقال كيشوف للجنب : واخا اشادية واخا ... طلبت منك مآمرتكش و نتي من حقك تختاري ... عندي طلب اخر 

شافت فيه وقالت : نتا تأمر امولاي 

شاف فعينيها وقال : بغيتك تنساي هاد الكلام ... يمكن عندك لحق مزال معارفش ... حقيقة هادشي اللي كنمر بيه هاد اليوماين هادي ... يقدر عندها معنى اخر وانا فهمت غالط ... يقدر ماشي هادا هوا الحب وانا ضنيتو هوا ... يقدر عندو احاسيس اخرى مزال ماعرفتهاش .. مزال ماحسيتهاش باش نعرف نفرق بين هادي وهادي ... (شبك صبعانو) المهم ... ديري راسك ماسمعتي والو ... غتبقاي نتي هي نتي .. وانا هوا انا حتى حاجة ماغادي تبدل .. اوو.... الله يجيب ليك لحطاب اللي كتمناي ويسعدك معاه 

هبطات راسها حشمانة ماحملاتش راسها وقالت : شكرا امولاي ... واخا نوض نمشي 

شار بيدو بلا ميتكلم وناضت فلحين مشات حانية راسها خلاتو كما هوا ماتزعزعش مزال كيشوف فبلاصتها .

يتبع

~~ مقتطف من قصة الضحكة المهجورة الجزء الأخير ~~
عارفة غتسولوني على عروس الملك السابعة وامتى التتمة . حاليا موقفاها مابقاتش عندي رغبة فيها .. فاش كنت كنكتب الاجزاء الاخيرة غاب التفاعل وغاب معاه الحماس ومشا كلشي ومابقيتش كنفكر فأحداثها ابدا وغنوقفها لفترة معينة . حتى نكملها ونحطها كاملة . لقات تفاعل هوا هداك.. مالقاتش ماشي مشكل المهم ميبقاش داك الحماس غادي جاي . كلشي غيقول ندمنا علاش تبعناها .. من الاول ماكنتيش تحطيها .. وبزااف ديال الهضرة . لاكن غنقول .. انا نهار فكرت نبدا شي قصة مافكرتش غادي نوقفها فالنص . لاكن مينكنش ليا نرضي لجميع وانا مراضياش على راسي لان فكل الاحوال حتى واحد مغيرضي عليك الا نتا مارضيتيش نفسك .. نهار نكون مستعدة باش نكمل . غادي نكمل فلخفاء ونحطها كاملة .. اكيد غادي نكملها طال الزمان ولا قصار . لاكن حاليا قدامي مستقبلي هوا الاهم من كلشي والفترة اللي كنمر بيها حاليا اهم فترة فحياتي ومغاديش تعوض ليا وتركيزي معها اكتر من تركيزي مع شي حاجة اخرى . شكرا لتفهمكم صديقاتي . واللي ماعجبهاش الحال .. كنقول ليها عيد النضر في نفسك قبل ماتحطي شي كلمة فراكي كتعبري نتي ماشي مستوايا انا . انا نهار قررت نخرج عندكم كنت عارفة غادي نلقا الناس والواعية .. الناس المتقفة ... الناس المنحطة و الجاهلة .. لاكن تجاهلت الجاهلين وخرجت باسمي عند اعز الناس اللي ربحت من هادشي كااامل وكسبت معرفتهم وكنشكرهم بزاف بزااااف ديما كانو معايا .. مسانديني .. فجميع ضروفي .. شكرا ليكم بزاف واستودعم الله اللذي لا تضيع ودائعه 😘



التنقل بين الأجزاء

صفحة القصة
سيتم تشغيل صندوق التعليقات بعد لحظات
معظم التعليقات تم إخفاءها بواسطة الفيسبوك، نحاول بكل الوسائل المتاحة إستعادتها في أقرب وقت ممكن.